راشد بن حميد: إبداعات أبناء الوطن لا تقبل سوى المراكز الأولى

قال الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط في عجمان إن دولتنا الغالية تبرهن أن لها الريادة في كافة مجالات الإبداع والابتكار، ونُذهل اليوم بحجم الإنجازات الفريدة والإبداعات المميزة في شتى القطاعات الاقتصادية والهندسية والصحية والسياحية والتنموية والخدماتية التي ترنو لتحقيق التنمية

المستدامة وتشجيع الاقتصاد الأخضر وتسهيل إجراء المعاملات والسير بثبات وثقة في درب التحول الذكي الذي ينسجم مع استراتيجية قيادتنا الرشيدة وتوجيهاتها السديدة وتعاميمها الصائبة التي تأخذ بأيدينا وتدعم قدراتنا وتحفز أبناءنا ليبقوا في السيادة وتكون لهم مناصب المجد والريادة. وأضاف في كلمة بمناسبة أسبوع الابتكار: «نحن أقرب ما يكون لتحقيق رؤية قيادتنا الحكيمة لعام 2021، فالجهود لا تتوقف والإنجازات لا تعرف المستحيل والعقول النيرة لا ترتضي بغير التميز والمراكز الأولى، وكل منا يعمل حسب وظيفته ومكانته ليكون جزءاً من الصورة المشرقة التي نطمح جميعاً أن نراها واقعاً ملموساً وحاضراً كريماً نعيشه يضمن للجيل القادم حياة رغيدة عنوانها الرفاهية والسعادة المطلقة». وأشار إلى أن هذه الاختراعات المذهلة والابتكارات الرائدة تشعرنا بالفخر والاعتزاز بأبناء الوطن العظماء وولائهم لبلادهم الحبيبة الذي يدفعهم للانطلاق في درب الإبداع والتفكير الإيجابي، والبحث عن الحلول ومواجهة المشاكل وعدم الرضوخ للعوائق والاستسلام للواقع، فالفشل والمستحيل مفردات غير موجودة في قاموسهم، والإحباط والكسل مترادفات لا يعرفونها، والروتين الممل لا مكان له في حياتهم، فهم جيل الإبداع وحملة راية المبادرة وعنوان المرحلة الذي نراهن جميعاً عليهم، فهم على قدر الثقة التي منحتها إياهم حكومتنا الرائدة ليبرهنوا أنهم على قدر المسؤولية، فإبداعاتهم واختراعاتهم وابتكاراتهم خير برهان على أيدٍ تعمل ولا تمل وعقول تفكر ولا تعجز.


الخبر بالتفاصيل والصور


قال الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط في عجمان إن دولتنا الغالية تبرهن أن لها الريادة في كافة مجالات الإبداع والابتكار، ونُذهل اليوم بحجم الإنجازات الفريدة والإبداعات المميزة في شتى القطاعات الاقتصادية والهندسية والصحية والسياحية والتنموية والخدماتية التي ترنو لتحقيق التنمية المستدامة وتشجيع الاقتصاد الأخضر وتسهيل إجراء المعاملات والسير بثبات وثقة في درب التحول الذكي الذي ينسجم مع استراتيجية قيادتنا الرشيدة وتوجيهاتها السديدة وتعاميمها الصائبة التي تأخذ بأيدينا وتدعم قدراتنا وتحفز أبناءنا ليبقوا في السيادة وتكون لهم مناصب المجد والريادة.

وأضاف في كلمة بمناسبة أسبوع الابتكار: «نحن أقرب ما يكون لتحقيق رؤية قيادتنا الحكيمة لعام 2021، فالجهود لا تتوقف والإنجازات لا تعرف المستحيل والعقول النيرة لا ترتضي بغير التميز والمراكز الأولى، وكل منا يعمل حسب وظيفته ومكانته ليكون جزءاً من الصورة المشرقة التي نطمح جميعاً أن نراها واقعاً ملموساً وحاضراً كريماً نعيشه يضمن للجيل القادم حياة رغيدة عنوانها الرفاهية والسعادة المطلقة».

وأشار إلى أن هذه الاختراعات المذهلة والابتكارات الرائدة تشعرنا بالفخر والاعتزاز بأبناء الوطن العظماء وولائهم لبلادهم الحبيبة الذي يدفعهم للانطلاق في درب الإبداع والتفكير الإيجابي، والبحث عن الحلول ومواجهة المشاكل وعدم الرضوخ للعوائق والاستسلام للواقع، فالفشل والمستحيل مفردات غير موجودة في قاموسهم، والإحباط والكسل مترادفات لا يعرفونها، والروتين الممل لا مكان له في حياتهم، فهم جيل الإبداع وحملة راية المبادرة وعنوان المرحلة الذي نراهن جميعاً عليهم، فهم على قدر الثقة التي منحتها إياهم حكومتنا الرائدة ليبرهنوا أنهم على قدر المسؤولية، فإبداعاتهم واختراعاتهم وابتكاراتهم خير برهان على أيدٍ تعمل ولا تمل وعقول تفكر ولا تعجز.

رابط المصدر: راشد بن حميد: إبداعات أبناء الوطن لا تقبل سوى المراكز الأولى

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً