طفلة عمرها أربع سنوات لا تتوقف عن تناول الطعام

تعاني طفلة عمرها 4 سنوات من مرض جيني نادر يجعل لديها رغبة ملحة ومفرطة في تناول الطعام بصفة مستمرة دون توقف، ما قد يؤدي إلى إصابتها بأمراض القلب والشرايين والأوعية

الدموية والسكري، نتيجة للسمنة. وشخصت حالة الطفلة هيلي غوساج باول منذ الولادة بأنها تعاني من متلازمة “برادر فيلي” تجعل لديها شهية للطعام باستمرار، لذا نصح الأطباء والدتها بتحديد مواعيد محددة لتناول الطعام خلال اليوم وبنظام غذائي معين يعتمد على الفواكه والخضروات والبروتين، وإلا لن تكف عن تناول الطعام غير الصحي طوال الوقت، وإلا ستصاب بالعديد من الأمراض.وتتناول هيلي التي تقطن في مدينة سانت لويس بولاية ميزوري وجبة الفطور الساعة السابعة ونصف صباحاً والغداء الساعة الثانية عشر، أما العشاء فيكون الساعة 4.35 بالضبط، وأي تأخير في إحضار أو تقديم الطعام عن الأوقات المحددة السالف ذكرها ولو بثانية واحدة، تتعرض لنوبة غضب شديدة وصراخ مستمر، بحسب والدتها ميلاني (24 عاماً) لصحيفة ديلي ميل البريطانية.وتقول والدتها إن طفلتها الصغيرة تأكل بكميات كبيرة، حيث تضع كمية كبيرة من الطعام داخل فمها، ولديها قدرة عجيبة في المضغ والبلغ بسرعة عالية جداً، فهي لا تشعر بالشبع.وتشير ميلاني إلى أن حملها كان صحياً للغاية ويسير على نحو طبيعي، لكن عندما ولدت هيلي لم تتمكن من فتح عينيها بشكل جيد، ولم تستطع أن ترضع طبيعياً وكان صوت بكائها ضعيف للغاية، فشك الأطباء في الحالة، فأجروا لها اختبارات دم وكروموسومات للتأكد من صحتها.وخضعت الطفلة لتحاليل عديدة وعرضت على أطباء وأخصائيين كثر، حتى شخصت حالتها في شهرها الرابع، بأنها تعاني من متلازمة برادر ويلي، التي تسبب ضعف عضلات وغياب تنسيق بين العينين، وهي حالة تصيب واحدة كل 15 ألف حالة ولادة.وتعاني هيلي من صعوبات تعلم، فهي على الرغم من فهمها لما يقال لها، إلا أن الآخرين لا يفهمون ماذا تقول، بالإضافة إلى أنها لا تقدر على المشي أو التحدث وبالتالي لا تستطيع التعبير عن سبب بكائها، كما أنها تعاني من طحن أسنانها وتتنفس بصعوبة كبيرة.


الخبر بالتفاصيل والصور



تعاني طفلة عمرها 4 سنوات من مرض جيني نادر يجعل لديها رغبة ملحة ومفرطة في تناول الطعام بصفة مستمرة دون توقف، ما قد يؤدي إلى إصابتها بأمراض القلب والشرايين والأوعية الدموية والسكري، نتيجة للسمنة.

وشخصت حالة الطفلة هيلي غوساج باول منذ الولادة بأنها تعاني من متلازمة “برادر فيلي” تجعل لديها شهية للطعام باستمرار، لذا نصح الأطباء والدتها بتحديد مواعيد محددة لتناول الطعام خلال اليوم وبنظام غذائي معين يعتمد على الفواكه والخضروات والبروتين، وإلا لن تكف عن تناول الطعام غير الصحي طوال الوقت، وإلا ستصاب بالعديد من الأمراض.

وتتناول هيلي التي تقطن في مدينة سانت لويس بولاية ميزوري وجبة الفطور الساعة السابعة ونصف صباحاً والغداء الساعة الثانية عشر، أما العشاء فيكون الساعة 4.35 بالضبط، وأي تأخير في إحضار أو تقديم الطعام عن الأوقات المحددة السالف ذكرها ولو بثانية واحدة، تتعرض لنوبة غضب شديدة وصراخ مستمر، بحسب والدتها ميلاني (24 عاماً) لصحيفة ديلي ميل البريطانية.

وتقول والدتها إن طفلتها الصغيرة تأكل بكميات كبيرة، حيث تضع كمية كبيرة من الطعام داخل فمها، ولديها قدرة عجيبة في المضغ والبلغ بسرعة عالية جداً، فهي لا تشعر بالشبع.

وتشير ميلاني إلى أن حملها كان صحياً للغاية ويسير على نحو طبيعي، لكن عندما ولدت هيلي لم تتمكن من فتح عينيها بشكل جيد، ولم تستطع أن ترضع طبيعياً وكان صوت بكائها ضعيف للغاية، فشك الأطباء في الحالة، فأجروا لها اختبارات دم وكروموسومات للتأكد من صحتها.

وخضعت الطفلة لتحاليل عديدة وعرضت على أطباء وأخصائيين كثر، حتى شخصت حالتها في شهرها الرابع، بأنها تعاني من متلازمة برادر ويلي، التي تسبب ضعف عضلات وغياب تنسيق بين العينين، وهي حالة تصيب واحدة كل 15 ألف حالة ولادة.

وتعاني هيلي من صعوبات تعلم، فهي على الرغم من فهمها لما يقال لها، إلا أن الآخرين لا يفهمون ماذا تقول، بالإضافة إلى أنها لا تقدر على المشي أو التحدث وبالتالي لا تستطيع التعبير عن سبب بكائها، كما أنها تعاني من طحن أسنانها وتتنفس بصعوبة كبيرة.

رابط المصدر: طفلة عمرها أربع سنوات لا تتوقف عن تناول الطعام

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً