«المحترفين» ترسم مع الأندية خارطـــــــة طريق الاحتراف

تحول اجتماع لجنة دوري المحترفين لكرة القدم، والذي عقد بفندق العنوان في دبي أول من أمس، مع أندية المحترفين بالدولة، إلى جلسة عصف ذهني، استمرت 345 دقيقة، وتم خلالها مناقشة العديد من شجون الكرة في الدولة، ورسم خارطة طريق جديدة لمنظومة الاحتراف، من خلال

طرح الكثير من الموضوعات والمقترحات التي تسهم في تطوير اللعبة، ومنها، الزمن الفعلي للعب في دورينا، والذي لا يتجاوز 46 دقيقة، وبحثت اللجنة عن كيفية زيادته، من خلال الارتقاء بمستوى المنافسة، وكشفت عن تعاقدها مع شركة متخصصة لرصد أداء الأندية، والزمن الفعلي داخل الملعب لكل فريق على حدة. كشفت اللجنة عن اتفاقها مع السفير الثاني الجديد لدورينا، والذي سيتم الإعلان عن هويته خلال شهر ونصف من الآن، وعن مناقشة بعض التعديلات على التشريعات واللوائح، وطلبت اللجنة من الأندية، التقدم بمقترحاتها لتعديل ما تراه مناسباً للنهوض بنظام الاحتراف، مع تشكيل فريق عمل فني لبحث تطوير المسابقات، واللاعبين الأجانب، وأكدت اللجنة على أن التحدي الأول الذي أمامها، المحافظة على الدخل المالي الموجود حالياً، والعمل على زيادته وتطويره، مشيرة إلى أن الدخل الحالي يصل إلى 190 مليون درهم من حقوق الرعاية والتسويق. إلغاء الآسيوي أكد الاجتماع، على إلغاء اللاعب الآسيوي الرابع، والاكتفاء بتسجيل أربعة لاعبين دون تحديد للجنسية، خلال المشاركة في البطولات الآسيوية، وتنفيذ ذلك محلياً، يتوقف على توصيات ورشة عمل الأندية المقررة مع الأندية خلال ديسمبر المقبل، ولم تطلب الأندية الاستعانة بحكام أجانب في الدوري، ولكنها طلبت ضرورة الوقوف على آليات عمل لجنة الحكام، من خلال لجنة رباعية مشكلة من عبد الله بوعميم من النصر، محمد إسماعيل من الإمارات، خالد النقبي من اتحاد كلباء، وسالم المزروعي من الظفرة، وكما تم الاتفاق على تشكيل فريق عمل لبحث إلغاء الكروت الصفراء الخاطئة، وأكد المجتمعون على ضرورة تطوير مسابقة 21 سنة. تفاعل ومناقشة شهد الاجتماع تفاعلاً بين الحضور في البنود التي طرحت للنقاش، والتي تضمنت عرض الخطة الاستراتيجية، الخطة التسويقية، العرض الفني والتقرير المالي، وقال عبد الله ناصر الجنيبي رئيس لجنة دوري المحترفين في مؤتمر صحافي، عقب الاجتماع المطول الذي عقد بين اللجنة ومسؤولي الأندية، إنه كان بمثابة ورشة عمل وجلسة عصف ذهني، وعرضت خلاله لجنة دوري المحترفين أربعة من المحاور الرياضية، والتي تضمنت الخطة الاستراتيجية للجنة، إذ قبل 6 سنوات وضعت رؤية واستراتيجية واضحة للجنة، وأساسها أو رؤيتها أن نكون الرقم واحد في آسيا، والمعايير الآن اختلفت في آسيا، ففي السابق، كنا نتحدث عن ثلاثة مستويات فقط، وكانت اليابان في المستوى الأول، وعلى هذا الأساس، وضعت الرؤية، أن نكون مع اليابان في نفس المستوى في التصنيف. جوانب فنية أوضح الجنيبي: «التصنيف في آسيا اختلف عن السابق، وأصبح يعتمد على الجوانب الفنية بشكل أساسي، كنتائج المنتخب ونتائج الأندية المشاركة في بطولة دوري أبطال آسيا، ونحن حالياً نحتل المركز الأول على الغرب، والثاني على مستوى آسيا بشكل عام، إذا أصبحت اللجنة لا ترتبط بصلة مباشرة بالتصنيف الآسيوي، بناءً على الرؤية التي وضعت قبل 6 سنوات، وهذا الأمر تطلب أن ننظر لوضع رؤية واستراتيجية خاصة، فيها الرسالة والقيم وعمل مشاريع واضحة تخدم هذه الرؤى». عصف ذهني وواصل الجنيبي قائلاً: «تم خلال الاجتماع، عرض بعض التصورات، والتي كانت بمثابة عصف ذهني مع الأعضاء، لنحدد مسار الأربع سنوات القادمة، بعدما تم التنسيق واختيار المنهجية التي سنعمل فيها، ثم آلية العمل والخطوات التي سيتم الاعتماد عليها، وخلال شهر من الآن أو أقل، سيتم الانتهاء من العمل وإطلاق الاستراتيجية الجديدة الخاصة باللجنة». فريق التطوير أما في ما يخص الجانب الفني، فأكد رئيس لجنة دوري المحترفين، أنه تم الاتفاق خلال الاجتماع، على تشكيل فريق فني، يضم كلاً من الدكتور حسن مالوش مدير الإدارة الفنية باتحاد الكرة، وخليفة سليمان وعبد الرحمن الحداد والدكتور موسى عباس، بالإضافة إلى أعضاء الفريق الفني باللجنة، وهم عبد الحميد المستكى عضو المكتب التنفيذي رئيس اللجنة الفنية، منصور عبد الله وناصر عبد الله وطه عزت، وتم تكليف هذا الفريق بمهام تخص التطوير الفني لمسابقات لجنة دوري المحترفين، وعلى سبيل المثال، تطوير مسابقة تحت 21 سنة، ومبادرة زيادة الزمن الفعلي للمباريات، والذي يقدر حالياً بـ 46 دقيقة، وتطمح لجنة دوري المحترفين إلى رفعه وفق معايير الاتحاد الآسيوي، بوضع هدف محدد كل سنة، لزيادة الزمن الفعلي للمباريات. اللاعبون الأجانب عن مشاركة الأجانب في دورينا، أشار الجنيبي، إلى ضرورة التفريق بين مشاركة الأجانب في دوري أبطال آسيا، ومشاركتهم في دورينا، وقال: «تعمل لجنة دوري المحترفين على دراسة تخص مشاركة اللاعبين في المسابقات التي تنظمها اللجنة، أما في ما يخص مشاركات اللاعبين الأجانب في دوري أبطال آسيا، فقامت لجنة دوري المحترفين باستطلاع رأي الأندية، ولوحظ أن أغلب الأندية تتجه إلى 4 أجانب، دون تحديد الجنسية». إلغاء الصفراء كما أضاف الجنيبي: «فريق العمل الفني سيقوم بدراسة مشروع إلغاء البطاقة الصفراء، على غرار الدوريات الخارجية، ومشاركة أبناء المواطنات، في حال تم الاتفاق عليها في اتحاد الكرة في الهواة والمراحل السنية، وسيتم عقد ورشة عمل خلال ديسمبر المقبل مع المختصين في الأندية، ويرفع فريق العمل توصياته بالمخرجات المنبثقة عن الورشة لرفعها للاعتماد من قبل مجلس الإدارة». الحكم الأجنبي أجاب الجنيبي عن سؤال حول تطرق الأندية لموضوع الحكم الأجنبي، قائلاً: «تم خلال الاجتماع، تشكيل فريق من ممثلي الأندية، يضم أربعة أعضاء، وسيقوم فريق العمل بزيارة للجنة الحكام، وعقد اجتماع تنسيقي معهم للاطلاع على آلية التطوير ومنهجية الفترة القادمة، وكل المبادئ التي تعمل بها لجنة الحكام، وعلى ضوء هذه الاجتماعات، سيعرض فريق العمل توصياته على الأندية». أما في ما يخص التقرير المالي، فقال الجنيبي: «تم الاطلاع على التقرير الختامي للسنة المالية المنتهية في 30 يونيو 2016، واعتماد نسب توزيعات الأندية، وتقرر الإبقاء على نفس النسب السابق، إذ كان لدينا تحدٍ، هو الحفاظ على المكتسبات التي حصلها الإخوة أعضاء المكتب التنفيذي السابق، ونسعى مستقبلاً إلى التطوير ورفع الدخل». الخطة التسويقية من جانبه، استعرض يوسف محمد الخوري نائب رئيس المكتب التنفيذي، المبادرة الخاصة بالبدء بالخطة التسويقية للجنة، وتم من خلالها مناقشة الآلية التي سيتم الاعتماد عليها لإعداد الاستراتيجية والمنهجية الخاصة بالتسويق في اللجنة، وقال: «كان الاجتماع مثمراً مع أعضاء مجلس الإدارة، فالتسويق في اللجنة يعتبر العصب الرئيس، والركيزة الأولى الداعمة للدخل المالي للدوري المحترفين، وقال أعتقد أن الأندية تصب معنا في نفس المصلحة، وهي الاستثمار في التسويق، حتى يكون العائد أفضل، خاصة في السنوات القادمة، لتأكيد وجود الشركاء الحاليين واستقطاب آخرين». أضاف الخوري: «تحدثنا مع الأندية حول أهمية زيادة قيمة المنتج المتمثل vفي دورينا، وإبراز وجوده على الساحة المحلية والخليجية والآسيوية، من خلال الاستثمار في القنوات التسويقية، ويجب على جميع الأطراف، أن يكون هدفها هو المصلحة العامة لكرة الإمارات، وتطوير هذا المنتج الذي يجب أن نضع عليه البصمة، وتقديم أفضل خدمة لشركائنا الرعاة، كما يتعين علينا إبراز هويتهم ومنتجهم على أفضل وجه». تابع الخوري: «علينا، كلجنة وأندية، العمل كثيراً على المنتج من خلال ورش العمل والمقابلات الفردية، في ما يخص التسويق لتطوير وتبادل الخبرات، وصب جهودنا وأفكارنا أيضاً، في محاولة جذب الحضور الجماهيري للملاعب، لأن هذه منظومة واحدة، فزيادة الحضور، تعني منتجاً أعلى، وقيمة أفضل، وعائداً أكبر للأندية من خلال ورش عمل». الجذب الجماهيري أجاب الخوري عن سؤال حول دور اللجنة في جذب الجماهير، مؤكداً أن اللجنة تعمل يداً بيد مع الأندية، وقال: «نطمح للوصول للمثالية، من خلال حضور جماهيري مكثف، وتوفير بيئة مناسبة للجماهير، وفي هذا الصدد، عقدنا ورشة عمل سابقة، تلتها زيارات ميدانية للأندية، لتبادل الخبرات والآراء».vv عبيد سعيد:الأفكار الجديدة قادرة على إحداث النقلة المطلوبة أكد اللواء عبيد سعيد نائب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي المدير التنفيذي، أن الأفكار الجديدة قادرة على إحداث النقلة المطلوبة لمنظومة الاحتراف الكروي، وقال: خلال اجتماع «المحترفين» الماراثوني مع الأندية طرحت العديد من الأفكار التي من شأنها أن ثري العمل وتساهم في أحداث الطفرة المنشودة، والنقلة المطلوبة، خاصة بعد تلك السنوات التي مرت على تجربتنا الاحترافية الكروية. وأشاد اللواء عبيد سعيد بالخطط التسويقية التي طرحت خلال الاجتماع، وقال هذه الخطط من شأنها ان تعزز العمل بالأندية، وتزيد من الدخل المادي والاقبال الجماهيري، خاصة وان التسويق يعتبر عصب العملية الاحترافية، ولا شك أن النقاشات التي دارت في هذا الشأن، جاءت مفيدة، وأتوقع ان يكون لها صدى طيب في الأندية خلال الفترة المقبلة، خاصة في ظل الدراسات المتخصصة، والتي من شأنها أن تعزز من فرص اتخاذ القرار السليم. وقال نائب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي ان قرار إقامة ورش عمل متخصصة لعدد من الموضوعات المهمة، وتشكيل فرق عمل ولجان لمناقشة عدد من الأمور الكروية التي أثيرت خلال الاجتماع، وما تثمر من توصيات من شأنها أن تساهم في صدور قرارات غير روتينية، تساهم في إحداث النقلة المطلوبة لتطوير منظومتنا الكروية. وفيما يتعلق بعدد اللاعبين الأجانب وقضية التحكيم يقول اللواء عبيد سعيد، هذه أمور فنية بحتة، وتم الاتفاق على إقامة ورشة عمل خلال شهر ديسمبر المقبل من اجل مناقشة موضوع عدد اللاعبين الأجانب المشاركين مع الفرق في الدوري المحلي، حيث ستطرح الأندية كل الآراء والدراسات وحينها ستكون التوصية التي تخدم كرة الامارات. وليد الحوسني:ندرس بعض الأفكار بشأن شروط التراخيص كشف وليد الحوسني المدير التنفيذي بالإنابة للجنة دوري المحترفين عن إمكانية إدخال بعض الأفكار الثرية التي طرحتها الأندية خلال اجتماع مجلس الإدارة أول من أمس في دبي، ضمن شروط الحصول على تراخيص الاحتراف في الفترة المقبلة، خاصة وأن تلك الأفكار جديدة ومفيدة وتخدم العملية الاحترافية التي نسير في عامها التاسع بنجاح، سعياً للتطور المنشود. وأبدى وليد الحوسني سعادته بالاستفادة الكبيرة له على الصعيد الشخصي من حضور الاجتماع الأول له والاحتكاك مع الأندية، بعد أن تولى منصبه الجديد خلال الأيام القليلة الماضية، مما يساهم في اكتساب مزيد من الخبرات في أقصر وقت، وقال من ملاحظاتي على الاجتماع أنه شهد مناقشات مثمرة وجميعها تهدف الصالح العام، حيث خلت المناقشات والأفكار من أمور شخصية، حيث طغت المصلحة العامة على الحوار وأجواء الاجتماع مما ميزه وجعله يخرج بصورة متميزة. وعن الأفكار والنقاشات التي طرحتها الأندية، يقول وليد الحوسني، طُرحت أفكار عديدة معظمها ليس غائباً عن إدارة لجنة دوري المحترفين، وكلها أفكار ثرية تفيد العمل وتطوره، والجميل في النقاش أنه شمل أمورا فنية تختص بتطوير اللعبة، وأمور استراتيجية مثل اللاعب الأجنبي وتطوير التحكيم، والأجمل أن اللجنة سعت إلى دراسة كل المقترحات بشكل تخصصي من خلال تشكيل فرق عمل تتولى ملفات بعينها وتدرسها، ومن ثم ترفع توصيات يتم عرضها على المكتب التنفيذي للجنة دوري المحترفين لإقرارها أو عرضها على جمعية عمومية وفق الصلاحيات المحددة. عبد الله بن طوق:جدية النقاشات أثرت الاجتماع عبر عبد الله بن طوق، نائب رئيس مجلس إدارة شركة النصر للكرة، عن سعادته بنجاح اجتماع لجنة دوري المحترفين مع الأندية، في أول اجتماع بينهما في عهد المكتب التنفيذي الجديد للجنة. وقال: حين أقول إن الاجتماع ناجح فهذا يعود إلى جدية النقاشات التي درات خلال الاجتماع، والمتعلقة بالعديد من المواضع والملفات المهمة، والتي تعنى بالتطور والنهوض باللعبة خلال السنوات المقبلة. وفيما يتعلق بمشاركة اللاعبين الأجانب خلال المرحلة المقبلة، يقول عبد الله بن طوق، الاجتماع شهد مناقشات ثرية في هذا الجانب، حيث شهد النقاش شقين: الأول يتعلق باللاعبين الأجانب المشاركين مع فرقهم في دوري أبطال آسيا، وفي هذا الجانب هناك اتفاق أن يكون العدد أربعة بدون تحديد للجنسيات، وسيتم مناقشة الأمر بشكل أوسع خلال الورشة التي يقيمها الاتحاد الآسيوي يوم السبت المقبل في العين، والأمر المتعلق بمشاركة اللاعبين مع فرقهم في الدوري المحلي تم الاتفاق على مناقشة الأمر بشكل موسع خلال ورشة العمل التي ستنظمها لجنة دوري المحترفين مع الأندية في ديسمبر المقبل. وعن سبب عدم صدور قرارات خلال الاجتماع والاكتفاء بتشكيل فرق عمل يقول عبد الله بن طوق: قلت إن النقاش الذي يشمل مختصين يكون له ثمار طيبة، ونحن استمعنا إلى عدد من المحاور المهمة خاصة فيما يتعلق بالاستراتيجية المستقبلة، ومثل هذه الرؤى تحتاج إلى تنفيذ ميداني جيد، لذلك خضوع العديد من الملفات المهمة للدراسة أمر طيب، حتى يصدر القرار بدون عاطفة ومبني على أسس فنية وعلمية. عايض مبخوت:مخاوفنا المالية والتسويقية تبددت أكد عايض مبخوت المدير التنفيذي لشركة الجزيرة لكرة القدم، أن اجتماع “المحترفين” بدد مخاوف بعض الأندية، فيما يتعلق بالجوانب المالية والتسويقية، بعد أن وقف الجميع على جهود اللجنة في هذا المجال، حيث جاء النقاش مثمرا ليس في هذا المجال وحسب وإنما في جميع المجالات التي شهدت نقاشا طيبا طرحت من خلاله العديد من الأفكار التطويرية، التي من شأنها النهوض بالعمل والارتقاء بالنشاط خلال الفترات المقبلة. وقال المدير التنفيذي لشركة الجزيرة للكرة إننا كنا في حاجة ماسة لمثل هذه الاجتماع الثري. صحيح أنه جاء ماراثونياً في مدته، ولكنها شهدت نقاشات وطرح أفكار، وتكوين لجان وفرق عمل، وشفافية في الطرح، واعتقد سيكون لها صدى طيب خلال الفترات المقبلة. وأشاد عايض مبخوت بالنقاش الذي تم خلال الاجتماع، ومناقشة عدد من السلبيات التي شهدتها تجربتنا الاحترافية خلال السنوات الماضية، وقال كنا في حاجة لفتح العديد من الملفات المتعلقة بالعملية الاحترافية، خاصة بعد أن نضجت تجربتنا على مدى السنوات الماضية، وحينما نناقش بعض السلبيات والملاحظات، فإن ذلك يعني أننا نهدف للأفضل والتطور بما يخدم مسيرتنا الكروية خلال الفترة المقبلة، لذلك فإن فرق العمل التي تشكلت خلال الاجتماع سوف تواصل عملها من أجل دراسة كافة المقترحات والآراء التي طرحت، بشكل علمي وفق الواقع العملي، وان شاء الله تكون التوصيات على قدر الطموحات، في ظل وجود طموحات كبيرة ورغبة أكيدة في التطور والنهوض باللعبة. محمد المري:حان الوقت لإحداث نقلة تعزز مسيرة الاحتراف يري محمد مطر المري نائب رئيس مجلس إدارة نادي الشباب، أن اجتماع لجنة دوري المحترفين مع الأندية، وما تمخض عنه من توصيات وأفكار يعتبر نقلة نوعية تعزز مسيرة الاحتراف خلال السنوات المقبلة، حيث طرحت العديد من الرؤى التي تساهم في إحداث تطور في مسيرتنا الاحترافية، وكنا في حاجة ماسة لمراجعة تجربتنا الاحترافية التي تسير في عامها التاسع، للوقوف على السلبيات وتعزيز الإيجابيات بما يحقق لنا طفرة مرجوة واحترافاً حقيقياً خلال الفترة المقبلة. تطوير وقال نائب رئيس نادي الشباب حينما نسعى للتطوير لا بد من مناقشة الواقع وتحليله بكل شفافية سعياً لتدارك أية معوقات تحول دون النقلة النوعية المطلوبة، وشهد الاجتماع نقاشاً مثمراً للغاية سواء في موضوع اللاعب الأجنبي ومدى تحقيق أقصى استفادة من وجوده بما يعزز عمل الأندية وتأدية رسالتها على الوجه الأكمل، وجاء الطرح متواكباً مع أهمية الموضوع، لذلك نرى أو فكرة إقامة ورشة عمل متخصصة تناقش هذا الأمر خلال ديسمبر المقبل سوف تساهم في الوصول إلى القرار الصحيح الذي يدعم مسيرة الاحتراف وفق الرؤى الفنية، وكذلك موضوع الحكام، حيث يعتبر قضاة الملاعب عصب اللعبة، ونحن غير راضين عن الأخطاء التي تحدث ويكون لها تأثير على نتائج بعض الفرق، لذلك تقرر إخضاع الموضوع للدراسة الدقيقة والوقوف على طبيعة عمل لجنة الحكام والآلية التي تدير بها المنظومة. ارتياح وأبدى محمد مطر المري ارتياحه من تحديد وقت زمني محدد للجان لفرق العمل التي كلفت بمتابعة العديد من الموضوعات المهمة، بما يعني إنجاز المهام في زمن مناسب كما أبدى ارتياحه من ربط التقييم بمؤشرات أداء بما يعني وجود الحرص على الوصول لأداء متميز، خاصة وأن مؤشرات الأداء تظهر الأرضية التي نقف عليها في العمل، وقال نحن في نادي الشباب ندعم مثل تلك الجهود ونمد أيدنا إلى لجنة دوري المحترفين لمواصلة العمل في تطوير كرة الإمارات. استراتيجية وفيما يتعلق برأيه في الاستراتيجية التي طرحتها لجنة دوري المحرفين يقول نائب رئيس نادي الشباب، لا شك أنها استراتيجية طموحة لمستقبل أفضل، والعمل المبني على أسس علمية، تكون فرصة النجاح لديه كبيرة، ومن دون مجاملة اعتبر الاجتماع من أفضل الاجتماعات التي حضرتها خلال السنوات الماضية لما تناوله من طرح رؤى طموحة ونقاش ثري وتقديم أفكار من شأنها إحداث النقلة المطلوبة في حال تطبيقها، وهي بداية عمل طيبة للجنة دوري المحترفين في تشكيلها الجديد. خالد النقبي: أقترح الاستعانة بالحكام الأجانب اقترح خالد النقبي المدير التنفيذي بالإنابة لنادي كلباء، أن يتم فتح الباب للاستعانة بالحكام الأجانب، خلال الفترة المقبلة، سعيا لتحفيز كوادرنا التحكيمية وزيادة التنافس فيما بينها، وتقليل الأخطاء على قدر المستطاع، بعد ان تزايدت خلال الفترة الماضية.وأوضح النقبي فكرته بمزيد من التفاصيل بقوله، نحن نثق في كوادرنا التحكيمية الشابة، لكونهم ثروة نعتز بها، ومع الحرص علي تطوير قدرات وإمكانات هذه الكوادر، بما يعزز من مكانتهم الكروية، ومع خطط لجنة الحكام في دعم هذه الكوادر، ولكن حينما تسعى للتطور لا بد أن تعزز فرص المنافسة بين العناصر، حرصا على التميز والظهور بمستوى طيب. ويشير النقبي الى ضرورة تقنين الأمر حافظا على مكانة كوادرنا، حيث اقترح ان يتم منح كل ناد فرصة الاستعانة بحكام أجانب في 4 مباريات، بواقع مباراتين في كل دور، على ان يختار النادي المباريات الأربع مسبقا بالاتفاق مع لجنة دوري المحترفين، ويتحمل النادي نصف التكاليف، ولجنة دوري المحترفين النصف الأخر. وأشادالنقبي بفكرة تشكيل لجنة للوقوف على عمل لجنة الحكام والتعرف على الآلية الخاصة بإعداد الحكام وطريقة تعيينهم في المباريات، وقال يهمنا التعرف على مثل هذه الأمور وأن نقف على خطط وبرامج إعداد الحكم بدنيا وفنيا ومعنويا، لأن توافر مثل هذه الأمور من شانه أن يعزز من مهمة حكامنا. استطلاع ورشة عمل “للآسيوي” السبت ينظم الاتحاد الآسيوي لكرة القدم ورشة عمل عن مشاركة اللاعبين الأجانب في دوري أبطال آسيا، يوم السبت المقبل على هامش نهائي البطولة حيث سيتم الاستماع إلى آراء الأندية في العدد المناسب لمشاركة اللاعبين الأجانب، وسوف يستطلع الآسيوي الآراء بخصوص إلغاء شرط الجنسية الآسيوية للاعب الرابع وفق قاعدة 3+1، وهناك شبه اتفاق على قيد 4 لاعبين دون تحديد شرط الجنسية وهو ما سوف توصي به ورشة العمل. ورشة جذب الجماهير مسؤولية الأندية أوضح يوسف خوري أنه سيكون هناك ورش عمل جزء منها لزيادة العلامة التجارية وجزء لتطوير جذب الجماهير، وقد تم عرض الخطة التسويقية من خلال شركة MMC من خلال الاستعانة بها بالتوافق مع الاستراتيجية العامة للمحترفين. وقال: أعد بأن الفترة القادمة سيكون هناك عمل مكثف مع الأندية، حيث ان مواضيع جذب الجماهير مسؤولية تقع على عاتق اللجنة والدور الأكبر يقع على الأندية، على ان نقوم بدور توعوي. رؤية محمد البلوشي: استراتيجية طموحة أشاد محمد البوشي مدير التسويق في نادي كلباء بالاستراتيجية التي طرحتها لجنة دوري المحترفين خلال الاجتماع الذي عقد مع الأندية أمس الأول في دبي. وقال: لقد جاءت الاستراتيجية طموحة، وتحمل رؤى جيدة للمستقبل، ومن خلالها تولدت العديد من الأفكار والنقاشات، وأرى أنها فتحت طريقاً مشرقاً للمستقبل، سنلمسه واقعاً خلال السنوات المقبلة. وأضاف محمد البلوشي: إن عرض المحاور الأربعة عن الاستراتيجية والأمور الفنية والمالية والتسويق، جاء بشكل متميز، حيث وضحت الرغبة الكبيرة في تطوير منظومتنا الكروية لتواكب الاحتراف الحقيقي، وفتحت شهية الحضور في النقاش المثمر وتقديم العديد من الأفكار التي تعزز من العمل وتطوره. وأشار إلى أن العمل سوف يشهد مزيداً من التطور خلال الفترة المقبلة، مع ورود توصيات اللجان وفرق العمل وما ستسفر عنه ورش العمل المقبلة، لذلك أنا متفائل بتطور كرتنا في الفترة المقبلة بما يتواكب مع الطموحات وخدمة المنتخبات الوطنية. لجنة الكشف عن الحقوق الرقمية اليوم تعقد لجنة المحترفين في اتحاد الكرة مؤتمرا صحفيا ظهر اليوم في فندق دوست ثاني بالعاصمة أبوظبي، من أجل الكشف عن رعاية الحقوق الرقمية خلال الفترة المقبلة، وسوف يشهد المؤتمر عبد الله ناصر الجنيبي رئيس اللجنة ويوسف خوري نائب رئيس اللجنة ووليد الحوسني المدير التنفيذي بالإنابة، وتأتي هذه الرعاية الجديدة في إطار مساعي اللجنة لمواكبة التطور التكنولوجي في عالم الاتصال الرقمي.


الخبر بالتفاصيل والصور


تحول اجتماع لجنة دوري المحترفين لكرة القدم، والذي عقد بفندق العنوان في دبي أول من أمس، مع أندية المحترفين بالدولة، إلى جلسة عصف ذهني، استمرت 345 دقيقة، وتم خلالها مناقشة العديد من شجون الكرة في الدولة، ورسم خارطة طريق جديدة لمنظومة الاحتراف، من خلال طرح الكثير من الموضوعات والمقترحات التي تسهم في تطوير اللعبة، ومنها، الزمن الفعلي للعب في دورينا، والذي لا يتجاوز 46 دقيقة، وبحثت اللجنة عن كيفية زيادته، من خلال الارتقاء بمستوى المنافسة، وكشفت عن تعاقدها مع شركة متخصصة لرصد أداء الأندية، والزمن الفعلي داخل الملعب لكل فريق على حدة.

كشفت اللجنة عن اتفاقها مع السفير الثاني الجديد لدورينا، والذي سيتم الإعلان عن هويته خلال شهر ونصف من الآن، وعن مناقشة بعض التعديلات على التشريعات واللوائح، وطلبت اللجنة من الأندية، التقدم بمقترحاتها لتعديل ما تراه مناسباً للنهوض بنظام الاحتراف، مع تشكيل فريق عمل فني لبحث تطوير المسابقات، واللاعبين الأجانب، وأكدت اللجنة على أن التحدي الأول الذي أمامها، المحافظة على الدخل المالي الموجود حالياً، والعمل على زيادته وتطويره، مشيرة إلى أن الدخل الحالي يصل إلى 190 مليون درهم من حقوق الرعاية والتسويق.

إلغاء الآسيوي

أكد الاجتماع، على إلغاء اللاعب الآسيوي الرابع، والاكتفاء بتسجيل أربعة لاعبين دون تحديد للجنسية، خلال المشاركة في البطولات الآسيوية، وتنفيذ ذلك محلياً، يتوقف على توصيات ورشة عمل الأندية المقررة مع الأندية خلال ديسمبر المقبل، ولم تطلب الأندية الاستعانة بحكام أجانب في الدوري، ولكنها طلبت ضرورة الوقوف على آليات عمل لجنة الحكام، من خلال لجنة رباعية مشكلة من عبد الله بوعميم من النصر، محمد إسماعيل من الإمارات، خالد النقبي من اتحاد كلباء، وسالم المزروعي من الظفرة، وكما تم الاتفاق على تشكيل فريق عمل لبحث إلغاء الكروت الصفراء الخاطئة، وأكد المجتمعون على ضرورة تطوير مسابقة 21 سنة.

تفاعل ومناقشة

شهد الاجتماع تفاعلاً بين الحضور في البنود التي طرحت للنقاش، والتي تضمنت عرض الخطة الاستراتيجية، الخطة التسويقية، العرض الفني والتقرير المالي، وقال عبد الله ناصر الجنيبي رئيس لجنة دوري المحترفين في مؤتمر صحافي، عقب الاجتماع المطول الذي عقد بين اللجنة ومسؤولي الأندية، إنه كان بمثابة ورشة عمل وجلسة عصف ذهني، وعرضت خلاله لجنة دوري المحترفين أربعة من المحاور الرياضية، والتي تضمنت الخطة الاستراتيجية للجنة، إذ قبل 6 سنوات وضعت رؤية واستراتيجية واضحة للجنة، وأساسها أو رؤيتها أن نكون الرقم واحد في آسيا، والمعايير الآن اختلفت في آسيا، ففي السابق، كنا نتحدث عن ثلاثة مستويات فقط، وكانت اليابان في المستوى الأول، وعلى هذا الأساس، وضعت الرؤية، أن نكون مع اليابان في نفس المستوى في التصنيف.

جوانب فنية

أوضح الجنيبي: «التصنيف في آسيا اختلف عن السابق، وأصبح يعتمد على الجوانب الفنية بشكل أساسي، كنتائج المنتخب ونتائج الأندية المشاركة في بطولة دوري أبطال آسيا، ونحن حالياً نحتل المركز الأول على الغرب، والثاني على مستوى آسيا بشكل عام، إذا أصبحت اللجنة لا ترتبط بصلة مباشرة بالتصنيف الآسيوي، بناءً على الرؤية التي وضعت قبل 6 سنوات، وهذا الأمر تطلب أن ننظر لوضع رؤية واستراتيجية خاصة، فيها الرسالة والقيم وعمل مشاريع واضحة تخدم هذه الرؤى».

عصف ذهني

وواصل الجنيبي قائلاً: «تم خلال الاجتماع، عرض بعض التصورات، والتي كانت بمثابة عصف ذهني مع الأعضاء، لنحدد مسار الأربع سنوات القادمة، بعدما تم التنسيق واختيار المنهجية التي سنعمل فيها، ثم آلية العمل والخطوات التي سيتم الاعتماد عليها، وخلال شهر من الآن أو أقل، سيتم الانتهاء من العمل وإطلاق الاستراتيجية الجديدة الخاصة باللجنة».

فريق التطوير

أما في ما يخص الجانب الفني، فأكد رئيس لجنة دوري المحترفين، أنه تم الاتفاق خلال الاجتماع، على تشكيل فريق فني، يضم كلاً من الدكتور حسن مالوش مدير الإدارة الفنية باتحاد الكرة، وخليفة سليمان وعبد الرحمن الحداد والدكتور موسى عباس، بالإضافة إلى أعضاء الفريق الفني باللجنة، وهم عبد الحميد المستكى عضو المكتب التنفيذي رئيس اللجنة الفنية، منصور عبد الله وناصر عبد الله وطه عزت، وتم تكليف هذا الفريق بمهام تخص التطوير الفني لمسابقات لجنة دوري المحترفين، وعلى سبيل المثال، تطوير مسابقة تحت 21 سنة، ومبادرة زيادة الزمن الفعلي للمباريات، والذي يقدر حالياً بـ 46 دقيقة، وتطمح لجنة دوري المحترفين إلى رفعه وفق معايير الاتحاد الآسيوي، بوضع هدف محدد كل سنة، لزيادة الزمن الفعلي للمباريات.

اللاعبون الأجانب

عن مشاركة الأجانب في دورينا، أشار الجنيبي، إلى ضرورة التفريق بين مشاركة الأجانب في دوري أبطال آسيا، ومشاركتهم في دورينا، وقال: «تعمل لجنة دوري المحترفين على دراسة تخص مشاركة اللاعبين في المسابقات التي تنظمها اللجنة، أما في ما يخص مشاركات اللاعبين الأجانب في دوري أبطال آسيا، فقامت لجنة دوري المحترفين باستطلاع رأي الأندية، ولوحظ أن أغلب الأندية تتجه إلى 4 أجانب، دون تحديد الجنسية».

إلغاء الصفراء

كما أضاف الجنيبي: «فريق العمل الفني سيقوم بدراسة مشروع إلغاء البطاقة الصفراء، على غرار الدوريات الخارجية، ومشاركة أبناء المواطنات، في حال تم الاتفاق عليها في اتحاد الكرة في الهواة والمراحل السنية، وسيتم عقد ورشة عمل خلال ديسمبر المقبل مع المختصين في الأندية، ويرفع فريق العمل توصياته بالمخرجات المنبثقة عن الورشة لرفعها للاعتماد من قبل مجلس الإدارة».

الحكم الأجنبي

أجاب الجنيبي عن سؤال حول تطرق الأندية لموضوع الحكم الأجنبي، قائلاً: «تم خلال الاجتماع، تشكيل فريق من ممثلي الأندية، يضم أربعة أعضاء، وسيقوم فريق العمل بزيارة للجنة الحكام، وعقد اجتماع تنسيقي معهم للاطلاع على آلية التطوير ومنهجية الفترة القادمة، وكل المبادئ التي تعمل بها لجنة الحكام، وعلى ضوء هذه الاجتماعات، سيعرض فريق العمل توصياته على الأندية».

أما في ما يخص التقرير المالي، فقال الجنيبي: «تم الاطلاع على التقرير الختامي للسنة المالية المنتهية في 30 يونيو 2016، واعتماد نسب توزيعات الأندية، وتقرر الإبقاء على نفس النسب السابق، إذ كان لدينا تحدٍ، هو الحفاظ على المكتسبات التي حصلها الإخوة أعضاء المكتب التنفيذي السابق، ونسعى مستقبلاً إلى التطوير ورفع الدخل».

الخطة التسويقية

من جانبه، استعرض يوسف محمد الخوري نائب رئيس المكتب التنفيذي، المبادرة الخاصة بالبدء بالخطة التسويقية للجنة، وتم من خلالها مناقشة الآلية التي سيتم الاعتماد عليها لإعداد الاستراتيجية والمنهجية الخاصة بالتسويق في اللجنة، وقال: «كان الاجتماع مثمراً مع أعضاء مجلس الإدارة، فالتسويق في اللجنة يعتبر العصب الرئيس، والركيزة الأولى الداعمة للدخل المالي للدوري المحترفين، وقال أعتقد أن الأندية تصب معنا في نفس المصلحة، وهي الاستثمار في التسويق، حتى يكون العائد أفضل، خاصة في السنوات القادمة، لتأكيد وجود الشركاء الحاليين واستقطاب آخرين».

أضاف الخوري: «تحدثنا مع الأندية حول أهمية زيادة قيمة المنتج المتمثل vفي دورينا، وإبراز وجوده على الساحة المحلية والخليجية والآسيوية، من خلال الاستثمار في القنوات التسويقية، ويجب على جميع الأطراف، أن يكون هدفها هو المصلحة العامة لكرة الإمارات، وتطوير هذا المنتج الذي يجب أن نضع عليه البصمة، وتقديم أفضل خدمة لشركائنا الرعاة، كما يتعين علينا إبراز هويتهم ومنتجهم على أفضل وجه». تابع الخوري: «علينا، كلجنة وأندية، العمل كثيراً على المنتج من خلال ورش العمل والمقابلات الفردية، في ما يخص التسويق لتطوير وتبادل الخبرات، وصب جهودنا وأفكارنا أيضاً، في محاولة جذب الحضور الجماهيري للملاعب، لأن هذه منظومة واحدة، فزيادة الحضور، تعني منتجاً أعلى، وقيمة أفضل، وعائداً أكبر للأندية من خلال ورش عمل».

الجذب الجماهيري

أجاب الخوري عن سؤال حول دور اللجنة في جذب الجماهير، مؤكداً أن اللجنة تعمل يداً بيد مع الأندية، وقال: «نطمح للوصول للمثالية، من خلال حضور جماهيري مكثف، وتوفير بيئة مناسبة للجماهير، وفي هذا الصدد، عقدنا ورشة عمل سابقة، تلتها زيارات ميدانية للأندية، لتبادل الخبرات والآراء».vv

عبيد سعيد:الأفكار الجديدة قادرة على إحداث النقلة المطلوبة

أكد اللواء عبيد سعيد نائب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي المدير التنفيذي، أن الأفكار الجديدة قادرة على إحداث النقلة المطلوبة لمنظومة الاحتراف الكروي، وقال: خلال اجتماع «المحترفين» الماراثوني مع الأندية طرحت العديد من الأفكار التي من شأنها أن ثري العمل وتساهم في أحداث الطفرة المنشودة، والنقلة المطلوبة، خاصة بعد تلك السنوات التي مرت على تجربتنا الاحترافية الكروية.

وأشاد اللواء عبيد سعيد بالخطط التسويقية التي طرحت خلال الاجتماع، وقال هذه الخطط من شأنها ان تعزز العمل بالأندية، وتزيد من الدخل المادي والاقبال الجماهيري، خاصة وان التسويق يعتبر عصب العملية الاحترافية، ولا شك أن النقاشات التي دارت في هذا الشأن، جاءت مفيدة، وأتوقع ان يكون لها صدى طيب في الأندية خلال الفترة المقبلة، خاصة في ظل الدراسات المتخصصة، والتي من شأنها أن تعزز من فرص اتخاذ القرار السليم.

وقال نائب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي ان قرار إقامة ورش عمل متخصصة لعدد من الموضوعات المهمة، وتشكيل فرق عمل ولجان لمناقشة عدد من الأمور الكروية التي أثيرت خلال الاجتماع، وما تثمر من توصيات من شأنها أن تساهم في صدور قرارات غير روتينية، تساهم في إحداث النقلة المطلوبة لتطوير منظومتنا الكروية.

وفيما يتعلق بعدد اللاعبين الأجانب وقضية التحكيم يقول اللواء عبيد سعيد، هذه أمور فنية بحتة، وتم الاتفاق على إقامة ورشة عمل خلال شهر ديسمبر المقبل من اجل مناقشة موضوع عدد اللاعبين الأجانب المشاركين مع الفرق في الدوري المحلي، حيث ستطرح الأندية كل الآراء والدراسات وحينها ستكون التوصية التي تخدم كرة الامارات.

وليد الحوسني:ندرس بعض الأفكار بشأن شروط التراخيص

كشف وليد الحوسني المدير التنفيذي بالإنابة للجنة دوري المحترفين عن إمكانية إدخال بعض الأفكار الثرية التي طرحتها الأندية خلال اجتماع مجلس الإدارة أول من أمس في دبي، ضمن شروط الحصول على تراخيص الاحتراف في الفترة المقبلة، خاصة وأن تلك الأفكار جديدة ومفيدة وتخدم العملية الاحترافية التي نسير في عامها التاسع بنجاح، سعياً للتطور المنشود.

وأبدى وليد الحوسني سعادته بالاستفادة الكبيرة له على الصعيد الشخصي من حضور الاجتماع الأول له والاحتكاك مع الأندية، بعد أن تولى منصبه الجديد خلال الأيام القليلة الماضية، مما يساهم في اكتساب مزيد من الخبرات في أقصر وقت، وقال من ملاحظاتي على الاجتماع أنه شهد مناقشات مثمرة وجميعها تهدف الصالح العام، حيث خلت المناقشات والأفكار من أمور شخصية، حيث طغت المصلحة العامة على الحوار وأجواء الاجتماع مما ميزه وجعله يخرج بصورة متميزة.

وعن الأفكار والنقاشات التي طرحتها الأندية، يقول وليد الحوسني، طُرحت أفكار عديدة معظمها ليس غائباً عن إدارة لجنة دوري المحترفين، وكلها أفكار ثرية تفيد العمل وتطوره، والجميل في النقاش أنه شمل أمورا فنية تختص بتطوير اللعبة، وأمور استراتيجية مثل اللاعب الأجنبي وتطوير التحكيم، والأجمل أن اللجنة سعت إلى دراسة كل المقترحات بشكل تخصصي من خلال تشكيل فرق عمل تتولى ملفات بعينها وتدرسها، ومن ثم ترفع توصيات يتم عرضها على المكتب التنفيذي للجنة دوري المحترفين لإقرارها أو عرضها على جمعية عمومية وفق الصلاحيات المحددة.

عبد الله بن طوق:جدية النقاشات أثرت الاجتماع

عبر عبد الله بن طوق، نائب رئيس مجلس إدارة شركة النصر للكرة، عن سعادته بنجاح اجتماع لجنة دوري المحترفين مع الأندية، في أول اجتماع بينهما في عهد المكتب التنفيذي الجديد للجنة. وقال: حين أقول إن الاجتماع ناجح فهذا يعود إلى جدية النقاشات التي درات خلال الاجتماع، والمتعلقة بالعديد من المواضع والملفات المهمة، والتي تعنى بالتطور والنهوض باللعبة خلال السنوات المقبلة.

وفيما يتعلق بمشاركة اللاعبين الأجانب خلال المرحلة المقبلة، يقول عبد الله بن طوق، الاجتماع شهد مناقشات ثرية في هذا الجانب، حيث شهد النقاش شقين: الأول يتعلق باللاعبين الأجانب المشاركين مع فرقهم في دوري أبطال آسيا، وفي هذا الجانب هناك اتفاق أن يكون العدد أربعة بدون تحديد للجنسيات، وسيتم مناقشة الأمر بشكل أوسع خلال الورشة التي يقيمها الاتحاد الآسيوي يوم السبت المقبل في العين، والأمر المتعلق بمشاركة اللاعبين مع فرقهم في الدوري المحلي تم الاتفاق على مناقشة الأمر بشكل موسع خلال ورشة العمل التي ستنظمها لجنة دوري المحترفين مع الأندية في ديسمبر المقبل.

وعن سبب عدم صدور قرارات خلال الاجتماع والاكتفاء بتشكيل فرق عمل يقول عبد الله بن طوق: قلت إن النقاش الذي يشمل مختصين يكون له ثمار طيبة، ونحن استمعنا إلى عدد من المحاور المهمة خاصة فيما يتعلق بالاستراتيجية المستقبلة، ومثل هذه الرؤى تحتاج إلى تنفيذ ميداني جيد، لذلك خضوع العديد من الملفات المهمة للدراسة أمر طيب، حتى يصدر القرار بدون عاطفة ومبني على أسس فنية وعلمية.

عايض مبخوت:مخاوفنا المالية والتسويقية تبددت

أكد عايض مبخوت المدير التنفيذي لشركة الجزيرة لكرة القدم، أن اجتماع “المحترفين” بدد مخاوف بعض الأندية، فيما يتعلق بالجوانب المالية والتسويقية، بعد أن وقف الجميع على جهود اللجنة في هذا المجال، حيث جاء النقاش مثمرا ليس في هذا المجال وحسب وإنما في جميع المجالات التي شهدت نقاشا طيبا طرحت من خلاله العديد من الأفكار التطويرية، التي من شأنها النهوض بالعمل والارتقاء بالنشاط خلال الفترات المقبلة.

وقال المدير التنفيذي لشركة الجزيرة للكرة إننا كنا في حاجة ماسة لمثل هذه الاجتماع الثري. صحيح أنه جاء ماراثونياً في مدته، ولكنها شهدت نقاشات وطرح أفكار، وتكوين لجان وفرق عمل، وشفافية في الطرح، واعتقد سيكون لها صدى طيب خلال الفترات المقبلة.

وأشاد عايض مبخوت بالنقاش الذي تم خلال الاجتماع، ومناقشة عدد من السلبيات التي شهدتها تجربتنا الاحترافية خلال السنوات الماضية، وقال كنا في حاجة لفتح العديد من الملفات المتعلقة بالعملية الاحترافية، خاصة بعد أن نضجت تجربتنا على مدى السنوات الماضية، وحينما نناقش بعض السلبيات والملاحظات، فإن ذلك يعني أننا نهدف للأفضل والتطور بما يخدم مسيرتنا الكروية خلال الفترة المقبلة، لذلك فإن فرق العمل التي تشكلت خلال الاجتماع سوف تواصل عملها من أجل دراسة كافة المقترحات والآراء التي طرحت، بشكل علمي وفق الواقع العملي، وان شاء الله تكون التوصيات على قدر الطموحات، في ظل وجود طموحات كبيرة ورغبة أكيدة في التطور والنهوض باللعبة.

محمد المري:حان الوقت لإحداث نقلة تعزز مسيرة الاحتراف

يري محمد مطر المري نائب رئيس مجلس إدارة نادي الشباب، أن اجتماع لجنة دوري المحترفين مع الأندية، وما تمخض عنه من توصيات وأفكار يعتبر نقلة نوعية تعزز مسيرة الاحتراف خلال السنوات المقبلة، حيث طرحت العديد من الرؤى التي تساهم في إحداث تطور في مسيرتنا الاحترافية، وكنا في حاجة ماسة لمراجعة تجربتنا الاحترافية التي تسير في عامها التاسع، للوقوف على السلبيات وتعزيز الإيجابيات بما يحقق لنا طفرة مرجوة واحترافاً حقيقياً خلال الفترة المقبلة.

تطوير

وقال نائب رئيس نادي الشباب حينما نسعى للتطوير لا بد من مناقشة الواقع وتحليله بكل شفافية سعياً لتدارك أية معوقات تحول دون النقلة النوعية المطلوبة، وشهد الاجتماع نقاشاً مثمراً للغاية سواء في موضوع اللاعب الأجنبي ومدى تحقيق أقصى استفادة من وجوده بما يعزز عمل الأندية وتأدية رسالتها على الوجه الأكمل، وجاء الطرح متواكباً مع أهمية الموضوع، لذلك نرى أو فكرة إقامة ورشة عمل متخصصة تناقش هذا الأمر خلال ديسمبر المقبل سوف تساهم في الوصول إلى القرار الصحيح الذي يدعم مسيرة الاحتراف وفق الرؤى الفنية، وكذلك موضوع الحكام، حيث يعتبر قضاة الملاعب عصب اللعبة، ونحن غير راضين عن الأخطاء التي تحدث ويكون لها تأثير على نتائج بعض الفرق، لذلك تقرر إخضاع الموضوع للدراسة الدقيقة والوقوف على طبيعة عمل لجنة الحكام والآلية التي تدير بها المنظومة.

ارتياح

وأبدى محمد مطر المري ارتياحه من تحديد وقت زمني محدد للجان لفرق العمل التي كلفت بمتابعة العديد من الموضوعات المهمة، بما يعني إنجاز المهام في زمن مناسب كما أبدى ارتياحه من ربط التقييم بمؤشرات أداء بما يعني وجود الحرص على الوصول لأداء متميز، خاصة وأن مؤشرات الأداء تظهر الأرضية التي نقف عليها في العمل، وقال نحن في نادي الشباب ندعم مثل تلك الجهود ونمد أيدنا إلى لجنة دوري المحترفين لمواصلة العمل في تطوير كرة الإمارات.

استراتيجية

وفيما يتعلق برأيه في الاستراتيجية التي طرحتها لجنة دوري المحرفين يقول نائب رئيس نادي الشباب، لا شك أنها استراتيجية طموحة لمستقبل أفضل، والعمل المبني على أسس علمية، تكون فرصة النجاح لديه كبيرة، ومن دون مجاملة اعتبر الاجتماع من أفضل الاجتماعات التي حضرتها خلال السنوات الماضية لما تناوله من طرح رؤى طموحة ونقاش ثري وتقديم أفكار من شأنها إحداث النقلة المطلوبة في حال تطبيقها، وهي بداية عمل طيبة للجنة دوري المحترفين في تشكيلها الجديد.

خالد النقبي: أقترح الاستعانة بالحكام الأجانب

اقترح خالد النقبي المدير التنفيذي بالإنابة لنادي كلباء، أن يتم فتح الباب للاستعانة بالحكام الأجانب، خلال الفترة المقبلة، سعيا لتحفيز كوادرنا التحكيمية وزيادة التنافس فيما بينها، وتقليل الأخطاء على قدر المستطاع، بعد ان تزايدت خلال الفترة الماضية.وأوضح النقبي فكرته بمزيد من التفاصيل بقوله، نحن نثق في كوادرنا التحكيمية الشابة، لكونهم ثروة نعتز بها، ومع الحرص علي تطوير قدرات وإمكانات هذه الكوادر، بما يعزز من مكانتهم الكروية، ومع خطط لجنة الحكام في دعم هذه الكوادر، ولكن حينما تسعى للتطور لا بد أن تعزز فرص المنافسة بين العناصر، حرصا على التميز والظهور بمستوى طيب.

ويشير النقبي الى ضرورة تقنين الأمر حافظا على مكانة كوادرنا، حيث اقترح ان يتم منح كل ناد فرصة الاستعانة بحكام أجانب في 4 مباريات، بواقع مباراتين في كل دور، على ان يختار النادي المباريات الأربع مسبقا بالاتفاق مع لجنة دوري المحترفين، ويتحمل النادي نصف التكاليف، ولجنة دوري المحترفين النصف الأخر.

وأشادالنقبي بفكرة تشكيل لجنة للوقوف على عمل لجنة الحكام والتعرف على الآلية الخاصة بإعداد الحكام وطريقة تعيينهم في المباريات، وقال يهمنا التعرف على مثل هذه الأمور وأن نقف على خطط وبرامج إعداد الحكم بدنيا وفنيا ومعنويا، لأن توافر مثل هذه الأمور من شانه أن يعزز من مهمة حكامنا.

استطلاع

ورشة عمل “للآسيوي” السبت

ينظم الاتحاد الآسيوي لكرة القدم ورشة عمل عن مشاركة اللاعبين الأجانب في دوري أبطال آسيا، يوم السبت المقبل على هامش نهائي البطولة حيث سيتم الاستماع إلى آراء الأندية في العدد المناسب لمشاركة اللاعبين الأجانب، وسوف يستطلع الآسيوي الآراء بخصوص إلغاء شرط الجنسية الآسيوية للاعب الرابع وفق قاعدة 3+1، وهناك شبه اتفاق على قيد 4 لاعبين دون تحديد شرط الجنسية وهو ما سوف توصي به ورشة العمل.

ورشة

جذب الجماهير مسؤولية الأندية

أوضح يوسف خوري أنه سيكون هناك ورش عمل جزء منها لزيادة العلامة التجارية وجزء لتطوير جذب الجماهير، وقد تم عرض الخطة التسويقية من خلال شركة MMC من خلال الاستعانة بها بالتوافق مع الاستراتيجية العامة للمحترفين. وقال: أعد بأن الفترة القادمة سيكون هناك عمل مكثف مع الأندية، حيث ان مواضيع جذب الجماهير مسؤولية تقع على عاتق اللجنة والدور الأكبر يقع على الأندية، على ان نقوم بدور توعوي.

رؤية

محمد البلوشي: استراتيجية طموحة

أشاد محمد البوشي مدير التسويق في نادي كلباء بالاستراتيجية التي طرحتها لجنة دوري المحترفين خلال الاجتماع الذي عقد مع الأندية أمس الأول في دبي. وقال: لقد جاءت الاستراتيجية طموحة، وتحمل رؤى جيدة للمستقبل، ومن خلالها تولدت العديد من الأفكار والنقاشات، وأرى أنها فتحت طريقاً مشرقاً للمستقبل، سنلمسه واقعاً خلال السنوات المقبلة. وأضاف محمد البلوشي: إن عرض المحاور الأربعة عن الاستراتيجية والأمور الفنية والمالية والتسويق، جاء بشكل متميز، حيث وضحت الرغبة الكبيرة في تطوير منظومتنا الكروية لتواكب الاحتراف الحقيقي، وفتحت شهية الحضور في النقاش المثمر وتقديم العديد من الأفكار التي تعزز من العمل وتطوره. وأشار إلى أن العمل سوف يشهد مزيداً من التطور خلال الفترة المقبلة، مع ورود توصيات اللجان وفرق العمل وما ستسفر عنه ورش العمل المقبلة، لذلك أنا متفائل بتطور كرتنا في الفترة المقبلة بما يتواكب مع الطموحات وخدمة المنتخبات الوطنية.

لجنة

الكشف عن الحقوق الرقمية اليوم

تعقد لجنة المحترفين في اتحاد الكرة مؤتمرا صحفيا ظهر اليوم في فندق دوست ثاني بالعاصمة أبوظبي، من أجل الكشف عن رعاية الحقوق الرقمية خلال الفترة المقبلة، وسوف يشهد المؤتمر عبد الله ناصر الجنيبي رئيس اللجنة ويوسف خوري نائب رئيس اللجنة ووليد الحوسني المدير التنفيذي بالإنابة، وتأتي هذه الرعاية الجديدة في إطار مساعي اللجنة لمواكبة التطور التكنولوجي في عالم الاتصال الرقمي.

رابط المصدر: «المحترفين» ترسم مع الأندية خارطـــــــة طريق الاحتراف

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً