5 نصائح تساعدك في التغلب على التوتر والإجهاد

مع وتيرة الحياة السريعة قد يعاني كثير منا من التوتر والإجهاد أثناء القيام بالأعمال الروتينيَّة اليوميَّة، ما يؤثر على الصحة بشكل عام. ووفقاً لـ«تايمز أوف إنديا» الهنديَّة، فقد أوضحت أنَّه من أجل أن يعيش الإنسان حياة صحيَّة خالية من التوتر والإجهاد، فعليه السيطرة على العوامل التي تؤدي إلى التوتر والإجهاد.

وقدَّمت الصحيفة، بعض النصائح التي تساعد في الحدِّ من التوتر والإجهاد في الحياة اليوميَّة، وهي كالآتي: 1 – ممارسة التمارين الرياضيَّة بانتظام: حيث تعدُّ واحدة من أفضل الطرق للتعامل مع الإجهاد، من خلال ممارسة الرياضة من 20 إلى 30 دقيقة يومياً، إذ إنَّه أمر جيِّد لتقليل هورمونات التوتر كـ«الكورتيزول»، كما أنَّها تزيد من إنتاج المواد الكيميائيَّة التي تسمى «الإندروفين»، لأنَّ ممارسة الرياضة تنفس عن مشاعر الإحباط. 2- ممارسة تدريبات الاسترخاء: فإنَّ ممارسة بعض أساليب الاسترخاء كــ«اليوجا» والتأمل، تساعد على استرخاء عضلات الجسم. 3 – إتباع نظام غذائي متوازن: إذ إنَّ إتباع نظام غذائي متوازن يضم الفاكهة والخضراوات الطازجة يساعد على التغلب على تأثيرات الإجهاد والتوتر والسلبيَّة والعيش حياة صحيَّة. 4 – تجنب المواقف العصبيَّة التي تعرِّضك للتوتر: ويكون ذلك من خلال تجنب الجدل والصراعات التي تضغط عليك، ومحاولة الحفاظ على هدوئك، وذلك بتجنب الانغماس في حالات ليس هناك فائدة منها. 5 – النوم: من المهم جداً أن يكون معدل النوم الطبيعي من 7 إلى 8 ساعات من دون انقطاع، إذ إنَّ ذلك مهم لاسترخاء العقل والجسم، وإذا كنت تواجه أي صعوبة في النوم فيمكنك الاستفادة من وسائل الاسترخاء مثل قراءة كتاب.


الخبر بالتفاصيل والصور


مع وتيرة الحياة السريعة قد يعاني كثير منا من التوتر والإجهاد أثناء القيام بالأعمال الروتينيَّة اليوميَّة، ما يؤثر على الصحة بشكل عام.

ووفقاً لـ«تايمز أوف إنديا» الهنديَّة، فقد أوضحت أنَّه من أجل أن يعيش الإنسان حياة صحيَّة خالية من التوتر والإجهاد، فعليه السيطرة على العوامل التي تؤدي إلى التوتر والإجهاد.

وقدَّمت الصحيفة، بعض النصائح التي تساعد في الحدِّ من التوتر والإجهاد في الحياة اليوميَّة، وهي كالآتي:

1 – ممارسة التمارين الرياضيَّة بانتظام: حيث تعدُّ واحدة من أفضل الطرق للتعامل مع الإجهاد، من خلال ممارسة الرياضة من 20 إلى 30 دقيقة يومياً، إذ إنَّه أمر جيِّد لتقليل هورمونات التوتر كـ«الكورتيزول»، كما أنَّها تزيد من إنتاج المواد الكيميائيَّة التي تسمى «الإندروفين»، لأنَّ ممارسة الرياضة تنفس عن مشاعر الإحباط.

2- ممارسة تدريبات الاسترخاء: فإنَّ ممارسة بعض أساليب الاسترخاء كــ«اليوجا» والتأمل، تساعد على استرخاء عضلات الجسم.

3 – إتباع نظام غذائي متوازن: إذ إنَّ إتباع نظام غذائي متوازن يضم الفاكهة والخضراوات الطازجة يساعد على التغلب على تأثيرات الإجهاد والتوتر والسلبيَّة والعيش حياة صحيَّة.

4 – تجنب المواقف العصبيَّة التي تعرِّضك للتوتر: ويكون ذلك من خلال تجنب الجدل والصراعات التي تضغط عليك، ومحاولة الحفاظ على هدوئك، وذلك بتجنب الانغماس في حالات ليس هناك فائدة منها.

5 – النوم: من المهم جداً أن يكون معدل النوم الطبيعي من 7 إلى 8 ساعات من دون انقطاع، إذ إنَّ ذلك مهم لاسترخاء العقل والجسم، وإذا كنت تواجه أي صعوبة في النوم فيمكنك الاستفادة من وسائل الاسترخاء مثل قراءة كتاب.

رابط المصدر: 5 نصائح تساعدك في التغلب على التوتر والإجهاد

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً