أفضل النصائح للحفاظ على صحة الركبتين

الام الركبة باتت أمراً شائعاً جداً عند معظم الناس هذه الأيام، و أسبابه متعددة من الاصابات و التمزقات و الالتهابات، وصولاً إلى زيادة الوزن أو عدم ثباته. كما أن المرأة التي تحمل و تلد مرة واحدة أو عدة مرات، قد تعاني من الام في الركبتين نتيجة ضعف الكالسيوم بسبب الحمل

أو نتيجة زيادة الوزن خلال فترة الحمل. و بالتالي تصبح الحركة و النشاط اليومي شديدا الصعوبة على الشخص الذي يعاني من الم الركبتين، إلا أن هناك بعض النصائح و الطرق التي تساعد في الحفاظ على صحة الركبتين و تخفيف آلامهما كما أوردها أحد المواقع الهندية المتخصصة بالصحة. نصائح للمحافظة على صحة الركبتين – المشي على سطح مستوي: من الضروري للحفاظ على صحة الركبتين قوية و متينة، تجنب المشي على أرض غير مستوية أو خشنة، خاصة في حال وجود مشكلة في الركبتين أو المعاناة من هشاشة العظام، و الإستعاضة عنها بالمشي على أرض مسطحة و لينة كونها تخفف الضغط على الركبتين و بالتالي تعمل على امتصاص الصدمات في الجسم. – تجنب استخدام السلالم: إن كان للصعود أو للنزول، فإن كثرة استخدام السلالم يمكن أن يشكَل ضغاً زائداً على الركبتين خصوصاً للبدينين. لذا يفضل لمن يعانون من ألم الركبتين، السكن في بيوت أو شقق ليس فيها سلالم لتجنب تفاقم هذه المشكلة الصحية لديهم. – عدم تحريك الركبتين لوقت طويل: إن المشي كثيراً أو تحريك الركبتين لفترة طويلة، يمكن أن يشكل ضرراً كبيراً على صحة الركبتين و حتى يزيد من آلامهما، كما يمكن أن يعرضك للإصابة بهشاشة العظام.  حاولي الحصول على قسط من الراحة للركبتين بين وقت و آخر إما أثناء ممارسة الرياضة أو الوقوف أو المشي. – عدم ثني الركبتين لوقت طويل: كما المشي أو الوقوف لفترة طويلة يضر بصحة الركبتين، كذلك فإن عادة ثني الركبتين لوقت طويل يمكن أن تضعف عضلات الركبتين و تسبَب لهما ضرراً بالغاً. حاولي أن تأخذي بعض الوقت لمدَ ركبتيك من حين لآخر لتجنب زيادة ألمهما. – ارتداء ادوات حماية: خصوصاً عند القيام بتمارين رياضية أو المشي و الوقوف لبعض الوقت، تساعد هذه الادوات و منها الأربطة المطاطة التي تحكم السيطرة على الركبة، في تخفيف حدة الآلام و كذلك الصدمات و الضغط على الركبة. الأسباب-الرئيسية-لآلام-الركبة-تجنبوها الم-الركبة-افضل-الطرق-الطبيعية-لعلاجه ما-المشاكل-الصحية-التي-يعاني-منها-غضروف-الركبة؟


الخبر بالتفاصيل والصور


الام الركبة باتت أمراً شائعاً جداً عند معظم الناس هذه الأيام، و أسبابه متعددة من الاصابات و التمزقات و الالتهابات، وصولاً إلى زيادة الوزن أو عدم ثباته. كما أن المرأة التي تحمل و تلد مرة واحدة أو عدة مرات، قد تعاني من الام في الركبتين نتيجة ضعف الكالسيوم بسبب الحمل أو نتيجة زيادة الوزن خلال فترة الحمل.

و بالتالي تصبح الحركة و النشاط اليومي شديدا الصعوبة على الشخص الذي يعاني من الم الركبتين، إلا أن هناك بعض النصائح و الطرق التي تساعد في الحفاظ على صحة الركبتين و تخفيف آلامهما كما أوردها أحد المواقع الهندية المتخصصة بالصحة.

نصائح للمحافظة على صحة الركبتين

– المشي على سطح مستوي:

من الضروري للحفاظ على صحة الركبتين قوية و متينة، تجنب المشي على أرض غير مستوية أو خشنة، خاصة في حال وجود مشكلة في الركبتين أو المعاناة من هشاشة العظام، و الإستعاضة عنها بالمشي على أرض مسطحة و لينة كونها تخفف الضغط على الركبتين و بالتالي تعمل على امتصاص الصدمات في الجسم.

– تجنب استخدام السلالم:

إن كان للصعود أو للنزول، فإن كثرة استخدام السلالم يمكن أن يشكَل ضغاً زائداً على الركبتين خصوصاً للبدينين. لذا يفضل لمن يعانون من ألم الركبتين، السكن في بيوت أو شقق ليس فيها سلالم لتجنب تفاقم هذه المشكلة الصحية لديهم.

– عدم تحريك الركبتين لوقت طويل:

إن المشي كثيراً أو تحريك الركبتين لفترة طويلة، يمكن أن يشكل ضرراً كبيراً على صحة الركبتين و حتى يزيد من آلامهما، كما يمكن أن يعرضك للإصابة بهشاشة العظام. 

حاولي الحصول على قسط من الراحة للركبتين بين وقت و آخر إما أثناء ممارسة الرياضة أو الوقوف أو المشي.

– عدم ثني الركبتين لوقت طويل:

كما المشي أو الوقوف لفترة طويلة يضر بصحة الركبتين، كذلك فإن عادة ثني الركبتين لوقت طويل يمكن أن تضعف عضلات الركبتين و تسبَب لهما ضرراً بالغاً.

حاولي أن تأخذي بعض الوقت لمدَ ركبتيك من حين لآخر لتجنب زيادة ألمهما.

– ارتداء ادوات حماية:

خصوصاً عند القيام بتمارين رياضية أو المشي و الوقوف لبعض الوقت، تساعد هذه الادوات و منها الأربطة المطاطة التي تحكم السيطرة على الركبة، في تخفيف حدة الآلام و كذلك الصدمات و الضغط على الركبة.

الأسباب-الرئيسية-لآلام-الركبة-تجنبوها

الم-الركبة-افضل-الطرق-الطبيعية-لعلاجه

ما-المشاكل-الصحية-التي-يعاني-منها-غضروف-الركبة؟

رابط المصدر: أفضل النصائح للحفاظ على صحة الركبتين

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً