الجزائر تجدد دعمها للحوار الشامل في ليبيا

جددت الجزائر دعمها للحوار الشامل والحل السياسي في ليبيا وعدته المدخل الوحيد لإنهاء الأزمة الليبية، وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء السعودية “واس”. وأكد

وزير الشؤون المغاربية وجامعة الدول العربية الجزائري عبد القادر مساهل، في تصريحات أدلى بها إثر لقائه اليوم السبت، عضو لجنة الحوار الوطني الليبي جمعة القماطي، أن “الاتفاق السياسي في ليبيا الذي دعمته الأمم المتحدة يعد الركيزة الوحيدة التي بأيدي الليبيين لإنهاء الأزمة في بلادهم وعدته ثميناً جداً في هذه المرحلة”.وأعرب مساهل عن أمله في تشكيل حكومة الوحدة الوطنية الليبية في أقرب وقت ممكن من خلال تكثيف الحوار الشامل بين الليبيين.وبحث مساهل مع القماطي تطورات الحوار الوطني الليبي وما وصل إليه في ضوء اجتماع مالطا والمراحل المقبلة لتنفيذ الاتفاق السياسي بليبيا.من جهته، جدد عضو لجنة الحوار الليبي الحرص على أمن واستقرار ليبيا ووحدتها.


الخبر بالتفاصيل والصور



جددت الجزائر دعمها للحوار الشامل والحل السياسي في ليبيا وعدته المدخل الوحيد لإنهاء الأزمة الليبية، وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء السعودية “واس”.

وأكد وزير الشؤون المغاربية وجامعة الدول العربية الجزائري عبد القادر مساهل، في تصريحات أدلى بها إثر لقائه اليوم السبت، عضو لجنة الحوار الوطني الليبي جمعة القماطي، أن “الاتفاق السياسي في ليبيا الذي دعمته الأمم المتحدة يعد الركيزة الوحيدة التي بأيدي الليبيين لإنهاء الأزمة في بلادهم وعدته ثميناً جداً في هذه المرحلة”.

وأعرب مساهل عن أمله في تشكيل حكومة الوحدة الوطنية الليبية في أقرب وقت ممكن من خلال تكثيف الحوار الشامل بين الليبيين.

وبحث مساهل مع القماطي تطورات الحوار الوطني الليبي وما وصل إليه في ضوء اجتماع مالطا والمراحل المقبلة لتنفيذ الاتفاق السياسي بليبيا.

من جهته، جدد عضو لجنة الحوار الليبي الحرص على أمن واستقرار ليبيا ووحدتها.

رابط المصدر: الجزائر تجدد دعمها للحوار الشامل في ليبيا

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً