مصادر لـ24: مصر طالبت الإنتربول بضبط وإحضار القرضاوي وعزت وطبيب بن لادن

كشفت مصادر سيادية أن السلطات المصرية طالبت شرطة الإنتربول الدولي بضبط القيادي الإخواني يوسف القرضاوي، الصادر ضده حكم بالإعدام، والقيادي الإخواني محمود عزت، و26 هارباً يحملون الجنسية المصرية من بينهم

طبيب بن لادن رمزى موافي، والقيادي بتنظيم بيت المقدس كمال علام، المطلوب على ذمة قضايا متعددة. الحكم الصادر من محكمة النقض بقبول الطعن المقدم من هيئة الدفاع عن الرئيس الأسبق محمد مرسي، القاضي بإلغاء العقوبات الصادرة ضد المتهمين (الإعدام، المؤبد، الحبس)، لم يشمل جميع المتهمين وأوضحت المصادر لـ24، أن السلطات المصرية قدمت قائمة مطولة ضمت 76 متهماً هارباً يحملون الجنسيتين الفلسطينية واللبنانية، بينهم 74 عضواً بكتائب القسام، الجناح العسكرى لحركة حماس، وأعضاء بسرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية، وعضوان بحزب الله اللبناني، وغالبيتهم متورطون في القضية المعروفة إعلامياً بـ” اقتحام السجون ” أو “الهروب الكبير” وقضايا متعددة تمس الأمن القومي المصري.وأشارت المصادر إلى أن الحكم الصادر من محكمة النقض بقبول الطعن المقدم من هيئة الدفاع عن الرئيس الأسبق محمد مرسي، القاضي بإلغاء العقوبات الصادرة ضد المتهمين (الإعدام، المؤبد، الحبس)، لم يشمل جميع المتهمين لكنه يسري على 27 متهماً فقط، وهو عدد الطاعنين الذين صدر ضدهم حكم الجنايات حضورياً.وأكدت المصادر، أن العدد الإجمالي للمتهمين في القضية المعروفة إعلامياً بـ” اقتحام السجون”، بلغ 131 متهماً بينهم القيادى الإخواني المتوفي ناصر الحافي (المتهم رقم 97 في أمر إحالة المتهمين)، وبينهم 27 محبوساً تضمنهم حكم النقض، و104 هاربين مطلوب ضبطهم وإحضارهم.وأفادت المصادر، أن قائمة المطلوبين الهاربين ضمت 94 متهماً يواجهون عقوبة الإعدام، في القرضاوي، و9 متهمين يواجهون عقوبة الحبس عامين، ومتهم صادر ضده حكم بالسجن 3 سنوات.


الخبر بالتفاصيل والصور



كشفت مصادر سيادية أن السلطات المصرية طالبت شرطة الإنتربول الدولي بضبط القيادي الإخواني يوسف القرضاوي، الصادر ضده حكم بالإعدام، والقيادي الإخواني محمود عزت، و26 هارباً يحملون الجنسية المصرية من بينهم طبيب بن لادن رمزى موافي، والقيادي بتنظيم بيت المقدس كمال علام، المطلوب على ذمة قضايا متعددة.

الحكم الصادر من محكمة النقض بقبول الطعن المقدم من هيئة الدفاع عن الرئيس الأسبق محمد مرسي، القاضي بإلغاء العقوبات الصادرة ضد المتهمين (الإعدام، المؤبد، الحبس)، لم يشمل جميع المتهمين

وأوضحت المصادر لـ24، أن السلطات المصرية قدمت قائمة مطولة ضمت 76 متهماً هارباً يحملون الجنسيتين الفلسطينية واللبنانية، بينهم 74 عضواً بكتائب القسام، الجناح العسكرى لحركة حماس، وأعضاء بسرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية، وعضوان بحزب الله اللبناني، وغالبيتهم متورطون في القضية المعروفة إعلامياً بـ” اقتحام السجون ” أو “الهروب الكبير” وقضايا متعددة تمس الأمن القومي المصري.

وأشارت المصادر إلى أن الحكم الصادر من محكمة النقض بقبول الطعن المقدم من هيئة الدفاع عن الرئيس الأسبق محمد مرسي، القاضي بإلغاء العقوبات الصادرة ضد المتهمين (الإعدام، المؤبد، الحبس)، لم يشمل جميع المتهمين لكنه يسري على 27 متهماً فقط، وهو عدد الطاعنين الذين صدر ضدهم حكم الجنايات حضورياً.

وأكدت المصادر، أن العدد الإجمالي للمتهمين في القضية المعروفة إعلامياً بـ” اقتحام السجون”، بلغ 131 متهماً بينهم القيادى الإخواني المتوفي ناصر الحافي (المتهم رقم 97 في أمر إحالة المتهمين)، وبينهم 27 محبوساً تضمنهم حكم النقض، و104 هاربين مطلوب ضبطهم وإحضارهم.

وأفادت المصادر، أن قائمة المطلوبين الهاربين ضمت 94 متهماً يواجهون عقوبة الإعدام، في القرضاوي، و9 متهمين يواجهون عقوبة الحبس عامين، ومتهم صادر ضده حكم بالسجن 3 سنوات.

رابط المصدر: مصادر لـ24: مصر طالبت الإنتربول بضبط وإحضار القرضاوي وعزت وطبيب بن لادن

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً