العراق: داعش يسرق أعضاء بشرية من منتسبيه في مستشفيات نينوى

كشف مصدر محلي في محافظة نينوى، اليوم الأحد، أن تنظيم داعش سرق أعضاء بشرية من عناصر تابعين له والراقدين في بعض مستشفيات المحافظة. وذكر تقرير نشرته وكالة

“أنباء الإعلام العراقي” أن “عشرات الأعضاء البشرية التي سرقها التنظيم يتم نقلها عبر وسطاء إلى سوريا ومنها إلى عصابات دولية”.   ونقل التقرير عن مصادر قولها إن “وحدة طبية خاصة تابعة لتنظيم داعش أقدمت على سرقة أعضاء بشرية من 85 عنصراً من التنظيم وراقداً بمستشفيات في نينوى حيث سرق الأعضاء البشرية لهم وهي الكلى وغيرها ونقلها تحت رقابة شديدة إلى مستشفى تابعة له في أطراف المدينة”.   وأشار إلى أن “التنظيم زاد من عمليات سرقة الأعضاء البشرية لعناصره وأي شخص يدخل مستشفيات المدينة التي يشرف عليها التنظيم”.   ولفت المصدر إلى أن “التنظيم فقد غالبية مصادر تمويله المالي وخاصة فيما يخص النفط الخام الذي كان يوفر بنحو 80 بالمائة من واردات التنظيم”.


الخبر بالتفاصيل والصور



كشف مصدر محلي في محافظة نينوى، اليوم الأحد، أن تنظيم داعش سرق أعضاء بشرية من عناصر تابعين له والراقدين في بعض مستشفيات المحافظة.

وذكر تقرير نشرته وكالة “أنباء الإعلام العراقي” أن “عشرات الأعضاء البشرية التي سرقها التنظيم يتم نقلها عبر وسطاء إلى سوريا ومنها إلى عصابات دولية”.
 
ونقل التقرير عن مصادر قولها إن “وحدة طبية خاصة تابعة لتنظيم داعش أقدمت على سرقة أعضاء بشرية من 85 عنصراً من التنظيم وراقداً بمستشفيات في نينوى حيث سرق الأعضاء البشرية لهم وهي الكلى وغيرها ونقلها تحت رقابة شديدة إلى مستشفى تابعة له في أطراف المدينة”.
 
وأشار إلى أن “التنظيم زاد من عمليات سرقة الأعضاء البشرية لعناصره وأي شخص يدخل مستشفيات المدينة التي يشرف عليها التنظيم”.
 
ولفت المصدر إلى أن “التنظيم فقد غالبية مصادر تمويله المالي وخاصة فيما يخص النفط الخام الذي كان يوفر بنحو 80 بالمائة من واردات التنظيم”.

رابط المصدر: العراق: داعش يسرق أعضاء بشرية من منتسبيه في مستشفيات نينوى

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً