أريده أن يحبني !

هل سبق لك أن صادفت رجلاً أوقعك تحت سحره وجاذبته فوراً فأحسست أنه رجل أحلامك؟ غير أنه وللأسف لم يبادل نفس الشعور مما يجعلك تشعرين بالإحباط وكأن العالم ينهار من حولك؟. ان كنت مررت يوماً بهذه التجربة فهذا المقال سيمدك بالنصائح التي يجب عليك معرفتها لمواجهة مثل هذه المواقف مستقبلاً.

الحب لا يأتي بالقوة كما نعلم جميعاً، لا نستطيع التحكم لا في مشاعرنا ولا في انجذابنا لشخص معين، فعندما يطرق الحب بابنا نكون غير مخيرين، فالأمر خارج عن سيطرتنا.   كما أنه عليك أن تعلمي بأن مظهرك وشكلك الخارجي ليس المعيار الوحيد الذي يجذب الرجل إليك بالدرجة الأولى، فطبيعتك هي التي تؤثر فيه، يمكنك تخيل اعجابه ورد فعله الايجابي على حس فكاهتك، ابتسامتك المشرقة، أو كيك الشكولاتة الذي تتقنين تحضيره…   كذلك لا يجب عليك الخلط بين حالة الإعجاب والحب الحقيقي والعميق، وفي جميع الأحوال، احرصي على الاعتناء بمظهرك، بالحفاظ دائماً على طبيعتك التي هي سر جمالك، فذلك بإمكانه أن يساعد الطرف الآخر بإعطائه دفعة ونقاط يرسو عليها.   احرصي أيضاً على تقوية شخصيتك، قومي بتشجيع نفسك، لتعزيز ثقتك بنفسك. فكيف تريدين لرجل أن يحبك، إن لم تكوني أنت تحبين نفسك؟ من المهم جداً أن تتأملي هذه العبارة، حيث القليل من النساء من يقمن بإعادة هذه الجملة أمام المرآة لرفع معنوياتهن ” يا إلهي كم أنت جميلة ” ، فقط تحلي بالإرادة وجربي هذه الطريقة ، ستشعرين بفرق كبير، ولكن دون الوقوع في المبالغة، اعلمي فقط أنه عليك أن تحبي نفسك كي تحظي بحب الآخر, فهذا الأمر مهم جداً إن كنت تريدين أن تكسبيه . كسب قلب الرجل ليس بالمهمة السهلة، إذ عليك التحلي بطاقة إيجابية وثقة في النفس كبيرتين. إيهامه بأن الفكرة آتية من طرفه الأمر المرهق هو أن هذه العملية تتطلب الكثير من الجهد. لأن الرجل كونه ذكراً، يحب استخدام حيلة “الاصطياد” معه! ولتحقيق هدفك, عليك إيجاد الوسيلة التي يمكن أن تجعل الأمر يبدو آتياً من طرفه.، أي مرحلة عدم تمكنه مقاومة عدم رأيتك اجعليه يخطو نحوك الخطوة الأولى .   عليك كذلك محاولة لفت انتباهه بطريقة غير مباشرة، مثل التقرب من محيطه وكسب قبوله لك، هذه الطريقة غالبا ما تنجح، خصوصا أصدقائه المقربين، لكن تجنبي التقرب من أمه، لأن ذلك سيخرب عليك الأمر برمته.   كما أن هنالك طريقة أخرى ستجديك نفعاً، وهي منحه الشعور بأنك تجعلينه أكثر قوة, أكثر وسامة، أكثر خفة… بخلاصة، يحس بأنه أكثر أهمية ورجولة وهو بجانبك.   فالحب من النظرة الأولى هو لقاء بين شخصين متوافقين، إن لم يتم هذا الأمر معك، فقط احرصي على اتباع النصائح التي قدمناها لك، فبإمكانها أن تجعلك تحظين بحبه، حتى لو لم يكن من النظرة الأولى، المهم أنك نجحت في كسب قلبه فيما بعد. 


الخبر بالتفاصيل والصور



هل سبق لك أن صادفت رجلاً أوقعك تحت سحره وجاذبته فوراً فأحسست أنه رجل
أحلامك؟ غير أنه وللأسف لم يبادل نفس الشعور مما يجعلك تشعرين بالإحباط وكأن العالم
ينهار من حولك؟.

ان كنت مررت يوماً بهذه التجربة فهذا المقال سيمدك بالنصائح التي يجب عليك
معرفتها لمواجهة مثل هذه المواقف مستقبلاً.

الحب لا يأتي بالقوة

كما نعلم جميعاً، لا نستطيع التحكم لا في مشاعرنا ولا في
انجذابنا لشخص معين، فعندما يطرق الحب بابنا نكون غير مخيرين، فالأمر خارج عن
سيطرتنا.

 

كما أنه عليك أن تعلمي بأن مظهرك وشكلك الخارجي ليس
المعيار الوحيد الذي يجذب الرجل إليك بالدرجة الأولى، فطبيعتك هي التي تؤثر فيه،
يمكنك تخيل اعجابه ورد فعله الايجابي على حس فكاهتك، ابتسامتك المشرقة، أو كيك
الشكولاتة الذي تتقنين تحضيره…

 

كذلك لا يجب عليك الخلط بين حالة الإعجاب والحب الحقيقي
والعميق، وفي جميع الأحوال، احرصي على الاعتناء بمظهرك، بالحفاظ دائماً على طبيعتك
التي هي سر جمالك، فذلك بإمكانه أن يساعد الطرف الآخر بإعطائه دفعة ونقاط يرسو
عليها.

 

احرصي أيضاً على تقوية شخصيتك، قومي بتشجيع نفسك، لتعزيز ثقتك
بنفسك. فكيف تريدين لرجل أن يحبك، إن لم تكوني أنت تحبين نفسك؟ من المهم جداً أن
تتأملي هذه العبارة، حيث القليل من النساء من يقمن بإعادة هذه الجملة أمام المرآة لرفع
معنوياتهن ” يا إلهي كم أنت جميلة ” ، فقط تحلي بالإرادة وجربي هذه
الطريقة ، ستشعرين بفرق كبير، ولكن دون الوقوع في المبالغة، اعلمي فقط أنه عليك أن
تحبي نفسك كي تحظي بحب الآخر, فهذا الأمر مهم جداً إن كنت تريدين أن تكسبيه .

كسب قلب الرجل ليس بالمهمة السهلة، إذ عليك التحلي بطاقة
إيجابية وثقة في النفس كبيرتين.

إيهامه بأن الفكرة آتية من طرفه

الأمر المرهق هو أن هذه العملية تتطلب الكثير من الجهد.
لأن الرجل كونه ذكراً، يحب استخدام حيلة “الاصطياد” معه! ولتحقيق هدفك, عليك
إيجاد الوسيلة التي يمكن أن تجعل الأمر يبدو آتياً من طرفه.، أي مرحلة عدم تمكنه
مقاومة عدم رأيتك اجعليه يخطو نحوك الخطوة الأولى .

 

عليك كذلك محاولة لفت انتباهه بطريقة غير مباشرة، مثل
التقرب من محيطه وكسب قبوله لك، هذه الطريقة غالبا ما تنجح، خصوصا أصدقائه
المقربين، لكن تجنبي التقرب من أمه، لأن ذلك سيخرب عليك الأمر برمته.

 

كما أن هنالك طريقة أخرى ستجديك نفعاً، وهي منحه الشعور
بأنك تجعلينه أكثر قوة, أكثر وسامة، أكثر خفة… بخلاصة، يحس بأنه أكثر أهمية
ورجولة وهو بجانبك.

 

فالحب من النظرة الأولى هو لقاء بين شخصين متوافقين، إن
لم يتم هذا الأمر معك، فقط احرصي على اتباع النصائح التي قدمناها لك، فبإمكانها أن
تجعلك تحظين بحبه، حتى لو لم يكن من النظرة الأولى، المهم أنك نجحت في كسب قلبه
فيما بعد. 

رابط المصدر: أريده أن يحبني !

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً