وزير الخارجية الليبي: التدخلات الخارجية تعرقل الحل

أكد وزير الخارجية الليبي محمد طاهر سيالة، أن “الليبيين قادرين على حل مشاكلهم لو توقفت التدخلات الخارجية”، معتبراً أن هذه التدخلات “تعرقل الحل السياسي وتطيل أمد الأزمة”، حسبما أوردت صحيفة

الشرق الأوسط، الثلاثاء. وأضاف الوزير الليبي: “المطلوب في المرحلة الراهنة هو تغيير موقف القائد العام للقوات المسلحة المشير خليفة حفتر الذي عُين من قبل مجلس النواب المنتخب، إذ إنه لا يوجد في أي مكان قيادة عسكرية تعمل بعيداً عن القيادة السياسية أو منفصلة عنها”. واستبعد سيالة إمكانية إشراك أطراف جديدة لم تحضر اتفاق الصخيرات، مشيراً إلى أن “هذا باب إذا فُتح سيستغرق عامين حتى يتفق عليه الجميع. واتهم سيالة أطرافاً دولية وإقليمية بدعم قوى سياسية تعمل على عرقلة التوصل لحل سياسي”، موضحاً أن “المطالب الليبية تتمثل في أن تلتزم بعض الدول بمواقفها المعلنة، وتكف عن تشجيع الأطراف الليبية المعرقلة للاتفاق السياسي”.وحول نتائج العمليات العسكرية ضد تنظيم داعش، قال سيالة إن “الحرب على داعش جاءت بنتائج جيدة واليوم نرى أن المجموعات الإرهابية تنحسر في مجموعة مبانٍ محددة”، وأضاف: “هذا لا يعني أن خطر داعش انتهى، فهناك عناصر اتجهت نحو الجنوب”.


الخبر بالتفاصيل والصور



أكد وزير الخارجية الليبي محمد طاهر سيالة، أن “الليبيين قادرين على حل مشاكلهم لو توقفت التدخلات الخارجية”، معتبراً أن هذه التدخلات “تعرقل الحل السياسي وتطيل أمد الأزمة”، حسبما أوردت صحيفة الشرق الأوسط، الثلاثاء.

وأضاف الوزير الليبي: “المطلوب في المرحلة الراهنة هو تغيير موقف القائد العام للقوات المسلحة المشير خليفة حفتر الذي عُين من قبل مجلس النواب المنتخب، إذ إنه لا يوجد في أي مكان قيادة عسكرية تعمل بعيداً عن القيادة السياسية أو منفصلة عنها”.

واستبعد سيالة إمكانية إشراك أطراف جديدة لم تحضر اتفاق الصخيرات، مشيراً إلى أن “هذا باب إذا فُتح سيستغرق عامين حتى يتفق عليه الجميع. واتهم سيالة أطرافاً دولية وإقليمية بدعم قوى سياسية تعمل على عرقلة التوصل لحل سياسي”، موضحاً أن “المطالب الليبية تتمثل في أن تلتزم بعض الدول بمواقفها المعلنة، وتكف عن تشجيع الأطراف الليبية المعرقلة للاتفاق السياسي”.

وحول نتائج العمليات العسكرية ضد تنظيم داعش، قال سيالة إن “الحرب على داعش جاءت بنتائج جيدة واليوم نرى أن المجموعات الإرهابية تنحسر في مجموعة مبانٍ محددة”، وأضاف: “هذا لا يعني أن خطر داعش انتهى، فهناك عناصر اتجهت نحو الجنوب”.

رابط المصدر: وزير الخارجية الليبي: التدخلات الخارجية تعرقل الحل

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً