هولندا تغرّم أحد نوابها بـ5000 يورو بتهمة إهانة المغاربة

طلب الادعاء اليوم الخميس فرض غرامة قدرها خمسة آلاف يورو على النائب الهولندي المتطرف غيرت فيلدرز بتهمة “إهانة المغاربة” وزرع الشقاق بين المواطنين. وقال ممثل الادعاء فوتر

بوس للقضاة الثلاثة “نطلب من المحكمة إدانة فيلدرز لإهانته مجموعة ولتحريضه على الكراهية والتمييز ونطلب غرامة قدرها خمسة آلاف يورو”.ولم يطلب العقوبة القصوى الممثلة بـ22 ألفاً و500 يورو، معتبراً أن هناك “تصريحات أسوأ” من تلك التي أدلى بها فيلدرز و”لا يمكن تصورها”.وقال بوس إن تعليقات فيلدرز “مهينة حيال المغاربة كمجموعة سكان” وتنطوي على “مشاعر سلبية جداً”.ولم يكن فيلدرز الذي تغيب عن محاكمته منذ نهاية أكتوبر (تشرين الأول)، ولا محاميه، حاضرين أثناء طلب الإدعاء.ويحاكم فيلدرز (53 عاماً) بسبب تصريحات أدلى بها في سياق حملة انتخابية محلية في مارس (آذار) 2014 عندما سأل مؤيديه “هل تريدون عدداً أقل أو أكبر من المغاربة في مدينتكم وفي هولندا؟”.وعندما هتف الحشد “أقل أقل”، رد فيلدرز مبتسماً “سنعمل على ذلك”.وهذه ثاني محاكمة من نوعها لفيلدرز الذي تمت تبرئته من تهم مماثلة عام 2011.وكانت تصريحات النائب المنتمي إلى اليمين المتطرف أدت إلى تقديم 6400 شكوى ضده من جانب مواطنين عاديين ومنظمات.وتأتي المحاكمة فيما تظهر استطلاعات الرأي نتائج جيدة لحزب الحرية الذي يتزعمه قبيل الانتخابات المرتقبة في مارس (آذار) 2017.


الخبر بالتفاصيل والصور



طلب الادعاء اليوم الخميس فرض غرامة قدرها خمسة آلاف يورو على النائب الهولندي المتطرف غيرت فيلدرز بتهمة “إهانة المغاربة” وزرع الشقاق بين المواطنين.

وقال ممثل الادعاء فوتر بوس للقضاة الثلاثة “نطلب من المحكمة إدانة فيلدرز لإهانته مجموعة ولتحريضه على الكراهية والتمييز ونطلب غرامة قدرها خمسة آلاف يورو”.

ولم يطلب العقوبة القصوى الممثلة بـ22 ألفاً و500 يورو، معتبراً أن هناك “تصريحات أسوأ” من تلك التي أدلى بها فيلدرز و”لا يمكن تصورها”.

وقال بوس إن تعليقات فيلدرز “مهينة حيال المغاربة كمجموعة سكان” وتنطوي على “مشاعر سلبية جداً”.

ولم يكن فيلدرز الذي تغيب عن محاكمته منذ نهاية أكتوبر (تشرين الأول)، ولا محاميه، حاضرين أثناء طلب الإدعاء.

ويحاكم فيلدرز (53 عاماً) بسبب تصريحات أدلى بها في سياق حملة انتخابية محلية في مارس (آذار) 2014 عندما سأل مؤيديه “هل تريدون عدداً أقل أو أكبر من المغاربة في مدينتكم وفي هولندا؟”.

وعندما هتف الحشد “أقل أقل”، رد فيلدرز مبتسماً “سنعمل على ذلك”.

وهذه ثاني محاكمة من نوعها لفيلدرز الذي تمت تبرئته من تهم مماثلة عام 2011.

وكانت تصريحات النائب المنتمي إلى اليمين المتطرف أدت إلى تقديم 6400 شكوى ضده من جانب مواطنين عاديين ومنظمات.

وتأتي المحاكمة فيما تظهر استطلاعات الرأي نتائج جيدة لحزب الحرية الذي يتزعمه قبيل الانتخابات المرتقبة في مارس (آذار) 2017.

رابط المصدر:  هولندا تغرّم أحد نوابها بـ5000 يورو بتهمة إهانة المغاربة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً