«الاتحادية للمواصلات»: حملات تفتيشية على الشاحنات مطلع العام المقبل

تطلق الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، بالتعاون مع الجهات المعنية، حملات تفتيشية لمتابعة التزام الشاحنات بتسجيل بياناتها وتطبيق القانون رقم (9) لسنة 2011 المعني بالشاحنات، مطلع العام المقبل، فيما بلغ عدد شركات النقليات التي سجلت في الهيئة بياناتها وأغراض دخول الدولة والأنشطة التي تعمل بها، 8 آلاف شركة،

تمتلك نحو نصف مليون شاحنة، خلال مرحلتي تنفيذ القانون الأولى والثانية، ومن المتوقع أن يزيد هذا العدد خلال المرحلة الثالثة التي بدأت أمس.وأكد الدكتور المهندس عبدالله بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية، ورئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، أن القانون لاقى تفاعلاً ودعماً كبيرين من الجهات المعنية المحلية في الإمارات، فضلاً عن الدور البارز الذي تقوم به وزارة الداخلية في تطبيق القانون، مشيراً إلى أنه توفّر الآن بطاقات تشغيلية للشاحنات المسجلة، عبر شركة وطنية تعمل مع الهيئة في هذا الإطار، بمشروع «تفتيش».جاء ذلك خلال الإحاطة الإعلامية التي نظمتها الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، أمس، في ديوان الوزارة في دبي، بحضور الدكتور المهندس عبدالله الكثيري، المدير العام للهيئة.وقال ستطبّق منظومة تفتيش ذكية على مستوى الدولة، لضمان الالتزام بأحكام القانون، حيث ستقوم الشركة بالنيابة عن الهيئة بالتفتيش على الشركات المالكة للشاحنات، للتأكد من قيامها بالترخيص لدى الهيئة، وللتأكد من التزام الشركات المرخّصة بشرو ط الترخيص، وعلى المركبات، للتأكد من حصولها على البطاقات التشغيلية اللازمة، والتأكد من التزامها بشروط تلك البطاقات.كما تطرق الوزير، إلى نقل الطلبة، مؤكداً أن سلامتهم أمانة، وللإسهام في الحفاظ عليها انطلقت الأسبوع الماضي أعمال لجنة وضع دليل استرشادي للنقل المدرسي في الدولة بما يستوفي متطلبات كل الجهات ووفق أفضل الممارسات العالمية. لا رسوم على السيارات الخاصة في رده على سؤال ل«الخليج»، نفى الدكتور النعيمي، التخطيط لفرض رسوم على المركبات الخاصة المستخدمة للطرق الاتحادية، في الوقت الراهن، لافتاً إلى أن هدف الهيئة الاتحادية يركز على السعي إلى تنظيم العمل على الطرق الاتحادية عبر وسائل النقل الكبرى.وأكد أن الهيئة تدرس إنشاء خط مترو لنقل الركاب يربط إمارات الدولة، لافتاً إلى أنه في أقل من 5 سنوات ستظهر النتائج.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

تطلق الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، بالتعاون مع الجهات المعنية، حملات تفتيشية لمتابعة التزام الشاحنات بتسجيل بياناتها وتطبيق القانون رقم (9) لسنة 2011 المعني بالشاحنات، مطلع العام المقبل، فيما بلغ عدد شركات النقليات التي سجلت في الهيئة بياناتها وأغراض دخول الدولة والأنشطة التي تعمل بها، 8 آلاف شركة، تمتلك نحو نصف مليون شاحنة، خلال مرحلتي تنفيذ القانون الأولى والثانية، ومن المتوقع أن يزيد هذا العدد خلال المرحلة الثالثة التي بدأت أمس.
وأكد الدكتور المهندس عبدالله بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية، ورئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، أن القانون لاقى تفاعلاً ودعماً كبيرين من الجهات المعنية المحلية في الإمارات، فضلاً عن الدور البارز الذي تقوم به وزارة الداخلية في تطبيق القانون، مشيراً إلى أنه توفّر الآن بطاقات تشغيلية للشاحنات المسجلة، عبر شركة وطنية تعمل مع الهيئة في هذا الإطار، بمشروع «تفتيش».
جاء ذلك خلال الإحاطة الإعلامية التي نظمتها الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، أمس، في ديوان الوزارة في دبي، بحضور الدكتور المهندس عبدالله الكثيري، المدير العام للهيئة.
وقال ستطبّق منظومة تفتيش ذكية على مستوى الدولة، لضمان الالتزام بأحكام القانون، حيث ستقوم الشركة بالنيابة عن الهيئة بالتفتيش على الشركات المالكة للشاحنات، للتأكد من قيامها بالترخيص لدى الهيئة، وللتأكد من التزام الشركات المرخّصة بشرو ط الترخيص، وعلى المركبات، للتأكد من حصولها على البطاقات التشغيلية اللازمة، والتأكد من التزامها بشروط تلك البطاقات.
كما تطرق الوزير، إلى نقل الطلبة، مؤكداً أن سلامتهم أمانة، وللإسهام في الحفاظ عليها انطلقت الأسبوع الماضي أعمال لجنة وضع دليل استرشادي للنقل المدرسي في الدولة بما يستوفي متطلبات كل الجهات ووفق أفضل الممارسات العالمية.

لا رسوم على السيارات الخاصة

في رده على سؤال ل«الخليج»، نفى الدكتور النعيمي، التخطيط لفرض رسوم على المركبات الخاصة المستخدمة للطرق الاتحادية، في الوقت الراهن، لافتاً إلى أن هدف الهيئة الاتحادية يركز على السعي إلى تنظيم العمل على الطرق الاتحادية عبر وسائل النقل الكبرى.
وأكد أن الهيئة تدرس إنشاء خط مترو لنقل الركاب يربط إمارات الدولة، لافتاً إلى أنه في أقل من 5 سنوات ستظهر النتائج.

رابط المصدر: «الاتحادية للمواصلات»: حملات تفتيشية على الشاحنات مطلع العام المقبل

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً