حركتا حماس والجهاد ترفضان المشاركة في اجتماع المجلس الوطني الفلسطيني

قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، واصل أبو يوسف، إن اللجنة التحضيرية لعقد اجتماع المجلس الوطني الفلسطيني، قدمت دعوة لحركتي حماس والجهاد الإسلامي من أجل المشاركة في اجتماعات المجلس؛

إلا أن الحركتين لم تستجيبا للدعوة. وأضاف أبو يوسف، في تصريحات خاصة لـ24، أن المجلس الوطني والذي من المقرر أن يجتمع نهاية العام الجاري أو بداية العام المقبل، سيناقش البرنامج السياسي لمنظمة التحرير الفلسطينية، وانتخاب لجنة تنفيذية جديدة للمنظمة، إضافة إلى آلية تفعيل منظمة التحرير ولجنتها التنفيذية.وأوضح أبو يوسف، أن اللجنة التحضيرية أنهت أعمالها كافة لعقد الاجتماع، وأبلغت الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن النقاط كافة جاهزة من أجل عقد الاجتماع، مشيراً إلى أن جرى عقد الاجتماع التحضيري والتوافق على كافة بنود عقد المؤتمر.وترفض حركتا حماس والجهاد الإسلامي، الدخول ضمن إطار المجلس الوطني لحين إجراء انتخابات على رئاسته، وعلى البرنامج السياسي له ولمنظمة التحرير الفلسطينية، حيث ترفض الحركتان الاعتراف بإسرائيل، في وقت تعترف منظمة التحرير بها، بناء على اتفاق أوسلو الموقّع معها، عام 1993.


الخبر بالتفاصيل والصور



قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، واصل أبو يوسف، إن اللجنة التحضيرية لعقد اجتماع المجلس الوطني الفلسطيني، قدمت دعوة لحركتي حماس والجهاد الإسلامي من أجل المشاركة في اجتماعات المجلس؛ إلا أن الحركتين لم تستجيبا للدعوة.

وأضاف أبو يوسف، في تصريحات خاصة لـ24، أن المجلس الوطني والذي من المقرر أن يجتمع نهاية العام الجاري أو بداية العام المقبل، سيناقش البرنامج السياسي لمنظمة التحرير الفلسطينية، وانتخاب لجنة تنفيذية جديدة للمنظمة، إضافة إلى آلية تفعيل منظمة التحرير ولجنتها التنفيذية.

وأوضح أبو يوسف، أن اللجنة التحضيرية أنهت أعمالها كافة لعقد الاجتماع، وأبلغت الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن النقاط كافة جاهزة من أجل عقد الاجتماع، مشيراً إلى أن جرى عقد الاجتماع التحضيري والتوافق على كافة بنود عقد المؤتمر.

وترفض حركتا حماس والجهاد الإسلامي، الدخول ضمن إطار المجلس الوطني لحين إجراء انتخابات على رئاسته، وعلى البرنامج السياسي له ولمنظمة التحرير الفلسطينية، حيث ترفض الحركتان الاعتراف بإسرائيل، في وقت تعترف منظمة التحرير بها، بناء على اتفاق أوسلو الموقّع معها، عام 1993.

رابط المصدر: حركتا حماس والجهاد ترفضان المشاركة في اجتماع المجلس الوطني الفلسطيني

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً