بلدية مدينة الذيد بالشارقة تضبط مركبة محملة بالنفايات

تمكنت بلدية مدينة الذيد من ضبط سائق مركبة محملة بكمية كبيرة من النفايات تم تعبئتها بأكياس كبيرة، بغرض تفريغها في المنطقة الواقعة خلف الصناعية الجديدة، دون أدنى التزام بالشروط البيئية والصحية لإلقاء المخلفات، وفي غير المواقع المخصصة لها، وذلك في الساعة الثالثة صباحاً، مستغلاً

في ذلك ظلام الليل الدامس وظناً منه بإفلاته من الملاحقة أو المساءلة.   وكانت البلدية ممثلة في قسم العمليات ومن خلال الجولات التفتيشية الدورية عبر مواقع المدينة المختلفة ويقظة مفتشيه، قد لاحظ منذ فترة إلقاء مخلفات بصورة متقطعة على جانبي الطريق المؤدي إلى منطقة الصناعية الجديدة، حيث دأب صاحب المركبة على إلقاء المخلفات بصورة متكررة في جنح الليل، وبعد المتابعة المستمرة تمكن مفتشو القسم من ضبط المركبة على شارع وشاح، كما لوحظ كذلك أن النفايات المحملة ذات رائحة نفاذة وكريهة، وعلى الفور تم اتخاذ الإجراءات المناسبة حيال المركبة وسائقها، وفق القواعد المتبعة في هذا الشأن، كما تم التخلص من النفايات في موقع الطمر الصحي بالمدينة. من جانبه أكد علي مصبح الطنيجي مدير بلدية مدينة الذيد إلى أن خطوة الضبط جاءت في سياق الحفاظ على المصلحة العامة، وحماية البيئة، والقضاء على الظواهر السلبية التي تمثل إخلالاً بالمعايير والشروط التي حددها القانون. وأشار إلى يقظة مفتشو البلدية وحرصهم التام على اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والتفتيشية والرقابية المتواصلة على مختلف الأماكن داخل مدينة الذيد وضواحيها سعياً للحد من الأنشطة والممارسات المخالفة والمحظورة التي من شأنها الإخلال بنظافة المدينة. وتابع الطنيجي أن البلدية حريصة على تجسيد رسالتها البيئية، بأهمية المحافظة على بيئة نظيفة خالية من المخلفات بكل أنواعها، فضلاً عن غرس سلوك النظافة البيئية لدى جميع فئات المجتمع، والتواصل مع المجتمع عبر بث رسائل تستهدف رفع الوعي البيئي، وضمان مستوى الحياة الفضلى والبيئة المستدامة لسكان المدينة، مطالباً جميع أفراد المجتمع، بتعزيز دورهم في الحفاظ على البيئة بشكل عام والمظهر الحضاري لمدينة الذيد بشكل خاص، عبر تجسيد قيم المسؤولية المجتمعية في تنفيذ القوانين واللوائح الخاصة بالتعامل مع النفايات، والتعاون مع البلدية في الإبلاغ عن أي مخالفة عبر الاتصال على الخط الساخن 993 الذي يعمل طوال الأسبوع على مدار 24 ساعة.


الخبر بالتفاصيل والصور


تمكنت بلدية مدينة الذيد من ضبط سائق مركبة محملة بكمية كبيرة من النفايات تم تعبئتها بأكياس كبيرة، بغرض تفريغها في المنطقة الواقعة خلف الصناعية الجديدة، دون أدنى التزام بالشروط البيئية والصحية لإلقاء المخلفات، وفي غير المواقع المخصصة لها، وذلك في الساعة الثالثة صباحاً، مستغلاً في ذلك ظلام الليل الدامس وظناً منه بإفلاته من الملاحقة أو المساءلة.
 
وكانت البلدية ممثلة في قسم العمليات ومن خلال الجولات التفتيشية الدورية عبر مواقع المدينة المختلفة ويقظة مفتشيه، قد لاحظ منذ فترة إلقاء مخلفات بصورة متقطعة على جانبي الطريق المؤدي إلى منطقة الصناعية الجديدة، حيث دأب صاحب المركبة على إلقاء المخلفات بصورة متكررة في جنح الليل، وبعد المتابعة المستمرة تمكن مفتشو القسم من ضبط المركبة على شارع وشاح، كما لوحظ كذلك أن النفايات المحملة ذات رائحة نفاذة وكريهة، وعلى الفور تم اتخاذ الإجراءات المناسبة حيال المركبة وسائقها، وفق القواعد المتبعة في هذا الشأن، كما تم التخلص من النفايات في موقع الطمر الصحي بالمدينة.

من جانبه أكد علي مصبح الطنيجي مدير بلدية مدينة الذيد إلى أن خطوة الضبط جاءت في سياق الحفاظ على المصلحة العامة، وحماية البيئة، والقضاء على الظواهر السلبية التي تمثل إخلالاً بالمعايير والشروط التي حددها القانون.

وأشار إلى يقظة مفتشو البلدية وحرصهم التام على اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والتفتيشية والرقابية المتواصلة على مختلف الأماكن داخل مدينة الذيد وضواحيها سعياً للحد من الأنشطة والممارسات المخالفة والمحظورة التي من شأنها الإخلال بنظافة المدينة.

وتابع الطنيجي أن البلدية حريصة على تجسيد رسالتها البيئية، بأهمية المحافظة على بيئة نظيفة خالية من المخلفات بكل أنواعها، فضلاً عن غرس سلوك النظافة البيئية لدى جميع فئات المجتمع، والتواصل مع المجتمع عبر بث رسائل تستهدف رفع الوعي البيئي، وضمان مستوى الحياة الفضلى والبيئة المستدامة لسكان المدينة، مطالباً جميع أفراد المجتمع، بتعزيز دورهم في الحفاظ على البيئة بشكل عام والمظهر الحضاري لمدينة الذيد بشكل خاص، عبر تجسيد قيم المسؤولية المجتمعية في تنفيذ القوانين واللوائح الخاصة بالتعامل مع النفايات، والتعاون مع البلدية في الإبلاغ عن أي مخالفة عبر الاتصال على الخط الساخن 993 الذي يعمل طوال الأسبوع على مدار 24 ساعة.

رابط المصدر: بلدية مدينة الذيد بالشارقة تضبط مركبة محملة بالنفايات

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً