اختراق موقع تجنيد للجيش الكندي وتوجيه صفحته للصين

قالت متحدثة باسم الجيش الكندي اليوم السبت، إن موقع التجنيد التابع للقوات المسلحة الكندية تعرض للاختراق، حيث أعيد توجيه المجندين المحتملين إلى الصفحة الرئيسية للحكومة الصينية بدلاً من ذلك.

وأوردت محطة “سي تي في” التلفزيونية أن زائري صفحة القوات المسلحة الكندية وجدوا أنفسهم على موقع الحكومة الصينية بدلاً من ذلك، وسارعت القوات المسلحة الكندية إلى استعادة الصفحة.وأكدت المتحدثة باسم وزارة الدفاع الكندية أشلي ليمير، أن الموقع تعرض للإختراق، وقالت إن الجيش يحقق في الحادث، لكنها لا تعرف الجهة المسؤولة.ويشكو مسؤولو الأمن في كندا منذ وقت طويل، حول محاولات متكررة من قراصنة أجانب لإختراق أنظمة الكمبيوتر المؤمنة التابعة للحكومة.وفي عام 2014، اتخذت الحكومة المحافظة في كندا في ذلك الوقت خطوة غير معتادة، بالإشارة إلى مخترقين يوجد مقرهم في الصين على أنهم يهاجمون شبكة كمبيوتر رئيسية، وقدمت احتجاجاً لدى بكين.وتحاول الحكومة الكندية التي تولت السلطة قبل عام تعزيز العلاقات التجارية مع الصين.


الخبر بالتفاصيل والصور



قالت متحدثة باسم الجيش الكندي اليوم السبت، إن موقع التجنيد التابع للقوات المسلحة الكندية تعرض للاختراق، حيث أعيد توجيه المجندين المحتملين إلى الصفحة الرئيسية للحكومة الصينية بدلاً من ذلك.

وأوردت محطة “سي تي في” التلفزيونية أن زائري صفحة القوات المسلحة الكندية وجدوا أنفسهم على موقع الحكومة الصينية بدلاً من ذلك، وسارعت القوات المسلحة الكندية إلى استعادة الصفحة.

وأكدت المتحدثة باسم وزارة الدفاع الكندية أشلي ليمير، أن الموقع تعرض للإختراق، وقالت إن الجيش يحقق في الحادث، لكنها لا تعرف الجهة المسؤولة.

ويشكو مسؤولو الأمن في كندا منذ وقت طويل، حول محاولات متكررة من قراصنة أجانب لإختراق أنظمة الكمبيوتر المؤمنة التابعة للحكومة.

وفي عام 2014، اتخذت الحكومة المحافظة في كندا في ذلك الوقت خطوة غير معتادة، بالإشارة إلى مخترقين يوجد مقرهم في الصين على أنهم يهاجمون شبكة كمبيوتر رئيسية، وقدمت احتجاجاً لدى بكين.

وتحاول الحكومة الكندية التي تولت السلطة قبل عام تعزيز العلاقات التجارية مع الصين.

رابط المصدر: اختراق موقع تجنيد للجيش الكندي وتوجيه صفحته للصين

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً