القاهرة: تأجيل نظر قضية “فض اعتصام رابعة” للشهر المقبل

أجلت محكمة جنايات القاهرة التي انعقدت اليوم السبت، بمعهد أمناء الشرطة بطرة جنوب العاصمة المصرية القاهرة، نظر محاكمة 739 متهماً من بينهم المرشد العام لجماعة الإخوان محمد بديع، في القضية

المعروفة إعلامياً بـ “فض اعتصام رابعة العدوية”، إلى جلسة في 10 ديسمبر(كانون الأول) المقبل، لفض الأحراز مع إخلاء سبيل المتهم عاطف صلاح المريض بسرطان الكبد. وشهدت الجلسة فى بدايتها، مطالبة المتهم عاطف صلاح هيئة المحكمة بإخلاء سبيله لمعاناته من ورم بالكبد، لتقرر المحكمة فى نهاية الجلسة إخلاء سبيله، لتضج قاعة المحكمة بالتصفيق فور ذلك القرار.ويأتي على رأس المتهمين في القضية عدد من قيادات جماعة الإخوان، في مقدمتهم بديع، فيما تشمل قائمة المتهمين المصور الصحفي محمود شوكان.وكانت النيابة العامة أسندت إلى المتهمين تهماً عدة، من بينها تدبير تجمهر مسلح والاشتراك فيه بميدان رابعة العدوية (ميدان هشام بركات حالياً)، وقطع الطرق وتقييد حرية الناس في التنقل، والقتل العمد مع سبق الإصرار للمواطنين وقوات الشرطة المكلفة بفض تجمهرهم، والشروع في القتل العمد وتعمد تعطيل سير وسائل النقل.وكما تضمنت قائمة التهم المسندة إلى المتهمين، ارتكابهم لجرائم احتلال وتخريب المباني والأملاك العامة والخاصة والكابلات الكهربائية بالقوة، وتنفيذاً لأغراض إرهابية بقصد الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر، وتكدير السكينة العامة ومقاومة السلطات العامة، وإرهاب جموع الشعب المصري وحيازة وإحراز المفرقعات والأسلحة النارية والذخائر، التي لا يجوز الترخيص بحيازتها أو إحرازها والأسلحة البيضاء والأدوات التي تستعمل في الاعتداء على الأشخاص.


الخبر بالتفاصيل والصور



أجلت محكمة جنايات القاهرة التي انعقدت اليوم السبت، بمعهد أمناء الشرطة بطرة جنوب العاصمة المصرية القاهرة، نظر محاكمة 739 متهماً من بينهم المرشد العام لجماعة الإخوان محمد بديع، في القضية المعروفة إعلامياً بـ “فض اعتصام رابعة العدوية”، إلى جلسة في 10 ديسمبر(كانون الأول) المقبل، لفض الأحراز مع إخلاء سبيل المتهم عاطف صلاح المريض بسرطان الكبد.

وشهدت الجلسة فى بدايتها، مطالبة المتهم عاطف صلاح هيئة المحكمة بإخلاء سبيله لمعاناته من ورم بالكبد، لتقرر المحكمة فى نهاية الجلسة إخلاء سبيله، لتضج قاعة المحكمة بالتصفيق فور ذلك القرار.

ويأتي على رأس المتهمين في القضية عدد من قيادات جماعة الإخوان، في مقدمتهم بديع، فيما تشمل قائمة المتهمين المصور الصحفي محمود شوكان.

وكانت النيابة العامة أسندت إلى المتهمين تهماً عدة، من بينها تدبير تجمهر مسلح والاشتراك فيه بميدان رابعة العدوية (ميدان هشام بركات حالياً)، وقطع الطرق وتقييد حرية الناس في التنقل، والقتل العمد مع سبق الإصرار للمواطنين وقوات الشرطة المكلفة بفض تجمهرهم، والشروع في القتل العمد وتعمد تعطيل سير وسائل النقل.

وكما تضمنت قائمة التهم المسندة إلى المتهمين، ارتكابهم لجرائم احتلال وتخريب المباني والأملاك العامة والخاصة والكابلات الكهربائية بالقوة، وتنفيذاً لأغراض إرهابية بقصد الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر، وتكدير السكينة العامة ومقاومة السلطات العامة، وإرهاب جموع الشعب المصري وحيازة وإحراز المفرقعات والأسلحة النارية والذخائر، التي لا يجوز الترخيص بحيازتها أو إحرازها والأسلحة البيضاء والأدوات التي تستعمل في الاعتداء على الأشخاص.

رابط المصدر: القاهرة: تأجيل نظر قضية “فض اعتصام رابعة” للشهر المقبل

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً