وزير الخارجية البحريني: خطوات كبيرة على طريق الاتحاد الخليجي

قال وزير الخارجية البحريني، الشيخ خالد آل خليفة، إن دول مجلس التعاوني الخليجي اتخذت خطوات كبيرة على طريق الاتحاد الخليجي، مؤكداً أن دول المجلس ودول التحالف العربي تسعى لإنقاذ اليمن. ولفت الشيخ خالد آل خليفة، في لقاء مع قناة «سكاي نيوز عربية»، إلى أن

الاتحاد الخليجي الذي يتحدث عنه المواطن الخليجي موجود على أرض الواقع في أغلب مكوناته ومطالبه، مشدداً على أن دول مجلس التعاوني الخليجي، اتخذت خطوات كبيرة على طريق الاتحاد الخليجي. وأكد أن «الخطوات التي اتخذتها دول المجلس كبيرة، ويبقى عدد من الخطوات وسنصل قريباً إلى الاتحاد الخليجي في شكله الكامل. ولكن الاتحاد موجود في روحه وجوهره». وعلى صعيد الأزمة اليمنية، قال الوزير البحريني، إن دول الخليج العربي وقوات التحالف العربي تسعى لإنقاذ اليمن، ووقف التدخل الإيراني في الشؤون اليمنية، ووقف تهريب السلاح والخبراء. وشدد على أن دول التحالف العربي تدعم الطرح الذي قدمه مبعوث الأمم المتحدة اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، بوقف إطلاق النار والانسحاب من المدن، وأن تسلم الأسلحة الثقيلة وتعاد إلى الشرعية. وأشار إلى أن ذلك يؤكد «أننا مع الحل السياسي في اليمن، لكن في المقام الأول خروج أي أحد يتدخل في الشأن اليمني من المشهد»، في إشارة إلى التدخلات الإيرانية التي تدعم ميليشيات الحوثي وصالح. كما أكد الشيخ خالد آل خليفة، أن دول مجلس التعاون الخليجي ليست ضد أي طرف في اليمن، ولكن ضد التدخل الخارجي من ناحية إيران. وأردف: «لسنا دعاة حرب ولا نريد حرباً، لكن إذا جاء الاعتداء علينا وهددت مصالحنا واستقرار شعوبنا وأمننا، فنحن سنكون أول من يدافع عن بلداننا».


الخبر بالتفاصيل والصور


قال وزير الخارجية البحريني، الشيخ خالد آل خليفة، إن دول مجلس التعاوني الخليجي اتخذت خطوات كبيرة على طريق الاتحاد الخليجي، مؤكداً أن دول المجلس ودول التحالف العربي تسعى لإنقاذ اليمن.

ولفت الشيخ خالد آل خليفة، في لقاء مع قناة «سكاي نيوز عربية»، إلى أن الاتحاد الخليجي الذي يتحدث عنه المواطن الخليجي موجود على أرض الواقع في أغلب مكوناته ومطالبه، مشدداً على أن دول مجلس التعاوني الخليجي، اتخذت خطوات كبيرة على طريق الاتحاد الخليجي.

وأكد أن «الخطوات التي اتخذتها دول المجلس كبيرة، ويبقى عدد من الخطوات وسنصل قريباً إلى الاتحاد الخليجي في شكله الكامل. ولكن الاتحاد موجود في روحه وجوهره».

وعلى صعيد الأزمة اليمنية، قال الوزير البحريني، إن دول الخليج العربي وقوات التحالف العربي تسعى لإنقاذ اليمن، ووقف التدخل الإيراني في الشؤون اليمنية، ووقف تهريب السلاح والخبراء.

وشدد على أن دول التحالف العربي تدعم الطرح الذي قدمه مبعوث الأمم المتحدة اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، بوقف إطلاق النار والانسحاب من المدن، وأن تسلم الأسلحة الثقيلة وتعاد إلى الشرعية.

وأشار إلى أن ذلك يؤكد «أننا مع الحل السياسي في اليمن، لكن في المقام الأول خروج أي أحد يتدخل في الشأن اليمني من المشهد»، في إشارة إلى التدخلات الإيرانية التي تدعم ميليشيات الحوثي وصالح. كما أكد الشيخ خالد آل خليفة، أن دول مجلس التعاون الخليجي ليست ضد أي طرف في اليمن، ولكن ضد التدخل الخارجي من ناحية إيران.

وأردف: «لسنا دعاة حرب ولا نريد حرباً، لكن إذا جاء الاعتداء علينا وهددت مصالحنا واستقرار شعوبنا وأمننا، فنحن سنكون أول من يدافع عن بلداننا».

رابط المصدر: وزير الخارجية البحريني: خطوات كبيرة على طريق الاتحاد الخليجي

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً