الجوارانا Guarana، حليف ممتاز لانقاص الوزن!

    مثل غيرها من النباتات، تستخدم نبتة الجواراناGuarana على نطاق واسع في الطب البديل. وهي عبارة عن مكملات غذائية تساعد الجسم على التخلص من الدهون وتحويلها إلى طاقة. وهذا ما سيجعلها أفضل حليف للتخسيس لديك. ما هي الجوارانا؟ هذا النبات أصله من غابات الامازون المطيرة وهو شجيرة متسلقة، يزرع اليوم

في عدة مناطق من أمريكا الجنوبية. هو ثمرة ناضجة تحتوي على بذور بيضاء تتخللها بذور سوداء اللون توحي بشكل العين.  وعندما تجف هذه البذور، تصبح عبارة عن ثروة من المواد النشطة التي تعزز الجسم وتمنحه الطاقة والقوة، لاحتوائها على مجموعة من المنشطات من أهمها الكافيين. مزايا الجوارانا في التخسيس تحتوي الجوارانا على الكافيين ثلاث مرات أكثر من القهوة. تشكل الدهون الزائدة مضرة وخطر كبير على الصحة. فهي تعرضك لأمراض القلب والشرايين، ومشاكل الكوليسترول، وارتفاع ضغط الدم، ومرض السكري … حتى لو كان وزنك الزائد معتدلاً، فعليك الحفاظ على توازن جسمك بشكل المناسب.   الجوارانا غنية بمادة الكافيين، فمحتوى البذور يمكن أن يصل إلى معدل 10٪! هذه الكمية من الكافيين، تسمى أيضاً جوارانين، وهي ثلاثة أضعاف من تلك الموجودة في القهوة. هذه المادة لديها القدرة على طرد الدهون المخفية في الخلايا الدهنية وتسهيل الاحتراق من خلال زيادة نفقات الطاقة من الجسم. وهذا ما يسمى تحلل الدهون، فهو مفيد جداً في مكافحة السيلوليت خاصة والتخلص من الوزن الزائد بشكل عام.   الكافيين والعديد من المشتقات التي تتوفر عليها الجوارانا تتمركز في البذور وهي مكونات تسهل القضاء على السكر وتحفز التمتيل الغذائي كما أنه مدر فعال للبول. يمكن الاستفادة من خصائص الجوارانا في كبح الشهية عن طريق استهلاكها قبل موعد وجبات الطعام لضمان استهلاك كمة أقل. فوائد الجوارانا الصحية الجورانا تحفز الجسم، وخاصة الجهاز العصبي، ومن المعروف أنها تزيد من يقظة السائقين والعمال ليلاً، أو فترة مراجعة الطلاب … وغالباً ما تستخدم للحفاظ على نشاط العقل وحيوته. كيف ومتى تستهلك الجوارانا؟ يتم استهلاك الجوارانا بسهولة في كبسولات قبل وجبات الطعام. في حالة اتباع نظام غذائي مراقب يمكنك تناول كبسولة واحدة صباحاً ومساء مع كوب كبير من الماء.   يمكن أيضاً نقع ملعقة من الجوارانا (مصنوعة من البذور) في ربع لتر من الماء لمدة عشر دقائق. بعض الاشخاص يتناولون على الريق خليط يتكون من مسحوق الجوارانا (1 ملعقة صغيرة) مباشرة مع الماء أو اللبن أو الجبن …   كما أن العديد من المنتجات الغذائية المتواجدة في السوق مدعمة بالجوارانا مثل: المشروبات الفورية، العلكة، الشاي المنشط والحلويات وغيرها.   نصيحة أخيرة : يجب تفادي تناول الجوارانا بعد الساعة السادسة مساءاَ لتفادي مشكل الأرق وصعوبة النوم.


الخبر بالتفاصيل والصور


 

 

مثل غيرها من النباتات، تستخدم نبتة الجواراناGuarana على نطاق واسع في الطب البديل. وهي عبارة عن مكملات غذائية تساعد الجسم
على التخلص من الدهون وتحويلها إلى طاقة. وهذا ما سيجعلها أفضل حليف للتخسيس لديك.

ما هي
الجوارانا؟

هذا النبات أصله من غابات الامازون المطيرة وهو شجيرة متسلقة، يزرع
اليوم في عدة مناطق من أمريكا الجنوبية. هو ثمرة ناضجة تحتوي على بذور بيضاء
تتخللها بذور سوداء اللون توحي بشكل العين. 
وعندما تجف هذه البذور، تصبح عبارة عن ثروة من المواد النشطة التي تعزز
الجسم وتمنحه الطاقة والقوة، لاحتوائها على مجموعة من المنشطات من أهمها الكافيين.

مزايا
الجوارانا في التخسيس

تحتوي الجوارانا على الكافيين ثلاث
مرات أكثر من القهوة.

تشكل الدهون الزائدة مضرة وخطر كبير
على الصحة. فهي تعرضك لأمراض القلب والشرايين، ومشاكل الكوليسترول، وارتفاع ضغط
الدم، ومرض السكري … حتى لو كان وزنك الزائد معتدلاً، فعليك الحفاظ على توازن
جسمك بشكل المناسب.

 

الجوارانا غنية بمادة الكافيين،
فمحتوى البذور يمكن أن يصل إلى معدل 10٪! هذه الكمية من الكافيين، تسمى أيضاً
جوارانين، وهي ثلاثة أضعاف من تلك الموجودة في القهوة. هذه المادة لديها القدرة
على طرد الدهون المخفية في الخلايا الدهنية وتسهيل الاحتراق من خلال زيادة نفقات
الطاقة من الجسم. وهذا ما يسمى تحلل الدهون، فهو مفيد جداً في مكافحة السيلوليت
خاصة والتخلص من الوزن الزائد بشكل عام.

 

الكافيين والعديد من المشتقات التي
تتوفر عليها الجوارانا تتمركز في البذور وهي مكونات تسهل القضاء على السكر وتحفز التمتيل
الغذائي كما أنه مدر فعال للبول.

يمكن الاستفادة من خصائص الجوارانا في كبح الشهية عن طريق استهلاكها
قبل موعد وجبات الطعام لضمان استهلاك كمة أقل.

فوائد
الجوارانا الصحية

الجورانا تحفز الجسم، وخاصة الجهاز العصبي، ومن المعروف أنها تزيد من
يقظة السائقين والعمال ليلاً، أو فترة مراجعة الطلاب … وغالباً ما تستخدم للحفاظ
على نشاط العقل وحيوته.

كيف ومتى
تستهلك الجوارانا؟

يتم استهلاك الجوارانا بسهولة في
كبسولات قبل وجبات الطعام. في حالة اتباع نظام غذائي مراقب يمكنك تناول كبسولة
واحدة صباحاً ومساء مع كوب كبير من الماء.

 

يمكن أيضاً نقع ملعقة من الجوارانا (مصنوعة من البذور) في ربع
لتر من الماء لمدة عشر دقائق.

بعض الاشخاص يتناولون على الريق خليط
يتكون من مسحوق الجوارانا (1 ملعقة صغيرة) مباشرة مع الماء أو اللبن أو الجبن …

 

كما أن العديد من المنتجات الغذائية
المتواجدة في السوق مدعمة بالجوارانا مثل: المشروبات الفورية،
العلكة،
الشاي المنشط والحلويات
وغيرها.

 

نصيحة أخيرة : يجب تفادي تناول الجوارانا بعد الساعة
السادسة مساءاَ لتفادي مشكل الأرق وصعوبة النوم.

رابط المصدر: الجوارانا Guarana، حليف ممتاز لانقاص الوزن!

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً