الإمارات: مبيعات لكزس من السيارات الهجينة تحقق نمواً بنسبة 180%

كشفت الفطيم للسيارات، الرائدة في قطاع وسائل النقل المستدام والموزع الحصري لسيارات لكزس بدولة الإمارات، عن تحقيق زيادة مذهلة في مبيعات لكزس من السيارات الهجينة الفاخرة بلغت نسبتها 180% على

أساس سنوي بحلول شهر أكتوبر (تشرين الأول) 2016، وذلك مقارنة بنفس الفترة من العام 2015. ويعزى هذا النمو، بحسب بيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، إلى الأسعار المنافسة للغاية للطرازات الهجينة مقارنة بالطرازات المماثلة العاملة بمحركات البنزين، الأمر الذي دفع الكثير من الأفراد إلى اعتماد المركبات الصديقة للبيئة. مليون مركبة وفي وقت سابق من العام الحالي، أعلنت شركة لكزس العالمية أن العلامة باعت أكثر من مليون مركبة هجينة في جميع أرجاء العالم منذ طرح RX 400h أول سيارة هجينة فاخرة في العالم للبيع في شهر أبريل (نيسان) من عام 2005. وقد شهد هذا العام أيضاً طرح مركبة لكزس RXh الهجينة الجديدة كلياً بدولة الإمارات، لتنضم إلى قائمة المركبات الهجينة التي يتم بيعها في الفطيم للسيارات والتي تشمل الان LSh، GSh، RXh ، و CT h، والتي تشكل القائمة الأكبر من المركبات الهجينة الفخمة في الإمارات.وقال القائم بأعمال مدير الإدارة العام لـ لكزس في الفطيم للسيارات كريس بكستون “نُظهر نسبة النمو المدهشة في المبيعات لفئة السيارات الهجينة أن لكزس تمكنت وبنجاح استثنائي من زيادة وعي العملاء بمزايا امتلاك وقيادة سيارة هجينة، سواء كان ذلك من حيث تقليل الانبعاثات واستهلاك الوقود، أو مستويات الأداء التي لا تقبل المساومة مقرونة بتجربة قيادة ممتعة وذلك بفضل نظام لكزس المتطور للقيادة الهجينة”. وأضاف بكستون: “الأكثر أهمية من ذلك أن عملاءنا في دولة الإمارات باتوا يدركون جيداً أن شراء مركبات لكزس الهجينة لا تتطلب منهم تغيير أسلوب القيادة، ذلك أن السيارة لا تحتاج إطلاقاً لشحن خارجي. كما أن توفر قائمة مركباتنا الهجينة بنفس سعر السيارات المماثلة المجهزة بمحرك بنزين يشكل خطوة جادة تؤكد التزامنا ببناء مجتمع صديق للبيئة في دولة الإمارات”.


الخبر بالتفاصيل والصور



كشفت الفطيم للسيارات، الرائدة في قطاع وسائل النقل المستدام والموزع الحصري لسيارات لكزس بدولة الإمارات، عن تحقيق زيادة مذهلة في مبيعات لكزس من السيارات الهجينة الفاخرة بلغت نسبتها 180% على أساس سنوي بحلول شهر أكتوبر (تشرين الأول) 2016، وذلك مقارنة بنفس الفترة من العام 2015.

ويعزى هذا النمو، بحسب بيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، إلى الأسعار المنافسة للغاية للطرازات الهجينة مقارنة بالطرازات المماثلة العاملة بمحركات البنزين، الأمر الذي دفع الكثير من الأفراد إلى اعتماد المركبات الصديقة للبيئة.

مليون مركبة

وفي وقت سابق من العام الحالي، أعلنت شركة لكزس العالمية أن العلامة باعت أكثر من مليون مركبة هجينة في جميع أرجاء العالم منذ طرح RX 400h أول سيارة هجينة فاخرة في العالم للبيع في شهر أبريل (نيسان) من عام 2005. وقد شهد هذا العام أيضاً طرح مركبة لكزس RXh الهجينة الجديدة كلياً بدولة الإمارات، لتنضم إلى قائمة المركبات الهجينة التي يتم بيعها في الفطيم للسيارات والتي تشمل الان LSh، GSh، RXh ، و CT h، والتي تشكل القائمة الأكبر من المركبات الهجينة الفخمة في الإمارات.

وقال القائم بأعمال مدير الإدارة العام لـ لكزس في الفطيم للسيارات كريس بكستون “نُظهر نسبة النمو المدهشة في المبيعات لفئة السيارات الهجينة أن لكزس تمكنت وبنجاح استثنائي من زيادة وعي العملاء بمزايا امتلاك وقيادة سيارة هجينة، سواء كان ذلك من حيث تقليل الانبعاثات واستهلاك الوقود، أو مستويات الأداء التي لا تقبل المساومة مقرونة بتجربة قيادة ممتعة وذلك بفضل نظام لكزس المتطور للقيادة الهجينة”.

وأضاف بكستون: “الأكثر أهمية من ذلك أن عملاءنا في دولة الإمارات باتوا يدركون جيداً أن شراء مركبات لكزس الهجينة لا تتطلب منهم تغيير أسلوب القيادة، ذلك أن السيارة لا تحتاج إطلاقاً لشحن خارجي. كما أن توفر قائمة مركباتنا الهجينة بنفس سعر السيارات المماثلة المجهزة بمحرك بنزين يشكل خطوة جادة تؤكد التزامنا ببناء مجتمع صديق للبيئة في دولة الإمارات”.

رابط المصدر: الإمارات: مبيعات لكزس من السيارات الهجينة تحقق نمواً بنسبة 180%

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً