6 أسباب لفتور الرغبة في العلاقة الحميمة بين الزوجين

تعاني الكثير من النساء من تزايد فتور الرغبة الجنسية لديها بشكل تدريجي كما تجد تلك الرغبة تقل عند الزوج ايضًا وهناك الكثير من العوامل والأسباب التي تؤدي الى فتور العلاقة الجنسية والرغبة بين الزوجين. واليكِ بعض الأسباب لتلك المشكلة وطرق حلها بشكل آمن للحفاظ على السعادة الزوجية. – الإجهاد أو الإرهاق :

إن الارهاق سواء كان من النوع البدني أو النفسي أو العاطفي يسبب الكثير من الأذى للعلاقة الجنسية والرغبة بين الزوجين حيث يتسبب الاجهاد البدني والنفسي في استنفاذ كل طاقة الجسم سواء عند الرجل او المرأة لهذا عند بداية العلاقة الحميمة في اخر اليوم يكون كلاهما منهك ولا يقدر على الاستمرار في تلك العلاقة لهذا من الضروري الحصول على بعض الراحة خلال اليوم وتجنب الإجهاد والإرهاق الشديد ورفع ضغوط العمل عن شريككِ وتحفيزه ومده بالطاقة والتشجيع حتى يستطيع على مواصلة يومه بقوه وعزيمة. – انخفاض الرغبة لدى الرجال: تتعلق مشكلة الفتور الجنسي عند الرجال في الغالب بانخفاض مستوى هرمون الذكورة او التستوستيرون لديه، كما ترتبط تلك المشكلة ايضًا بمدى استجابة الأنسجة المسئولة عن انتصاب العضو الذكرى ففي حالة انخفاض افراز هرمون التستوستيرون أو عدم استجابة الأنسجة الإنتصابية في العضو الذكر تقل كثيرًا الرغبة الجنسية عند الرجال حيث تتسبب تلك العوامل في ضعف الإنتصاب وعدم الرغبة في ممارسة العلاقة الحميمة. – الإكثار من ممارسة العادة السرية: في الغالب توجد نسبة كبيرة من الرجال الذين يديمون على ممارسة العادة السرية بالرغم من زواجهم، حيث يشعر الرجل من خلالها بالراحة والإشباع ولعل العادة السرية تكون لها بعض الفوائد إلا ان الافراط في ممارستها يتسبب في فتور الرجل في ممارسة العلاقة الجنسية الكاملة مع زوجته حيث يتمكن من الشعور بالإشباع بدون زوجته كما انها تجعله يفقد قدرته في اثارة زوجته وتوصيلها الى درجة الاشباع التي تحتاج إليها. – فتور الرغبة الجنسية عند المرأة: هناك الكثير من العوامل التي تسبب تلك المشكلة عند المرأة منها اسباب هرمونية حيث تسبب اضطرابات الهرمونات بالجسم فتور رغبة المرأة في ممارسة العلاقة الحميمية، كما أن اجراء العمليات الجراحية وتكرار الحمل والولادة يسبب الكثير من الفتور الجنسي عند المرأة خاصة عندما تشعر المرأة بعدم ثقتها في شكلها الخارجي وأنها لن تكون محط اعجاب لزوجها.- التغيرات العاطفية: كما أن للعوامل والأسباب العاطفية دور كبير في العلاقة الجنسية والرغبة فيها لدى المرأة حيث ترتبط تلك العلاقة بمدى التوافق العاطفي والمشاعر الإيجابية بين الزوجين، وتسبب التغيرات العاطفية التي تحدث بشكل سلبي عدم الرغبة في العلاقة الحميمة والفتور. – وقوع مشاكل زوجية: كثيرًا ما تتأثر الحالة النفسية لدى الزوج والزوج على حد سواء بالمشكلات التى تحدث بينهما باستمرار مما يجعل كلاهما غير راغبًا في ممارسة العلاقة الجنسية مع الأخر ولكن في بعض الأحيان يتمكن الزوج من الذهاب إلى سرير الزوجية وممارسة العلاقة الحميمية بعد الشجار مع زوجته ولكن النساء كثيرًا ما يتأثرن نفسيا بالمشكلات الزوجية والتي تجعل رغبتهن الجنسية أقل بكثير عن الأوقات الأخرى.


الخبر بالتفاصيل والصور


تعاني الكثير من النساء من تزايد فتور الرغبة الجنسية لديها بشكل تدريجي كما تجد تلك الرغبة تقل عند الزوج ايضًا
وهناك الكثير من العوامل والأسباب التي تؤدي الى فتور العلاقة الجنسية والرغبة بين
الزوجين.

 واليكِ بعض الأسباب لتلك المشكلة وطرق حلها بشكل
آمن للحفاظ على السعادة الزوجية.

– الإجهاد أو الإرهاق :

إن الارهاق سواء كان من النوع البدني أو
النفسي أو العاطفي يسبب الكثير من الأذى للعلاقة الجنسية والرغبة بين الزوجين حيث
يتسبب الاجهاد البدني والنفسي في استنفاذ كل طاقة الجسم سواء عند الرجل او المرأة
لهذا عند بداية العلاقة الحميمة في اخر اليوم يكون كلاهما منهك ولا يقدر على
الاستمرار في تلك العلاقة لهذا من الضروري الحصول على بعض الراحة خلال اليوم وتجنب
الإجهاد والإرهاق الشديد ورفع ضغوط العمل عن شريككِ وتحفيزه ومده بالطاقة والتشجيع
حتى يستطيع على مواصلة يومه بقوه وعزيمة.

– انخفاض الرغبة
لدى الرجال:

تتعلق مشكلة الفتور
الجنسي عند الرجال في الغالب بانخفاض مستوى هرمون الذكورة او التستوستيرون لديه،
كما ترتبط تلك المشكلة ايضًا بمدى استجابة الأنسجة المسئولة عن انتصاب العضو الذكرى
ففي حالة انخفاض افراز هرمون التستوستيرون أو عدم استجابة الأنسجة الإنتصابية في
العضو الذكر تقل كثيرًا الرغبة الجنسية عند الرجال حيث تتسبب تلك العوامل في ضعف
الإنتصاب وعدم الرغبة في ممارسة العلاقة الحميمة.

– الإكثار من ممارسة
العادة السرية:

في الغالب توجد
نسبة كبيرة من الرجال الذين يديمون على ممارسة العادة السرية بالرغم من زواجهم،
حيث يشعر الرجل من خلالها بالراحة والإشباع ولعل العادة السرية تكون لها بعض
الفوائد إلا ان الافراط في ممارستها يتسبب في فتور الرجل في ممارسة العلاقة
الجنسية الكاملة مع زوجته حيث يتمكن من الشعور بالإشباع بدون زوجته كما انها تجعله
يفقد قدرته في اثارة زوجته وتوصيلها الى درجة الاشباع التي تحتاج إليها.

– فتور الرغبة الجنسية عند المرأة:

هناك الكثير من العوامل التي تسبب تلك
المشكلة عند المرأة منها اسباب هرمونية حيث تسبب اضطرابات الهرمونات بالجسم فتور
رغبة المرأة في ممارسة العلاقة الحميمية، كما أن اجراء العمليات الجراحية وتكرار
الحمل والولادة يسبب الكثير من الفتور الجنسي عند المرأة خاصة عندما تشعر المرأة
بعدم ثقتها في شكلها الخارجي وأنها لن تكون محط اعجاب لزوجها.

– التغيرات العاطفية:

كما أن للعوامل والأسباب العاطفية دور كبير
في العلاقة الجنسية والرغبة فيها لدى المرأة حيث ترتبط تلك العلاقة بمدى التوافق
العاطفي والمشاعر الإيجابية بين الزوجين، وتسبب التغيرات العاطفية التي تحدث بشكل
سلبي عدم الرغبة في العلاقة الحميمة والفتور.

– وقوع مشاكل زوجية:

كثيرًا ما تتأثر
الحالة النفسية لدى الزوج والزوج على حد سواء بالمشكلات التى تحدث بينهما باستمرار
مما يجعل كلاهما غير راغبًا في ممارسة العلاقة الجنسية مع الأخر ولكن في بعض الأحيان
يتمكن الزوج من الذهاب إلى سرير الزوجية وممارسة العلاقة الحميمية بعد الشجار مع
زوجته ولكن النساء كثيرًا ما يتأثرن نفسيا بالمشكلات الزوجية والتي تجعل رغبتهن
الجنسية أقل بكثير عن الأوقات الأخرى.

رابط المصدر: 6 أسباب لفتور الرغبة في العلاقة الحميمة بين الزوجين

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً