هيا بنت الحسين ومنصور بن محمد يتقدمان المشاركين في «مسيرة دبي للمشي 24 ساعة»

■ هيا بنت الحسين ومنصور بن محمد يتقدمان المشاركين في المسيرة | البيان بمشاركة حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سمو الأميرة هيا بنت الحسين، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن

راشد آل مكتوم رئيس نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، انطلقت في الساعة السابعة والنصف من صباح أمس فعالية «مسيرة دبي للمشي 24 ساعة» التي ينظمها مجلس دبي الرياضي ضمن فعاليات «مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية». وشارك في المسيرة الأولى من نوعها في الدولة والتي انطلقت من حديقة زعبيل سعيد حارب الأمين العام لمجلس دبي الرياضي، والمستشار محمد الكمالي الأمين العام للجنة الأولمبية الوطنية عضو مجلس إدارة مجلس دبي الرياضي، والعميد عبدالله خليفة المري عضو مجلس إدارة مجلس دبي الرياضي وناصر أمان آل رحمة الأمين العام المساعد وعدد من القيادات الرياضية. وتأتي المسيرة تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، كما أشرف سموه على وضع مساراتها ومتابعة الاستعدادات لتنفيذها، فيما يتولى مجلس دبي الرياضي التنظيم بالتعاون مع عدد من المؤسسات الحكومية في دبي. وحظيت المسيرة بمشاركة كبيرة من مختلف الجنسيات والأعمار، حيث تجاوز عدد المشاركين ألف شخص يمثلون 50 فريقاً تجمعوا في حديقة زعبيل منذ الصباح الباكر، لتنطلق المسيرة في أجواء رائعة غلب عليها الحماس، في ظل مشاركة عدد كبير من الرياضيين الذين حرصوا على المشاركة في هذا الحدث الكبير. وشاركت في المسيرة فرق تنتمي لأكثر من 50 مؤسسة حكومية وخاصة في دبي، وفي مقدمتها: القيادة العامة لشرطة دبي، هيئة كهرباء ومياه دبي (ديوا)، بلدية دبي، الدفاع المدني في دبي، مجلس دبي الرياضي، هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي، الذين يتقدمهم بالمشاركة د. عبدالله الكرم رئيس مجلس المديرين المدير العام لهيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي . وفارس «مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية» لفئة الموظفين والعمال، كما تشارك كل من مجموعة جميرا، مؤسسة دو، ديلسكو، وإعمار. وبحسب البرنامج المعلن تستمر المسيرة على مدار 24 ساعة متواصلة. حيث يسير المشاركون فيها لمسافة 90 كيلومتراً مارّين بأهم المعالم السياحية في مدينة دبي، لتختتم المسيرة في الساعة السابعة والنصف من صباح الجمعة 18 نوفمبر في نفس نقطة انطلاقها بعد إكمال 24 ساعة متواصلة من المشي. حضور مميز لذوي الإعاقة حرص عدد كبير من ذوي الإعاقة على المشاركة في فعالية المسيرة، حيث كانوا طوال زمن المسيرة وشاركوا فيها مؤكدين أنهم جزء لا يتجزأ من مجتمع دبي، ووجدت هذه المشاركة إشادة كبيرة من كل الحاضرين الذين عبروا عن إعجابهم بعزيمة ذوي الإعاقة وحرصهم على المشاركة في الفعالية. محطات التوقف حرصت اللجنة المنظمة للمسيرة على إنشاء محطات للتوقف تم تزويدها بالخدمات المطلوبة من مياه ومرطبات ووسائل راحة، ويتم في محطات التوقف تبادل أفراد الفرق المشاركة. حيث ضم كل فريق مشارك في الفعالية 20 شخصاً إضافة إلى مدير الفريق، بحيث يسير كل 5 أفراد من الفريق ما يقارب 22 كيلومتراً ونصف، وسيقومون بعدها بتسليم الراية إلى 5 أفراد آخرين ليواصلوا المشي لمسافة أخرى حتى ينتهى المطاف بالفريق كاملاً إلى البوابة رقم 1 في حديقة زعبيل التي بدأت عندها الفعالية. الشركاء والرعاة أسهم عدد من الشركاء والرعاة في تحقيق الفعالية بنجاح كبير حيث قدمت الجهات دعماً كبيراً وكانت بصمتها واضحة في الحدث، وتضم قائمة الشركاء والرعاة مستشفى ميديور 7/‏24 وشركة دبي للمرطبات، هيئة الطرق والمواصلات، لجنة تأمين الفعاليات، هيئة الصحة، قناة دبي الرياضية وبلدية دبي ولاند مارك جروب. اليوم سباق كبار السن.. وماراثون الأطفال ينظم مجلس دبي الرياضي في الساعة السابعة والنصف من صباح اليوم مسابقة لكبار السن فوق 70 سنة أمام بوابة رقم 1 في حديقة زعبيل، ويتقدم المشاركين في سباق كبار السن نجم منتخبنا الوطني ونادي النصر السابق محمد الكوس فارس «مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية» لفئة المتقاعدين، كما سيتم تنظيم مسيرة للمشي لدعم الحملة العالمية لمحاربة مرض السكري . والتي تنطلق أيضاً من حديقة زعبيل بمشاركة الآلاف من المواطنين والمقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة عامة وفي دبي بشكل خاص، وسيتم أيضاً تنظيم حملة ضخمة لإجراء الفحوص المجانية لمستوى السكر في الدم، بهدف رفع الوعي والتثقيف الصحي بالمرض وكيفية الوقاية منه والتعايش معه. ماراثون الأطفال سيتم تنظيم ماراثون الإمارات للأطفال في الساعة الثانية من ظهر اليوم في حديقة الممزر، ويأتي هذا الماراثون بالتزامن مع الاحتفالات باليوم العالمي للطفل، ويقام بإشراف وتنظيم فني من اتحاد الإمارات لألعاب القوى تحت شعار «بعزم وهمة – لا للسمنة» وينقسم إلى ثلاث مراحل، حيث تمتد المرحلة الأولى لمسافة كيلومتر واحد للفئة العمرية من 5 إلى 7 سنوات. فيما تمتد المرحلة الثانية لمسافة 2.5 كيلومتر للفئة العمرية من 8 إلى 10 سنوات، بينما تقام المرحلة الثالثة على جزأين بذات المسافة للفئة العمرية من 11 إلى 13 سنة، حيث يقام سباق للفتيان وآخر للفتيات. المسيرة فرصة لاكتشاف معالم دبي السياحية مرت مسيرة “دبي تمشي” على أهم المعالم السياحية بمدينة دبي، حيث بدأت من أمام حديقة زعبيل متوجهة إلى دبي مول وبرج خليفة، وعبرت المسيرة من جانب قناة دبي المائية باتجاه جميرا، مروراً بجانب حديقة الصفا، ثم شارع الوصل ومنها على منطقة بوكس بارك. وبعدها إلى شارع جميرا لتسير من أمام فندق ومنتجع فور سيزونس ونادي دبي للسيدات، لتعبر من أمام فندق جميرا بيتش وبرج العرب. ووصلت المسيرة إلى داخل مول الإمارات حيث توجد بها الاستراحة الثانية، وعبرت مجموعة من الشوارع وصولاً إلى مدينة دبي للإعلام ومنطقة المارينا ثم نادي سكاي دايف دبي، ونادي دبي الدولي للرياضات البحرية، ومنها إلى جزيرة نخلة جميرا مروراً بالعديد من الشوارع والمعالم البارزة في المدينة حتى عودتها إلى نقطة النهاية أمام بوابة رقم 1 في حديقة زعبيل مرة أخرى. شريحة إلكترونية تحدد النتائج قامت اللجنة المنظمة لمسيرة «دبي تمشي» بوضع شريحة إلكترونية في كاحل كل مشارك يعتمد عليها في تحديد النتائج التي سيتم إعلانها بعد نهاية المسيرة، بعد عبور كل المشاركين بساط التوقيت في نقطة البداية، وعند خط النهاية. وذلك لتحديد النتائج وتقدير المسافة والزمن الذي استغرقه كل فريق، وشهدت انطلاقة السباق منافسة قوية بين الفرق المشاركة، وسيكون الجميع في انتظار النتائج التي سيتم إعلانها بعد اكتمال فترة المسيرة المحددة بـ 24 ساعة.


الخبر بالتفاصيل والصور


■ هيا بنت الحسين ومنصور بن محمد يتقدمان المشاركين في المسيرة | البيان

بمشاركة حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سمو الأميرة هيا بنت الحسين، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، انطلقت في الساعة السابعة والنصف من صباح أمس فعالية «مسيرة دبي للمشي 24 ساعة» التي ينظمها مجلس دبي الرياضي ضمن فعاليات «مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية».

وشارك في المسيرة الأولى من نوعها في الدولة والتي انطلقت من حديقة زعبيل سعيد حارب الأمين العام لمجلس دبي الرياضي، والمستشار محمد الكمالي الأمين العام للجنة الأولمبية الوطنية عضو مجلس إدارة مجلس دبي الرياضي، والعميد عبدالله خليفة المري عضو مجلس إدارة مجلس دبي الرياضي وناصر أمان آل رحمة الأمين العام المساعد وعدد من القيادات الرياضية.

وتأتي المسيرة تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، كما أشرف سموه على وضع مساراتها ومتابعة الاستعدادات لتنفيذها، فيما يتولى مجلس دبي الرياضي التنظيم بالتعاون مع عدد من المؤسسات الحكومية في دبي.

وحظيت المسيرة بمشاركة كبيرة من مختلف الجنسيات والأعمار، حيث تجاوز عدد المشاركين ألف شخص يمثلون 50 فريقاً تجمعوا في حديقة زعبيل منذ الصباح الباكر، لتنطلق المسيرة في أجواء رائعة غلب عليها الحماس، في ظل مشاركة عدد كبير من الرياضيين الذين حرصوا على المشاركة في هذا الحدث الكبير.

وشاركت في المسيرة فرق تنتمي لأكثر من 50 مؤسسة حكومية وخاصة في دبي، وفي مقدمتها: القيادة العامة لشرطة دبي، هيئة كهرباء ومياه دبي (ديوا)، بلدية دبي، الدفاع المدني في دبي، مجلس دبي الرياضي، هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي، الذين يتقدمهم بالمشاركة د. عبدالله الكرم رئيس مجلس المديرين المدير العام لهيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي .

وفارس «مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية» لفئة الموظفين والعمال، كما تشارك كل من مجموعة جميرا، مؤسسة دو، ديلسكو، وإعمار. وبحسب البرنامج المعلن تستمر المسيرة على مدار 24 ساعة متواصلة.

حيث يسير المشاركون فيها لمسافة 90 كيلومتراً مارّين بأهم المعالم السياحية في مدينة دبي، لتختتم المسيرة في الساعة السابعة والنصف من صباح الجمعة 18 نوفمبر في نفس نقطة انطلاقها بعد إكمال 24 ساعة متواصلة من المشي.

حضور مميز لذوي الإعاقة

حرص عدد كبير من ذوي الإعاقة على المشاركة في فعالية المسيرة، حيث كانوا طوال زمن المسيرة وشاركوا فيها مؤكدين أنهم جزء لا يتجزأ من مجتمع دبي، ووجدت هذه المشاركة إشادة كبيرة من كل الحاضرين الذين عبروا عن إعجابهم بعزيمة ذوي الإعاقة وحرصهم على المشاركة في الفعالية.

محطات التوقف

حرصت اللجنة المنظمة للمسيرة على إنشاء محطات للتوقف تم تزويدها بالخدمات المطلوبة من مياه ومرطبات ووسائل راحة، ويتم في محطات التوقف تبادل أفراد الفرق المشاركة.

حيث ضم كل فريق مشارك في الفعالية 20 شخصاً إضافة إلى مدير الفريق، بحيث يسير كل 5 أفراد من الفريق ما يقارب 22 كيلومتراً ونصف، وسيقومون بعدها بتسليم الراية إلى 5 أفراد آخرين ليواصلوا المشي لمسافة أخرى حتى ينتهى المطاف بالفريق كاملاً إلى البوابة رقم 1 في حديقة زعبيل التي بدأت عندها الفعالية.

الشركاء والرعاة

أسهم عدد من الشركاء والرعاة في تحقيق الفعالية بنجاح كبير حيث قدمت الجهات دعماً كبيراً وكانت بصمتها واضحة في الحدث، وتضم قائمة الشركاء والرعاة مستشفى ميديور 7/‏24 وشركة دبي للمرطبات، هيئة الطرق والمواصلات، لجنة تأمين الفعاليات، هيئة الصحة، قناة دبي الرياضية وبلدية دبي ولاند مارك جروب.

اليوم سباق كبار السن.. وماراثون الأطفال

ينظم مجلس دبي الرياضي في الساعة السابعة والنصف من صباح اليوم مسابقة لكبار السن فوق 70 سنة أمام بوابة رقم 1 في حديقة زعبيل، ويتقدم المشاركين في سباق كبار السن نجم منتخبنا الوطني ونادي النصر السابق محمد الكوس فارس «مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية» لفئة المتقاعدين، كما سيتم تنظيم مسيرة للمشي لدعم الحملة العالمية لمحاربة مرض السكري .

والتي تنطلق أيضاً من حديقة زعبيل بمشاركة الآلاف من المواطنين والمقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة عامة وفي دبي بشكل خاص، وسيتم أيضاً تنظيم حملة ضخمة لإجراء الفحوص المجانية لمستوى السكر في الدم، بهدف رفع الوعي والتثقيف الصحي بالمرض وكيفية الوقاية منه والتعايش معه.

ماراثون الأطفال

سيتم تنظيم ماراثون الإمارات للأطفال في الساعة الثانية من ظهر اليوم في حديقة الممزر، ويأتي هذا الماراثون بالتزامن مع الاحتفالات باليوم العالمي للطفل، ويقام بإشراف وتنظيم فني من اتحاد الإمارات لألعاب القوى تحت شعار «بعزم وهمة – لا للسمنة» وينقسم إلى ثلاث مراحل، حيث تمتد المرحلة الأولى لمسافة كيلومتر واحد للفئة العمرية من 5 إلى 7 سنوات.

فيما تمتد المرحلة الثانية لمسافة 2.5 كيلومتر للفئة العمرية من 8 إلى 10 سنوات، بينما تقام المرحلة الثالثة على جزأين بذات المسافة للفئة العمرية من 11 إلى 13 سنة، حيث يقام سباق للفتيان وآخر للفتيات.

المسيرة فرصة لاكتشاف معالم دبي السياحية

مرت مسيرة “دبي تمشي” على أهم المعالم السياحية بمدينة دبي، حيث بدأت من أمام حديقة زعبيل متوجهة إلى دبي مول وبرج خليفة، وعبرت المسيرة من جانب قناة دبي المائية باتجاه جميرا، مروراً بجانب حديقة الصفا، ثم شارع الوصل ومنها على منطقة بوكس بارك.

وبعدها إلى شارع جميرا لتسير من أمام فندق ومنتجع فور سيزونس ونادي دبي للسيدات، لتعبر من أمام فندق جميرا بيتش وبرج العرب.

ووصلت المسيرة إلى داخل مول الإمارات حيث توجد بها الاستراحة الثانية، وعبرت مجموعة من الشوارع وصولاً إلى مدينة دبي للإعلام ومنطقة المارينا ثم نادي سكاي دايف دبي، ونادي دبي الدولي للرياضات البحرية، ومنها إلى جزيرة نخلة جميرا مروراً بالعديد من الشوارع والمعالم البارزة في المدينة حتى عودتها إلى نقطة النهاية أمام بوابة رقم 1 في حديقة زعبيل مرة أخرى.

شريحة إلكترونية تحدد النتائج

قامت اللجنة المنظمة لمسيرة «دبي تمشي» بوضع شريحة إلكترونية في كاحل كل مشارك يعتمد عليها في تحديد النتائج التي سيتم إعلانها بعد نهاية المسيرة، بعد عبور كل المشاركين بساط التوقيت في نقطة البداية، وعند خط النهاية.

وذلك لتحديد النتائج وتقدير المسافة والزمن الذي استغرقه كل فريق، وشهدت انطلاقة السباق منافسة قوية بين الفرق المشاركة، وسيكون الجميع في انتظار النتائج التي سيتم إعلانها بعد اكتمال فترة المسيرة المحددة بـ 24 ساعة.

رابط المصدر: هيا بنت الحسين ومنصور بن محمد يتقدمان المشاركين في «مسيرة دبي للمشي 24 ساعة»

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً