خبراء: الأفلام الإباحية تخلق تجربة جنسية مثيرة ولكنها غير واقعية

قد تستخدم مقاطع من هذه الأفلام لزيادة الرغبة لدى الأزواج الذين يعانون من مشاكليطلق بعض خبراء العلاقات الزوجية مصطلح التحفيز الخارق، على الأفلام الإباحية، على اعتبار أنها من الممكن أن تكون جيدة للأزواج الذين يعانون من الفتور، شرط أن يجيدوا كيفية استخدامها، ولا يريد العلماء أن يفهم من هذا الحديث أنهم

يشجعون مشاهدة الأفلام الإباحية، لأن هذا قد يؤدي الى الإدمان، الذي سيصعب التخلص منه لاحقًا، ولكن قد تستخدم مقاطع من هذه الأفلام لزيادة الرغبة لدى الأزواج الذين يعانون من مشاكل، وذلك بعد استشارة أخصائيين.ووفقًا للأخصائيين فإن الأفلام الإباحية، تخلق لمشاهديها تجربة جنسية مثيرة ولكنها غير واقعية، إلى جانب ذلك قد تؤثر سلبًا على نمط السلوك الجنسي لدى مشاهد هذه الأفلام غير الواقعية، حيث يحاول المشاهد تطبيقها على أرض الواقع، مع شريك الحياة، وبالتالي تدمير العلاقة الزوجية، لأن من يعرضون أنفسهم في تلك الأفلام هم مختصون في المجال وليسوا أناسًا عاديّين، مع العلم أن الفرد المدمن على مشاهدة الإباحية يكون فاقدًا للإحساس أثناء ممارسة الحب مع شريك حياته.


الخبر بالتفاصيل والصور


قد تستخدم مقاطع من هذه الأفلام لزيادة الرغبة لدى الأزواج الذين يعانون من مشاكل

يطلق بعض خبراء العلاقات الزوجية مصطلح التحفيز الخارق، على الأفلام الإباحية، على اعتبار أنها من الممكن أن تكون جيدة للأزواج الذين يعانون من الفتور، شرط أن يجيدوا كيفية استخدامها، ولا يريد العلماء أن يفهم من هذا الحديث أنهم يشجعون مشاهدة الأفلام الإباحية، لأن هذا قد يؤدي الى الإدمان، الذي سيصعب التخلص منه لاحقًا، ولكن قد تستخدم مقاطع من هذه الأفلام لزيادة الرغبة لدى الأزواج الذين يعانون من مشاكل، وذلك بعد استشارة أخصائيين.

ووفقًا للأخصائيين فإن الأفلام الإباحية، تخلق لمشاهديها تجربة جنسية مثيرة ولكنها غير واقعية، إلى جانب ذلك قد تؤثر سلبًا على نمط السلوك الجنسي لدى مشاهد هذه الأفلام غير الواقعية، حيث يحاول المشاهد تطبيقها على أرض الواقع، مع شريك الحياة، وبالتالي تدمير العلاقة الزوجية، لأن من يعرضون أنفسهم في تلك الأفلام هم مختصون في المجال وليسوا أناسًا عاديّين، مع العلم أن الفرد المدمن على مشاهدة الإباحية يكون فاقدًا للإحساس أثناء ممارسة الحب مع شريك حياته.

رابط المصدر: خبراء: الأفلام الإباحية تخلق تجربة جنسية مثيرة ولكنها غير واقعية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً