سلطان بن زايد يتفقد مرافق قرية بوذيب للقدرة

■ سلطان بن زايد خلال تفقده مرافق «بوذيب» بحضور هزاع بن سلطان صورة قام سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات، صباح أمس، بزيارة

تفقدية لمرافق قرية بوذيب العالمية للقدرة التابعة للنادي بمدينة الختم. وتأتي هذه الزيارة التي رافق سموه خلالها الشيخ الدكتور هزاع بن سلطان بن زايد آل نهيان، للاطلاع على آخر الاستعدادات والمستجدات، المتعلقة بإطلاق موسم القدرة الجديد للنادي 2016 – 2017، حيث يدشن الموسم اعتبارا من 25 الجاري، بسباق الشيخ حمدان بن محمد بن خليفة آل نهيان، والشيخ زايد بن محمد بن خليفة آل نهيان التأهيلي للقدرة ولمدة يومين. واطلع سموه خلال جولته التفقدية لجميع مرافق «بوذيب» على مخططات بعض المشاريع التطويرية التي تجري حاليا، لتحسين المواقع المستخدمة في سباقات القدرة، كذلك زيارة واعتماد مسارات طبيعية، صممت بمواصفات لإعادة سباقات ركوب القدرة إلى سابق عهدها وحسب متطلبات القوانين المعتمدة من قبل الاتحاد الدولي للفروسية، كما استمع سموه إلى شرح واف، حول برنامج العمل في مرافق القرية. والذي شارف على الانتهاء لتحقيق هذه الغاية  وأثنى سموه عقب ختام زيارته، على الجهود المبذولة، من أجل الارتقاء برياضة ركوب القدرة على وجه الخصوص، ورياضة الفروسية على وجه العموم مؤكدا على أهمية تطبيق كامل قوانين وبنود «بروتوكول بوذيب» الذي أقره سموه في موسم العام الماضي، وحقق نتائج لافتة، على المستوى المحلي والعربي والدولي. وبخاصة ما يتصل بصحة ولياقة خيول السباقات وتجنب الحوادث الخطيرة التي قد تتعرض لها خلال المنافسات، ثم الاهتمام والتركيز على تقديم موسم قدرة نوعي مثالي في إطاره الفني والإداري، ينسجم تماماً مع الريادة التي حققها نادي تراث الإمارات، على مستوى تنظيم البطولات والمهرجانات الكبيرة المخصصة لرياضة ركوب القدرة،. وعلى مستوى استقطاب أهم الإسطبلات العامة والخاصة في الدولة، وكبار ملاك ومربي الخيول، والفرسان والفارسات الذين يجدون في «بوذيب» منصة عالمية للتعلم واكتساب الخبرة والمهارة وخوض المنافسات بشرف تحت شعار أخلاق الفرسان أولاً الذي أرسته بوذيب منذ انطلاقتها عام 2014.


الخبر بالتفاصيل والصور


  • ■ سلطان بن زايد خلال تفقده مرافق «بوذيب» بحضور هزاع بن سلطان

صورة

قام سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات، صباح أمس، بزيارة تفقدية لمرافق قرية بوذيب العالمية للقدرة التابعة للنادي بمدينة الختم.

وتأتي هذه الزيارة التي رافق سموه خلالها الشيخ الدكتور هزاع بن سلطان بن زايد آل نهيان، للاطلاع على آخر الاستعدادات والمستجدات، المتعلقة بإطلاق موسم القدرة الجديد للنادي 2016 – 2017، حيث يدشن الموسم اعتبارا من 25 الجاري، بسباق الشيخ حمدان بن محمد بن خليفة آل نهيان، والشيخ زايد بن محمد بن خليفة آل نهيان التأهيلي للقدرة ولمدة يومين.

واطلع سموه خلال جولته التفقدية لجميع مرافق «بوذيب» على مخططات بعض المشاريع التطويرية التي تجري حاليا، لتحسين المواقع المستخدمة في سباقات القدرة، كذلك زيارة واعتماد مسارات طبيعية، صممت بمواصفات لإعادة سباقات ركوب القدرة إلى سابق عهدها وحسب متطلبات القوانين المعتمدة من قبل الاتحاد الدولي للفروسية، كما استمع سموه إلى شرح واف، حول برنامج العمل في مرافق القرية.

والذي شارف على الانتهاء لتحقيق هذه الغاية  وأثنى سموه عقب ختام زيارته، على الجهود المبذولة، من أجل الارتقاء برياضة ركوب القدرة على وجه الخصوص، ورياضة الفروسية على وجه العموم مؤكدا على أهمية تطبيق كامل قوانين وبنود «بروتوكول بوذيب» الذي أقره سموه في موسم العام الماضي، وحقق نتائج لافتة، على المستوى المحلي والعربي والدولي.

وبخاصة ما يتصل بصحة ولياقة خيول السباقات وتجنب الحوادث الخطيرة التي قد تتعرض لها خلال المنافسات، ثم الاهتمام والتركيز على تقديم موسم قدرة نوعي مثالي في إطاره الفني والإداري، ينسجم تماماً مع الريادة التي حققها نادي تراث الإمارات، على مستوى تنظيم البطولات والمهرجانات الكبيرة المخصصة لرياضة ركوب القدرة،.

وعلى مستوى استقطاب أهم الإسطبلات العامة والخاصة في الدولة، وكبار ملاك ومربي الخيول، والفرسان والفارسات الذين يجدون في «بوذيب» منصة عالمية للتعلم واكتساب الخبرة والمهارة وخوض المنافسات بشرف تحت شعار أخلاق الفرسان أولاً الذي أرسته بوذيب منذ انطلاقتها عام 2014.

رابط المصدر: سلطان بن زايد يتفقد مرافق قرية بوذيب للقدرة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً