سامسونج تُحافظ على ثقة المُستخدمين، على الرّغم من فضيحة Note 7


الخبر بالتفاصيل والصور


من المنصف القول أن أزمة هاتف Galaxy Note 7 التي عصفت بشركة سامسونج في الآونة الأخيرة هي أكبر ضربة قد تصيب أي شركة بمجال الهواتف الذكية، وقد بدت آثار تلك الأزمة واضحةً بشكلٍ جليّ من ناحية تراجع أرباح الشركة خلال الربع الثالث من العام الحاليّ. على الرغم من كل

ذلك، يبدو أن هذه الأزمة مع كل آثارها ستكون نقطة عابرة بالنسبة للشركة، ولن يكون من الصعب جدًا تجاوزها.

وفقًا لتقريرٍ أخير نشرته وكالة رويترز تضمن إحصائيةً خاصة بولاء وثقة المستخدمين، فإن سامسونج لا تزال تحافظ على نسبةٍ مرتفعة جدًا من المستخدمين الذين يرغبون بشراء هواتف سامسونج، والتي بلغت 91% في الولايات المتحدة الأمريكية. بالمقارنة، تمتلك آبل نسبة ولاء قدرها 92% وفقًا لنفس التقرير.

كيف تمكنت سامسونج من المحافظة على نسبة ولاء مرتفعة على الرغم من أزمة هاتفها المُتّفجر؟ يُرّجح التقرير أن تفاعل سامسونج السريع مع القضية وعدم إنكار وجود مُشكلة بالهاتف ساهم بتعزيز ثقة المُستخدمين، فالشركة لم تلجأ لنفي المشكلة، بل تحركت سريعًا لإصلاحها. فضلًا عن ذلك، فإن الثقة التي اكتسبتها سامسونج ليست وليدة اللحظة، وإنما هي نتاج سنوات من المنتجات التي لاقت استحسان شريحة واسعة وكبيرة من المستخدمين، والذين أصبحوا يُفضلون المنتجات التي تمتلك هوية وطابع سامسونج.

بالنسبة لكم، هل أثرت أزمة نوت 7 على ثقتكم بهواتف ومنتجات سامسونج؟ هل تعتقدون أنه يمكن الثقة مستقبلًا بالمنتجات التي ستطرحها الشركة الكورية؟ شاركونا رأيكم ضمن التعليقات.

المصدر

رابط المصدر: سامسونج تُحافظ على ثقة المُستخدمين، على الرّغم من فضيحة Note 7

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً