أوباما: أعطوا ترامب فرصة

حذر الرئيس الأمريكي باراك أوباما من التسرع في الحكم على خليفته، الرئيس المنتخب دونالد ترامب، خلال لقاء مفتوح عقد على هامش قمة “منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ” (أبيك)،

حيث أعرب القادة عن قلقهم يوم أمس السبت. وأمام حوالي 1000 شاب جاء خطاب أوباما، في ظل حالة من الغموض بشأن وعد ترامب بسياسات اقتصادية حمائية، وهو الموضوع الذي هيمن على القمة التي تشهد مشاركة قادة 21 دولة أعضاء في (أبيك).وقال أوباما: “لا تفترضوا فقط الأسوأ، انتظروا حتى تتسلم الادارة مهامها، إنها فعلياً تقوم بترتيب سياساتها، ثم بعد ذلك يمكن أن تصدروا أحكامكم”.وتابع: “أعطوا هذا الرئيس المنتخب الجديد فرصة، وكما قلت دائماً، هناك فرق بين كيفية قيادة الحملة الانتخابية وبين طريقة الإدارة”.وأشار أوباما إلى أنه لا يتوقع حدوث تغييرات كبيرة في السياسة الخارجية الأمريكية تجاه أمريكا اللاتينية.وعقد أوباما اجتماعاً ثنائياً مع نظيره الصيني شي جين بينج في وقت لاحق من يوم السبت، فيما قال مسؤولون إن هناك إمكانية أيضاً لعقد اجتماع غير رسمي بين أوباما والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، رغم أن الزعيمين من غير المقرر أن يجتمعا رسمياً.وقال شي قبل الاجتماع مع أوباما بأنه “لحظة مفصلية” في العلاقات بين الولايات المتحدة والصين.وتابع الزعيم الصيني: “آمل أن يعمل الجانبان معاً في التركيز على التعاون، وإدارة خلافاتنا، والتأكد من وجود انتقال سلس في العلاقة، وأنها سوف تستمر في النمو في المستقبل”.


الخبر بالتفاصيل والصور



حذر الرئيس الأمريكي باراك أوباما من التسرع في الحكم على خليفته، الرئيس المنتخب دونالد ترامب، خلال لقاء مفتوح عقد على هامش قمة “منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ” (أبيك)، حيث أعرب القادة عن قلقهم يوم أمس السبت.

وأمام حوالي 1000 شاب جاء خطاب أوباما، في ظل حالة من الغموض بشأن وعد ترامب بسياسات اقتصادية حمائية، وهو الموضوع الذي هيمن على القمة التي تشهد مشاركة قادة 21 دولة أعضاء في (أبيك).

وقال أوباما: “لا تفترضوا فقط الأسوأ، انتظروا حتى تتسلم الادارة مهامها، إنها فعلياً تقوم بترتيب سياساتها، ثم بعد ذلك يمكن أن تصدروا أحكامكم”.

وتابع: “أعطوا هذا الرئيس المنتخب الجديد فرصة، وكما قلت دائماً، هناك فرق بين كيفية قيادة الحملة الانتخابية وبين طريقة الإدارة”.

وأشار أوباما إلى أنه لا يتوقع حدوث تغييرات كبيرة في السياسة الخارجية الأمريكية تجاه أمريكا اللاتينية.

وعقد أوباما اجتماعاً ثنائياً مع نظيره الصيني شي جين بينج في وقت لاحق من يوم السبت، فيما قال مسؤولون إن هناك إمكانية أيضاً لعقد اجتماع غير رسمي بين أوباما والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، رغم أن الزعيمين من غير المقرر أن يجتمعا رسمياً.

وقال شي قبل الاجتماع مع أوباما بأنه “لحظة مفصلية” في العلاقات بين الولايات المتحدة والصين.

وتابع الزعيم الصيني: “آمل أن يعمل الجانبان معاً في التركيز على التعاون، وإدارة خلافاتنا، والتأكد من وجود انتقال سلس في العلاقة، وأنها سوف تستمر في النمو في المستقبل”.

رابط المصدر: أوباما: أعطوا ترامب فرصة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً