السجن 5 سنوات لحارس بناية أدار شقة للرذيلة

قضت محكمة جنايات أبوظبي، بالسجن 5 سنوات على حارس بناية لإدارته محلاً للدعارة، وكذلك للمتهم الثاني والمتهمة الثالثة على معاونة الأول على إدارة محل ممارسة الرذيلة، وإبعادهم من الدولة بعد تنفيذ العقوبة، وقضت على المتهم الرابع بالحبس 6 أشهر بتهمة تحسين المعصية، كما أصدرت حكماً بالسجن 3 سنوات على المتهمات الباقيات

بتهمة ارتكاب جريمة الزنا وممارسة الدعارة، وأمرت بمصادرة المبالغ النقدية وبقية المضبوطات. وتعود تفاصيل القضية إلى أن حارس البناية قام باستغلال شقة غير مؤجرة وجعلها وكراً للدعارة، من خلال استقطاب نساء وعرضهن على راغبي المتعة الحرام مقابل مبلغ مالي، حيث استطاع التوصل إلى 6 فتيات من مختلف الأعمار من اللاتي يمارسن الدعارة، فقام بجمعهن وتسكينهن، ومن ثم بدأ بالترويج لمشروعه الجديد عبر الوقوف أمام مدخل البناية، وعرضهن للراغبين بمقابل مادي، حيث كان يقوم بتوصيل الزبون إلى الشقة لعرض الفتيات، وذلك بمعاونة شخصين، هما المتهم الثاني والثالث عند فترة انشغاله. وبعد ورود شكوى من أحد الأشخاص للأجهزة الأمنية عن الشقة المشبوهة، تحرت الجهات المعنية عن الموضوع وبعد التأكد من صحة المعلومات عن طريق المصدر السري، والذي قابل المتهم الثاني، وطلب منه توفير إحدى الفتيات له، فقاد المتهم المصدر السري إلى الشقة وترك له حرية اختيار الفتاة التي يريدها، بعدما اختار دفع المبلغ المالي المتفق عليه، ومن ثم قام بإرسال الإشارة المعروفة لدى فريق الضبط الأمني المتعلق بالجرائم السلوكية، ووصل إلى المكان وألقى القبض على شبكة الدعارة وهم ثلاثة متهمين عرب و6 سيدات من جنسيات آسيا الوسطى.


الخبر بالتفاصيل والصور


قضت محكمة جنايات أبوظبي، بالسجن 5 سنوات على حارس بناية لإدارته محلاً للدعارة، وكذلك للمتهم الثاني والمتهمة الثالثة على معاونة الأول على إدارة محل ممارسة الرذيلة، وإبعادهم من الدولة بعد تنفيذ العقوبة، وقضت على المتهم الرابع بالحبس 6 أشهر بتهمة تحسين المعصية، كما أصدرت حكماً بالسجن 3 سنوات على المتهمات الباقيات بتهمة ارتكاب جريمة الزنا وممارسة الدعارة، وأمرت بمصادرة المبالغ النقدية وبقية المضبوطات.
وتعود تفاصيل القضية إلى أن حارس البناية قام باستغلال شقة غير مؤجرة وجعلها وكراً للدعارة، من خلال استقطاب نساء وعرضهن على راغبي المتعة الحرام مقابل مبلغ مالي، حيث استطاع التوصل إلى 6 فتيات من مختلف الأعمار من اللاتي يمارسن الدعارة، فقام بجمعهن وتسكينهن، ومن ثم بدأ بالترويج لمشروعه الجديد عبر الوقوف أمام مدخل البناية، وعرضهن للراغبين بمقابل مادي، حيث كان يقوم بتوصيل الزبون إلى الشقة لعرض الفتيات، وذلك بمعاونة شخصين، هما المتهم الثاني والثالث عند فترة انشغاله. وبعد ورود شكوى من أحد الأشخاص للأجهزة الأمنية عن الشقة المشبوهة، تحرت الجهات المعنية عن الموضوع وبعد التأكد من صحة المعلومات عن طريق المصدر السري، والذي قابل المتهم الثاني، وطلب منه توفير إحدى الفتيات له، فقاد المتهم المصدر السري إلى الشقة وترك له حرية اختيار الفتاة التي يريدها، بعدما اختار دفع المبلغ المالي المتفق عليه، ومن ثم قام بإرسال الإشارة المعروفة لدى فريق الضبط الأمني المتعلق بالجرائم السلوكية، ووصل إلى المكان وألقى القبض على شبكة الدعارة وهم ثلاثة متهمين عرب و6 سيدات من جنسيات آسيا الوسطى.

رابط المصدر: السجن 5 سنوات لحارس بناية أدار شقة للرذيلة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً