الحزب الاشتراكي: ميركل لم تعد المرشح ” الذي لا يُهْزَم”

أعرب زعيم الكتلة البرلمانية للحزب الاشتراكي الديمقراطي في ألمانيا، توماس أوبرمان، عن اعتقاده بأن “المعركة الانتخابية في خريف العام المقبل ليست محسومة سلفاً”.

width: 300px; float: left; padding-right: 20px; padding-bottom: 20px;'> // Not Used 16-11-2016 // googletag.cmd.push(function () googletag.display('div-gpt-ad-1458464214487-0'); ); ويأتي ذلك بعد أن صرحت ميركل، اليوم الأحد، خلال اجتماع مغلق لقيادة حزبها المسيحي باعتزامها الترشح مجدداًَ لزعامة الحزب ولمنصب المستشار لولاية رابعة.وقال أوبرمان، اليوم الأحد، إن “الانتخابات البرلمانية المقبلة مفتوحة، وأنجيلا ميركل لم تعد المرشح الذي لا يُهْزَم”.وأكد أوبرمان أن “إعلان ميركل الترشح لم يكن مفاجئة بالنسبة للاشتراكيين الديمقراطيين بل هو معروف لنا منذ فترة طويلة”.وعرض أوبرمان على التحالف المسيحي (حزب ميركل والحزب المسيحي البافاري)، استمرار التعاون بشكل بناء في ائتلاف كبير مجدداً، وقال: “حتى بداية المعركة الانتخابية، يظن المواطنون، عن حق، أننا نحكم البلاد بشكل جيد”.ولا يزال من غير المحدد بعد ما إذا كان مرشح الحزب الاشتراكي لمنصب المستشار الذي سينافس ميركل، سيكون زيغمار غابريل زعيم الحزب أم مارتين شولتس رئيس البرلمان الأوروبي.ويؤيد الكثير من الأعضاء ترشح غابريل، ويتمسك الحزب الاشتراكي على المستوى الرسمي بعدم الإعلان عن قراره الخاص بمرشح المستشارية قبل بداية عام 2017.ومن جهته، أبدى رئيس اتحاد النقابات الألمانية (دي جي بي)، راينر هوفمان، ترحيبه بإعلان ميركل لزملائها بترشحها، ووصف ذلك بأنه وضوح من قبل المستشارة معرباً عن أمله في وضوح مماثل من قبل الحزب الاشتراكي فيما يتعلق بمرشحه للمستشار.وأضاف “حان الآن دور زعيم الحزب غابريل ليعلن ما إذا كان سيترشح لمنصب المستشار”.


الخبر بالتفاصيل والصور



أعرب زعيم الكتلة البرلمانية للحزب الاشتراكي الديمقراطي في ألمانيا، توماس أوبرمان، عن اعتقاده بأن “المعركة الانتخابية في خريف العام المقبل ليست محسومة سلفاً”.

ويأتي ذلك بعد أن صرحت ميركل، اليوم الأحد، خلال اجتماع مغلق لقيادة حزبها المسيحي باعتزامها الترشح مجدداًَ لزعامة الحزب ولمنصب المستشار لولاية رابعة.

وقال أوبرمان، اليوم الأحد، إن “الانتخابات البرلمانية المقبلة مفتوحة، وأنجيلا ميركل لم تعد المرشح الذي لا يُهْزَم”.

وأكد أوبرمان أن “إعلان ميركل الترشح لم يكن مفاجئة بالنسبة للاشتراكيين الديمقراطيين بل هو معروف لنا منذ فترة طويلة”.

وعرض أوبرمان على التحالف المسيحي (حزب ميركل والحزب المسيحي البافاري)، استمرار التعاون بشكل بناء في ائتلاف كبير مجدداً، وقال: “حتى بداية المعركة الانتخابية، يظن المواطنون، عن حق، أننا نحكم البلاد بشكل جيد”.

ولا يزال من غير المحدد بعد ما إذا كان مرشح الحزب الاشتراكي لمنصب المستشار الذي سينافس ميركل، سيكون زيغمار غابريل زعيم الحزب أم مارتين شولتس رئيس البرلمان الأوروبي.

ويؤيد الكثير من الأعضاء ترشح غابريل، ويتمسك الحزب الاشتراكي على المستوى الرسمي بعدم الإعلان عن قراره الخاص بمرشح المستشارية قبل بداية عام 2017.

ومن جهته، أبدى رئيس اتحاد النقابات الألمانية (دي جي بي)، راينر هوفمان، ترحيبه بإعلان ميركل لزملائها بترشحها، ووصف ذلك بأنه وضوح من قبل المستشارة معرباً عن أمله في وضوح مماثل من قبل الحزب الاشتراكي فيما يتعلق بمرشحه للمستشار.

وأضاف “حان الآن دور زعيم الحزب غابريل ليعلن ما إذا كان سيترشح لمنصب المستشار”.

رابط المصدر: الحزب الاشتراكي: ميركل لم تعد المرشح ” الذي لا يُهْزَم”

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً