3 سنوات سجناً لـ«قاتل أبيه» وأسرة الجاني تعتزم الاستئناف


الخبر بالتفاصيل والصور


قضت محكمة جنايات الشارقة برئاسة القاضي حسين العسوفي على المتهم بقتل أبيه، بالحبس 3 سنوات والإبعاد عن الدولة بعد انقضاء المدة، وذلك بعد تنازل أولياء الدم عن طلب القصاص، كما قضت بمصادرة أداة الجريمة، فيما أعلنت أسرة الشاب عبر محاميهم سالم بن ساحوه، نيتهم استئناف الحكم الصادر.

وكان المتهم وهو

شاب عربي يحمل الجنسية الأميركية قد اعترف خلال مراحل التحقيق بأنّه من ارتكب الجريمة مستخدماً مطفأة الحريق، وبرر فعلته بأنها جاءت استجابة لطلب من الجن.

وتعود تفاصيل القضية إلى منتصف نوفمبر الماضي، عندما تلقت غرفة العمليات بلاغاً عن حادثة طعن، وعندما وصلوا كان المتهم وعمه موجودين فيما الضحية مسجى على الأرض غارقاً بدمائه، أما الشاهد الثاني وهو شقيق القتيل «العم».

فقال إنه تلقى اتصالاً من نسيب لهم يفيد بأن شقيقه مريض جداً، وإن عليه الحضور على الفور، وعندما وصل إلى مكتب أخيه في منطقة المحطة الذي هو في نفس البرج الذي يقطن فيه، وجده على الأرض وسط بركة من الدماء، وكان ابن أخيه جالساً بجوار جثة أبيه، ويقبله ويبكي، كما طلب من عمه أن يضربه بمطفأة الحريق مثلما فعل هو بوالده، بل وأحضر سكيناً موجوداً في مطبخ المكتب وطلب أن أقوم بقتله ليرتاح.

رابط المصدر: 3 سنوات سجناً لـ«قاتل أبيه» وأسرة الجاني تعتزم الاستئناف

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً