هزاع بن زايد: حماية الطفل مسؤولية مشتركة

أكد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، أن الإمارات قطعت شوطاً كبيراً عبر قانون وديمة في حماية الطفل وحقوقه، مشدداً سموه على أن رعاية الطفل مسؤولية يشترك فيها الأهل والمدرسة والمجتمع والمؤسسات الحكومية. جاء ذلك في تدوينات لسموه عبر صفحته

في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر». وقال سموه: «في اليوم العالمي للطفولة، نحتاج إلى المزيد من البادرات التي تطلق الطاقات الخلاقة لدى الأطفال، وتكتشف مواهبهم وتبني شخصياتهم». وأضاف: «الإمارات قطعت شوطاً كبيراً عبر قانون وديمة في حماية الطفل وحقوقه، وهي مناسبة لتأمل ما يمكن فعله لمنح الأطفال المزيد من الرعاية والاهتمام». وختم تدويناته بالقول: «رعاية الطفل مسؤولية يشترك فيها الأهل والمدرسة والمجتمع والمؤسسات الحكومية، والتعاون بين الجميع يصب في مصلحة الطفولة والمستقبل».


الخبر بالتفاصيل والصور


أكد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، أن الإمارات قطعت شوطاً كبيراً عبر قانون وديمة في حماية الطفل وحقوقه، مشدداً سموه على أن رعاية الطفل مسؤولية يشترك فيها الأهل والمدرسة والمجتمع والمؤسسات الحكومية.

جاء ذلك في تدوينات لسموه عبر صفحته في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر».

وقال سموه: «في اليوم العالمي للطفولة، نحتاج إلى المزيد من البادرات التي تطلق الطاقات الخلاقة لدى الأطفال، وتكتشف مواهبهم وتبني شخصياتهم».

وأضاف: «الإمارات قطعت شوطاً كبيراً عبر قانون وديمة في حماية الطفل وحقوقه، وهي مناسبة لتأمل ما يمكن فعله لمنح الأطفال المزيد من الرعاية والاهتمام».

وختم تدويناته بالقول: «رعاية الطفل مسؤولية يشترك فيها الأهل والمدرسة والمجتمع والمؤسسات الحكومية، والتعاون بين الجميع يصب في مصلحة الطفولة والمستقبل».

رابط المصدر: هزاع بن زايد: حماية الطفل مسؤولية مشتركة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً