أردوغان: أنصار غولن ما زالوا نشطين في الشرطة والقوات المسلحة

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، إن “أنصار فتح الله غولن رجل الدين الذي تتهمه تركيا بتدبير محاولة انقلاب هذا العام، ما زالوا نشطين في القوات المسلحة والقضاء

والشرطة وتوعد بالقضاء عليهم”. وتلقي تركيا اللوم على كولن الذي يقيم في منفى اختياري في بنسلفانيا بالولايات المتحدة في تدبير محاولة انقلاب فاشلة في يوليو(تموز) عندما حاولت مجموعة من الجنود الإطاحة بالحكومة.وقال أردوغان في كلمة ألقاها في أنقرة: “ليس هناك مكان في هذه الأكاديمية وعلى هذه الأرض المخضبة بدماء الشهداء لهؤلاء الذين باعوا أرواحهم لبنسلفانيا وللتنظيم الإرهابي الانفصالي أو لأي تنظيم آخر غير قانوني”.وكثيراً ما يذكر إردوغان بنسلفانيا اختصاراً، في إشارة إلى أنصار غولن ويذكر “التنظيم الانفصالي” في إشارة إلى حزب العمال الكردستاني.وعزل الآلاف أو أوقفوا عن العمل في الشرطة والقضاء والجهاز الإداري بعد محاولة الانقلاب.


الخبر بالتفاصيل والصور



قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، إن “أنصار فتح الله غولن رجل الدين الذي تتهمه تركيا بتدبير محاولة انقلاب هذا العام، ما زالوا نشطين في القوات المسلحة والقضاء والشرطة وتوعد بالقضاء عليهم”.

وتلقي تركيا اللوم على كولن الذي يقيم في منفى اختياري في بنسلفانيا بالولايات المتحدة في تدبير محاولة انقلاب فاشلة في يوليو(تموز) عندما حاولت مجموعة من الجنود الإطاحة بالحكومة.

وقال أردوغان في كلمة ألقاها في أنقرة: “ليس هناك مكان في هذه الأكاديمية وعلى هذه الأرض المخضبة بدماء الشهداء لهؤلاء الذين باعوا أرواحهم لبنسلفانيا وللتنظيم الإرهابي الانفصالي أو لأي تنظيم آخر غير قانوني”.

وكثيراً ما يذكر إردوغان بنسلفانيا اختصاراً، في إشارة إلى أنصار غولن ويذكر “التنظيم الانفصالي” في إشارة إلى حزب العمال الكردستاني.

وعزل الآلاف أو أوقفوا عن العمل في الشرطة والقضاء والجهاز الإداري بعد محاولة الانقلاب.

رابط المصدر: أردوغان: أنصار غولن ما زالوا نشطين في الشرطة والقوات المسلحة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً