الحليب كامل الدسم يجعل الأطفال أكثر رشاقة من غيرهم

ذكر باحثون كنديون أن الأطفال الذين يتناولون حليباً كامل الدسم يتمتعون بأجسام أكثر رشاقة من أقرانهم الذين يشربون حليباً خالي الدسم أو قليل الدسم.

250px; width: 300px; float: left; padding-right: 20px; padding-bottom: 20px;'> // Not Used 16-11-2016 // googletag.cmd.push(function () googletag.display('div-gpt-ad-1458464214487-0'); ); وأوضح الباحثون في جامعة تورنتو أن الحليب كامل الدسم يمنح الأطفال شعوراً بالشبع والامتلاء لمدة أطول، وبالتالي أقل عرضة من غيرهم لتناول وجبات سناك غير صحية خلال اليوم.كما وجد الباحثون أن الأطفال الذين يشربون كوباً واحداً في اليوم من الحليب كامل الدسم، لديهم مستويات أعلى من فيتامين “د” أو فيتامين الشمس، نظراً لأن فيتامين “د” قابل للذوبان بشكل أفضل في الدهون عنه في الماء، وبالتالي يمتصها الجسم بشكل أفضل.وأشار الباحثون إلى أن نقص مستويات فيتامين “د” في الجسم لها علاقة وثيقة بضعف الجهاز المناعي وبالتالي أكثر عرضة للإحباط والاكتئاب والتوتر، بالإضافة إلى هشاشة العظام وغيرها من الأمراض المتعلقة بنقص فيتامين “د”.ووجد الباحثون أن الأطفال الذين يشربون حليباً كامل الدسم بنسبة 3.25%، لديهم مؤشر كتلة الجسم 0.72 وحدة أقل من أولئك الذين يشربون حليباً خالي أو قليل الدسم به نسبة دهون 1 أو 2%، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.وتخلص الدراسة إلى ضرورة إعطاء الوالدين أطفالهم حليباً كامل الدسم، بدلاً من قليل أو خالي الدسم، بشرط كوباً واحداً في اليوم، كي يستفيدوا من مستويات فيتامين “د” الموجود في الحليب كامل الدسم، وفي الوقت ذاته لن تكون نسبة الدهون في أجسامهم مرتفعة.في المقابل توصي المبادئ التوجيهية في الولايات المتحدة وكندا، بأن الأطفال فوق العامين يفضل أن يتناولون كوبين من الحليب قليل الدسم نسبة الدهون فيه 1 إلى 2%، لتقليل مخاطر الإصابة بالسمنة في مرحلة الطفولة.


الخبر بالتفاصيل والصور



ذكر باحثون كنديون أن الأطفال الذين يتناولون حليباً كامل الدسم يتمتعون بأجسام أكثر رشاقة من أقرانهم الذين يشربون حليباً خالي الدسم أو قليل الدسم.

وأوضح الباحثون في جامعة تورنتو أن الحليب كامل الدسم يمنح الأطفال شعوراً بالشبع والامتلاء لمدة أطول، وبالتالي أقل عرضة من غيرهم لتناول وجبات سناك غير صحية خلال اليوم.

كما وجد الباحثون أن الأطفال الذين يشربون كوباً واحداً في اليوم من الحليب كامل الدسم، لديهم مستويات أعلى من فيتامين “د” أو فيتامين الشمس، نظراً لأن فيتامين “د” قابل للذوبان بشكل أفضل في الدهون عنه في الماء، وبالتالي يمتصها الجسم بشكل أفضل.

وأشار الباحثون إلى أن نقص مستويات فيتامين “د” في الجسم لها علاقة وثيقة بضعف الجهاز المناعي وبالتالي أكثر عرضة للإحباط والاكتئاب والتوتر، بالإضافة إلى هشاشة العظام وغيرها من الأمراض المتعلقة بنقص فيتامين “د”.

ووجد الباحثون أن الأطفال الذين يشربون حليباً كامل الدسم بنسبة 3.25%، لديهم مؤشر كتلة الجسم 0.72 وحدة أقل من أولئك الذين يشربون حليباً خالي أو قليل الدسم به نسبة دهون 1 أو 2%، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وتخلص الدراسة إلى ضرورة إعطاء الوالدين أطفالهم حليباً كامل الدسم، بدلاً من قليل أو خالي الدسم، بشرط كوباً واحداً في اليوم، كي يستفيدوا من مستويات فيتامين “د” الموجود في الحليب كامل الدسم، وفي الوقت ذاته لن تكون نسبة الدهون في أجسامهم مرتفعة.

في المقابل توصي المبادئ التوجيهية في الولايات المتحدة وكندا، بأن الأطفال فوق العامين يفضل أن يتناولون كوبين من الحليب قليل الدسم نسبة الدهون فيه 1 إلى 2%، لتقليل مخاطر الإصابة بالسمنة في مرحلة الطفولة.

رابط المصدر: الحليب كامل الدسم يجعل الأطفال أكثر رشاقة من غيرهم

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً