باكستان: 118 مليار دولار تكلفة الحرب على الإرهاب

كشفت دراسة للمصرف المركزي الباكستاني، أن مشاركة إسلام أباد في الحرب على الإرهاب كلفتها 118 مليار دولار خلال 14 عاماً، أي ما يعادل أكثر من ثلث إجمالي النتاج الداخلي لهذا

البلد الناشئ. ونشر بنك دولة باكستان الخميس تقريره السنوي، الذي قال فيه إن “كلفة أعمال عنف المتطرفين كلفت البلاد خسائر مباشرة وغير مباشرة تقدر بـ 118,3 مليار دولار بين 2002 و2016”.وكتبت المؤسسة في تقريرها أن “النمو الاقتصادي وكذلك تنمية القطاع الاجتماعي تضررا بقسوة بالحوادث المرتبطة بالإرهاب”.وهزت باكستان على مدى سنوات أعمال عنف مرتبطة بالمتطرفين، بعدما أصبحت حليفة للولايات المتحدة في حربها على الإرهاب التي أطلقت بعد اعتداءات 11 سبتمبر (أيلول) 2001 مع الغزو الأمريكي لأفغانستان المجاورة.وأقامت الولايات المتحدة صندوق دعم للتحالف لمساندة حليفتها باكستان بمبالغ بلغت حوالي مليار دولار سنوياً منذ 2002. وتسلمت باكستان العام الماضي 14 مليار دولار في إطار هذا الصندوق.من جهة أخرى، يرى البنك المركزي أنه إلى جانب المعاناة التي لا توصف والقتلى والجرحى والنازحين بسبب العنف، أدت الحرب إلى فرار المستثمرين الأجانب وعرقلة الاستثمار المحلي وتجميد الصادرات وتباطؤ التجارة.


الخبر بالتفاصيل والصور



كشفت دراسة للمصرف المركزي الباكستاني، أن مشاركة إسلام أباد في الحرب على الإرهاب كلفتها 118 مليار دولار خلال 14 عاماً، أي ما يعادل أكثر من ثلث إجمالي النتاج الداخلي لهذا البلد الناشئ.

ونشر بنك دولة باكستان الخميس تقريره السنوي، الذي قال فيه إن “كلفة أعمال عنف المتطرفين كلفت البلاد خسائر مباشرة وغير مباشرة تقدر بـ 118,3 مليار دولار بين 2002 و2016”.

وكتبت المؤسسة في تقريرها أن “النمو الاقتصادي وكذلك تنمية القطاع الاجتماعي تضررا بقسوة بالحوادث المرتبطة بالإرهاب”.

وهزت باكستان على مدى سنوات أعمال عنف مرتبطة بالمتطرفين، بعدما أصبحت حليفة للولايات المتحدة في حربها على الإرهاب التي أطلقت بعد اعتداءات 11 سبتمبر (أيلول) 2001 مع الغزو الأمريكي لأفغانستان المجاورة.

وأقامت الولايات المتحدة صندوق دعم للتحالف لمساندة حليفتها باكستان بمبالغ بلغت حوالي مليار دولار سنوياً منذ 2002. وتسلمت باكستان العام الماضي 14 مليار دولار في إطار هذا الصندوق.

من جهة أخرى، يرى البنك المركزي أنه إلى جانب المعاناة التي لا توصف والقتلى والجرحى والنازحين بسبب العنف، أدت الحرب إلى فرار المستثمرين الأجانب وعرقلة الاستثمار المحلي وتجميد الصادرات وتباطؤ التجارة.

رابط المصدر: باكستان: 118 مليار دولار تكلفة الحرب على الإرهاب

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً