“ضمان” تؤكد لـ 24: استنزاف القيمة المادية لباقة التأمين لا يعني توقيف علاج المرض المزمن

أكد الرئيس التنفيذي للشؤون الطبية في الشركة الوطنية للضمان الصحي “ضمان” الدكتور جاد عون أن “جميع برامج الشركة في إمارة أبوظبي تغطي الأمراض المزمنة وأمراض السرطان، إذ أن هذه الأمراض

مشمولة في الحد الأدنى القانوني للتغطية الصحية”، مشيراً إلى أن “ضمان تغطي هذه الحالات حتى السقف الأعلى لبرنامج التأمين، علماً بأن الحد الأدنى للتغطية في جميع برامج التأمين المقدمة من جميع الشركات في الإمارة هو 250 ألف درهم سنوياً”. وأوضح الدكتور جاد عون في معرض رده على استفسار موقع 24 الإخباري حول عدم تغطية شركة “ضمان” علاج بعض الأمراض المزمنة كمرض السرطان والكبد أو تغطيتها لنسبة معينة أو بحسب المبالغ المالية التي تضمنها البطاقة، قائلاً: “يمكن للمشترك زيادة الحد الأعلى لبرنامجه من خلال ترقية باقة التأمين المعطاة له من قبل رب عمله وذلك في الشهر الأول من سريان وثيقة التأمين، ولكننا لاحظنا بأن الوعي والرغبة في الانتفاع من هذه الترقيات منخفضان، وهذا ما سنعمل عليه في العام المقبل”. الأمراض المزمنة وعن آلية التعامل مع المرضى في حال استنزف القيمة المادية للبطاقة في تغطية نفقات العلاج في بداية الرحلة العلاجية دون أن تنتهي المدة الزمنية للبطاقة ودون أن يكمل المريض كافة مراحل العلاج في بعض الأمراض المزمنة، قال جاد عون إن “الحالات التي يتم فيها استنزاف الحد الأعلى تعتبر قليلة جداً بالنسبة لقاعدة المشتركين، ففي بعض من الحالات التي تستوجب الإقامة في المستشفى (كالعمليات الجراحية) تقوم الشركة بالنظر فيها وتغطيها فوق حد التغطية السنوي وفي بعض آخر من الحالات تقوم “ضمان” بالمساهمة بتغطية التكاليف الإضافية بمشاركة من رب العمل (المؤسسة التي يعمل فيها المشترك) حيث أن غالبية الأحيان يكون رب العمل هو صاحب وثيقة التأمين”.


الخبر بالتفاصيل والصور



أكد الرئيس التنفيذي للشؤون الطبية في الشركة الوطنية للضمان الصحي “ضمان” الدكتور جاد عون أن “جميع برامج الشركة في إمارة أبوظبي تغطي الأمراض المزمنة وأمراض السرطان، إذ أن هذه الأمراض مشمولة في الحد الأدنى القانوني للتغطية الصحية”، مشيراً إلى أن “ضمان تغطي هذه الحالات حتى السقف الأعلى لبرنامج التأمين، علماً بأن الحد الأدنى للتغطية في جميع برامج التأمين المقدمة من جميع الشركات في الإمارة هو 250 ألف درهم سنوياً”.

وأوضح الدكتور جاد عون في معرض رده على استفسار موقع 24 الإخباري حول عدم تغطية شركة “ضمان” علاج بعض الأمراض المزمنة كمرض السرطان والكبد أو تغطيتها لنسبة معينة أو بحسب المبالغ المالية التي تضمنها البطاقة، قائلاً: “يمكن للمشترك زيادة الحد الأعلى لبرنامجه من خلال ترقية باقة التأمين المعطاة له من قبل رب عمله وذلك في الشهر الأول من سريان وثيقة التأمين، ولكننا لاحظنا بأن الوعي والرغبة في الانتفاع من هذه الترقيات منخفضان، وهذا ما سنعمل عليه في العام المقبل”.

الأمراض المزمنة
وعن آلية التعامل مع المرضى في حال استنزف القيمة المادية للبطاقة في تغطية نفقات العلاج في بداية الرحلة العلاجية دون أن تنتهي المدة الزمنية للبطاقة ودون أن يكمل المريض كافة مراحل العلاج في بعض الأمراض المزمنة، قال جاد عون إن “الحالات التي يتم فيها استنزاف الحد الأعلى تعتبر قليلة جداً بالنسبة لقاعدة المشتركين، ففي بعض من الحالات التي تستوجب الإقامة في المستشفى (كالعمليات الجراحية) تقوم الشركة بالنظر فيها وتغطيها فوق حد التغطية السنوي وفي بعض آخر من الحالات تقوم “ضمان” بالمساهمة بتغطية التكاليف الإضافية بمشاركة من رب العمل (المؤسسة التي يعمل فيها المشترك) حيث أن غالبية الأحيان يكون رب العمل هو صاحب وثيقة التأمين”.

رابط المصدر: “ضمان” تؤكد لـ 24: استنزاف القيمة المادية لباقة التأمين لا يعني توقيف علاج المرض المزمن

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً