«دولية دبي للجواد العربي» 16 مارس المقبل

■ جمال ورشاقة في بطولة جمال الخيول ■ خلال اجتماع اللجنة العليا المنظمة للبطولة | البيان صورة بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس

مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وبرعاية الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، تقام النسخة الرابعة عشرة لبطولة دبي الدولية للجواد العربي خلال الفترة من 16 – 18 مارس المقبل، في قاعات زعبيل 4، 5، 6 الجديدة بمركز دبي التجاري العالمي، كما يُقام على هامش البطولة وفي نفس الفترة معرض دبي الدولي للخيل، أحد أبرز المعارض العالمية المختصة بمستلزمات الخيل والفروسية، وتم تحديد موعد البطولة في الاجتماع الأول الذي عقدته اللجنة العليا المنظمة للبطولة أخيراً، في مقرها بمركز دبي التجاري العالمي، وترأسها زياد عبدالله كلداري، بحضور كل من المهندس محمد التوحيدي، وعصام عبدالله، وسلطان خليفة اليحيائي، وعبدالرحمن عبيد بالشوارب أعضاء اللجنة، وقصي عبيد الله، مدير عام البطولة، أمين السر العام، وعادل الفلاسي، المدير التنفيذي. بطولتان جديدتان وتقرر خلال الاجتماع، اعتماد بطولتين محليتين جديدتين لدخول الخيول الفائزة بها إلى بطولة دبي الدولية للجواد العربي، وهي بطولة الفجيرة، وذلك للفائزين بها من المركز الأول إلى المركز الثالث، وبطولة أبوظبي الوطنية التابعة لجمعية الإمارات للخيول العربية للفائزين بالمركزين الأول والثاني، كما تم الاتفاق خلال الاجتماع على إجراء قرعة اختيار حكام البطولة قريباً، على أن يتم الإعلان عن التاريخ لاحقاً. مكانة رفيعة وقال زياد عبدالله كلداري، رئيس اللجنة العليا المنظمة: «إن المكانة الرفيعة التي بلغتها بطولة دبي الدولية للجواد العربي التي تتنافس فيها الخيول العربية الأصيلة لإظهار أصالتها وجمالها ورشاقتها، تأتي ثمرة للتوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وأخيه سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، ثم بفضل دعم أصحاب السمو الشيوخ وحرصهم على الارتقاء بها ودفعها إلى أعلى المراتب». قفزات عالية وأضاف: «لقد حققت البطولة قفزات عالية وسريعة نحو الريادة والتميز في عروض جمال الخيل، وحققت خلال فترة وجيزة أروع الإنجازات، وحصدت أرفع الألقاب العالمية حتى صارت معياراً للتميز»، وأكد كلداري أن البطولة نالت ثقة المجتمع العالمي لعروض جمال الخيل وكبريات المرابط الوطنية والإقليمية والدولية التي تحرص على المشاركة بأفضل ما لديها من خيول من كافة الأعمار للمنافسة على الأوسمة الرفيعة التي تقدمها البطولة الأغلى عالمياً بجوائزها البالغة أربعة ملايين دولار أميركي، وذلك من خلال التزامها بأعلى معايير الجودة، وألمح إلى أن النجاح الكبير الذي حققته البطولة في الأعوام السابقة، وما بلغته من مكانة عالية تحفّزنا لبذل مزيد من الجهد للانتقال بالبطولة إلى آفاق أرحب من التطور والازدهار، مؤكداً أن الوصول إلى القمة والمحافظة عليها لا يتحقق بالأمنيات، بل بالبذل والعطاء والمثابرة، والحرص على التطور، وصولاً إلى تقديم بطولة وفق أعلى المعايير العالمية، وبإبهار أكبر يعزز مكانتها. تصميم ناقشت اللجنة تغيير تصميم كأس البطولة والدروع، وسوف يعلن عن التصميم الجديد خلال الأسابيع القليلة المقبلة. وأكدت اللجنة أهمية المعرض المصاحب للبطولة، والذي يشهد تطوراً ونمواً في كل عام. واستعرض أعضاء اللجنة العليا خطة تنظيم البطولة واضعين على سلم أولوياتهم جعلها أكثر إبهاراً، خاصة وأنها البطولة الأرقى من نوعها في العالم، وكذلك لكي تواكب والفعاليات المصاحبة لها متطلبات العلامة التجارية البارزة لدبي، والمستوى العالمي الراقي للفعاليات والبطولات التي تنظمها أو تستضيفها على أرضها، وهو ما جعلها وجهة فريدة للفعاليات على مستوى العالم.


الخبر بالتفاصيل والصور


صورة

بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وبرعاية الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، تقام النسخة الرابعة عشرة لبطولة دبي الدولية للجواد العربي خلال الفترة من 16 – 18 مارس المقبل، في قاعات زعبيل 4، 5، 6 الجديدة بمركز دبي التجاري العالمي، كما يُقام على هامش البطولة وفي نفس الفترة معرض دبي الدولي للخيل، أحد أبرز المعارض العالمية المختصة بمستلزمات الخيل والفروسية، وتم تحديد موعد البطولة في الاجتماع الأول الذي عقدته اللجنة العليا المنظمة للبطولة أخيراً، في مقرها بمركز دبي التجاري العالمي، وترأسها زياد عبدالله كلداري، بحضور كل من المهندس محمد التوحيدي، وعصام عبدالله، وسلطان خليفة اليحيائي، وعبدالرحمن عبيد بالشوارب أعضاء اللجنة، وقصي عبيد الله، مدير عام البطولة، أمين السر العام، وعادل الفلاسي، المدير التنفيذي.

بطولتان جديدتان

وتقرر خلال الاجتماع، اعتماد بطولتين محليتين جديدتين لدخول الخيول الفائزة بها إلى بطولة دبي الدولية للجواد العربي، وهي بطولة الفجيرة، وذلك للفائزين بها من المركز الأول إلى المركز الثالث، وبطولة أبوظبي الوطنية التابعة لجمعية الإمارات للخيول العربية للفائزين بالمركزين الأول والثاني، كما تم الاتفاق خلال الاجتماع على إجراء قرعة اختيار حكام البطولة قريباً، على أن يتم الإعلان عن التاريخ لاحقاً.

مكانة رفيعة

وقال زياد عبدالله كلداري، رئيس اللجنة العليا المنظمة: «إن المكانة الرفيعة التي بلغتها بطولة دبي الدولية للجواد العربي التي تتنافس فيها الخيول العربية الأصيلة لإظهار أصالتها وجمالها ورشاقتها، تأتي ثمرة للتوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وأخيه سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، ثم بفضل دعم أصحاب السمو الشيوخ وحرصهم على الارتقاء بها ودفعها إلى أعلى المراتب».

قفزات عالية

وأضاف: «لقد حققت البطولة قفزات عالية وسريعة نحو الريادة والتميز في عروض جمال الخيل، وحققت خلال فترة وجيزة أروع الإنجازات، وحصدت أرفع الألقاب العالمية حتى صارت معياراً للتميز»، وأكد كلداري أن البطولة نالت ثقة المجتمع العالمي لعروض جمال الخيل وكبريات المرابط الوطنية والإقليمية والدولية التي تحرص على المشاركة بأفضل ما لديها من خيول من كافة الأعمار للمنافسة على الأوسمة الرفيعة التي تقدمها البطولة الأغلى عالمياً بجوائزها البالغة أربعة ملايين دولار أميركي، وذلك من خلال التزامها بأعلى معايير الجودة، وألمح إلى أن النجاح الكبير الذي حققته البطولة في الأعوام السابقة، وما بلغته من مكانة عالية تحفّزنا لبذل مزيد من الجهد للانتقال بالبطولة إلى آفاق أرحب من التطور والازدهار، مؤكداً أن الوصول إلى القمة والمحافظة عليها لا يتحقق بالأمنيات، بل بالبذل والعطاء والمثابرة، والحرص على التطور، وصولاً إلى تقديم بطولة وفق أعلى المعايير العالمية، وبإبهار أكبر يعزز مكانتها.

تصميم

ناقشت اللجنة تغيير تصميم كأس البطولة والدروع، وسوف يعلن عن التصميم الجديد خلال الأسابيع القليلة المقبلة. وأكدت اللجنة أهمية المعرض المصاحب للبطولة، والذي يشهد تطوراً ونمواً في كل عام. واستعرض أعضاء اللجنة العليا خطة تنظيم البطولة واضعين على سلم أولوياتهم جعلها أكثر إبهاراً، خاصة وأنها البطولة الأرقى من نوعها في العالم، وكذلك لكي تواكب والفعاليات المصاحبة لها متطلبات العلامة التجارية البارزة لدبي، والمستوى العالمي الراقي للفعاليات والبطولات التي تنظمها أو تستضيفها على أرضها، وهو ما جعلها وجهة فريدة للفعاليات على مستوى العالم.

رابط المصدر: «دولية دبي للجواد العربي» 16 مارس المقبل

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً