دراسة: 6 دول من مجموعة العشرين متعثرة في “حماية المناخ”

أظهرت دراسة بريطانية أن ست دول مهمة من الدول الأعضاء بمجموعة العشرين لم تلتزم حتى الآن بوعودها فيما يتعلق بحماية المناخ. وقال

خبراء بكلية لندن للدراسات الاقتصادية في دراستهم التي كشفوا عن نتائجها على هامش مؤتمر المناخ اليوم الخميس، في مراكش، إن هناك مخاوف من ألا تستطيع الأرجنتين وأستراليا وكندا والسعودية وتركيا والولايات المتحدة تحقيق أهداف اتفاقية باريس الدولية للمناخ.ويسعى المجتمع الدولي من خلال اتفاقية باريس للحد من تأثير انبعاثات الغازات الدفيئة على مناخ الأرض وخفض حرارة الأرض إلى “أقل من درجتين مئويتين بشكل واضح”، مقارنة بما كانت عليه درجة حرارة الأرض قبل الثورة الصناعية.وحسب الدراسة فإن هذه الدول الست لا تزال بحاجة لأطر تشريعية متعلقة بالتغير المناخي، وكذلك بحاجة لتحديد أهداف شاملة لحماية المناخ تغطي جميع القطاعات الاقتصادية و تمتد لعام 2030 على الأقل.كما توقع الخبراء ألا تنجح هذه الدول في تحقيق أهداف حماية المناخ التي تسعى لتحقيقها بحلول عام 2020 إذا كانت قد حددت مثل هذه الأهداف أصلاً.يشار إلى أن اتفاقية باريس لحماية المناخ تسري في الفترة التالية لعام 2020.وفي الوقت ذاته أكدت الدراسة أن ألمانيا و معها خمس دول أعضاء بمجموعة العشرين هي البرازيل والصين وفرنسا وإيطاليا وبريطانيا بالإضافة للاتحاد الأوروبي في الطريق الصحيح لتحقيق أهدف اتفاقية باريس للمناخ.


الخبر بالتفاصيل والصور



أظهرت دراسة بريطانية أن ست دول مهمة من الدول الأعضاء بمجموعة العشرين لم تلتزم حتى الآن بوعودها فيما يتعلق بحماية المناخ.

وقال خبراء بكلية لندن للدراسات الاقتصادية في دراستهم التي كشفوا عن نتائجها على هامش مؤتمر المناخ اليوم الخميس، في مراكش، إن هناك مخاوف من ألا تستطيع الأرجنتين وأستراليا وكندا والسعودية وتركيا والولايات المتحدة تحقيق أهداف اتفاقية باريس الدولية للمناخ.

ويسعى المجتمع الدولي من خلال اتفاقية باريس للحد من تأثير انبعاثات الغازات الدفيئة على مناخ الأرض وخفض حرارة الأرض إلى “أقل من درجتين مئويتين بشكل واضح”، مقارنة بما كانت عليه درجة حرارة الأرض قبل الثورة الصناعية.

وحسب الدراسة فإن هذه الدول الست لا تزال بحاجة لأطر تشريعية متعلقة بالتغير المناخي، وكذلك بحاجة لتحديد أهداف شاملة لحماية المناخ تغطي جميع القطاعات الاقتصادية و تمتد لعام 2030 على الأقل.

كما توقع الخبراء ألا تنجح هذه الدول في تحقيق أهداف حماية المناخ التي تسعى لتحقيقها بحلول عام 2020 إذا كانت قد حددت مثل هذه الأهداف أصلاً.

يشار إلى أن اتفاقية باريس لحماية المناخ تسري في الفترة التالية لعام 2020.

وفي الوقت ذاته أكدت الدراسة أن ألمانيا و معها خمس دول أعضاء بمجموعة العشرين هي البرازيل والصين وفرنسا وإيطاليا وبريطانيا بالإضافة للاتحاد الأوروبي في الطريق الصحيح لتحقيق أهدف اتفاقية باريس للمناخ.

رابط المصدر: دراسة: 6 دول من مجموعة العشرين متعثرة في “حماية المناخ”

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً