ارتفاع حصيلة القتلى جراء القصف على حلب إلى 67

لقي 67 شخصاً حتفهم، وأصيب العشرات في أعنف قصف تعرضت له أحياء حلب الشرقية بسوريا، التي تسيطر عليها المعارضة، أمس الأربعاء. وقال مصدر

في الدفاع المدني التابع للمعارضة السورية إن “67 شخصاً قتلوا الأربعاء، إضافةً إلى عشرات الجرحى في أعنف قصف تشنه طائرات النظام الحربية والمروحية والطيران الروسي، حيث شنت عشرات الغارات على أحياء حلب المحررة، وبعض بلدات الريف الحلبي”.وأضاف المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه أن “أعنف قصف تركز على أحياء الشعار، حيث سقط 12 قتيلاً، وحي السكري 11 قتيلاً، وفي بلدة باتبو في ريف حلب سقط 21 قتيلاً، إضافةً إلى قتلى في أحياء الصاخور هنانو والفردوس وجسر الحج والسكري والشعار والأنصاري وطريق الباب وأقيول”.أما في ريف حلب الشمالي استهدف الطيران الروسي بالقنابل العنقودية والصواريخ الفراغية مدينة عندان وبلدة حيان وبالصواريخ المظلية بلدة معارة الأرتيق واقتصرت الأضرار على الماديات.وفي ريف حلب الغربي، استهدفت الطائرات الحربية فجر اليوم الخميس بلدة اورم الكبرى بصاروخين الأول فراغي والثاني محمل بالقنابل العنقودية، ولم ترد تقارير عن اصابات .كما قامت الطائرات الحربية أيضاً بقصف بلدة باتبو بصاروخين فراغين أدى إلى وقوع 21 قتيلاً، وعشرات الجرحى، إضافةً إلى الأضرار المادية الواسعة.وفي ريف حلب الجنوبي استهدفت الطائرات الروسية كلاً من القرى والبلدات الحاجب وكفر حوت والسميرية وأطراف قرية قنيطرات وقريه كفر كار وبنان والمنطار وبرج عزاوي بعشرات الغارات مخلفة قتيلين في قرية السميرية، كما استهدف كتائب الثوار معامل الدفاع بصواريخ الجراد رداً على استهداف المدنيين في المنطقة.


الخبر بالتفاصيل والصور



لقي 67 شخصاً حتفهم، وأصيب العشرات في أعنف قصف تعرضت له أحياء حلب الشرقية بسوريا، التي تسيطر عليها المعارضة، أمس الأربعاء.

وقال مصدر في الدفاع المدني التابع للمعارضة السورية إن “67 شخصاً قتلوا الأربعاء، إضافةً إلى عشرات الجرحى في أعنف قصف تشنه طائرات النظام الحربية والمروحية والطيران الروسي، حيث شنت عشرات الغارات على أحياء حلب المحررة، وبعض بلدات الريف الحلبي”.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه أن “أعنف قصف تركز على أحياء الشعار، حيث سقط 12 قتيلاً، وحي السكري 11 قتيلاً، وفي بلدة باتبو في ريف حلب سقط 21 قتيلاً، إضافةً إلى قتلى في أحياء الصاخور هنانو والفردوس وجسر الحج والسكري والشعار والأنصاري وطريق الباب وأقيول”.

أما في ريف حلب الشمالي استهدف الطيران الروسي بالقنابل العنقودية والصواريخ الفراغية مدينة عندان وبلدة حيان وبالصواريخ المظلية بلدة معارة الأرتيق واقتصرت الأضرار على الماديات.

وفي ريف حلب الغربي، استهدفت الطائرات الحربية فجر اليوم الخميس بلدة اورم الكبرى بصاروخين الأول فراغي والثاني محمل بالقنابل العنقودية، ولم ترد تقارير عن اصابات .

كما قامت الطائرات الحربية أيضاً بقصف بلدة باتبو بصاروخين فراغين أدى إلى وقوع 21 قتيلاً، وعشرات الجرحى، إضافةً إلى الأضرار المادية الواسعة.

وفي ريف حلب الجنوبي استهدفت الطائرات الروسية كلاً من القرى والبلدات الحاجب وكفر حوت والسميرية وأطراف قرية قنيطرات وقريه كفر كار وبنان والمنطار وبرج عزاوي بعشرات الغارات مخلفة قتيلين في قرية السميرية، كما استهدف كتائب الثوار معامل الدفاع بصواريخ الجراد رداً على استهداف المدنيين في المنطقة.

رابط المصدر: ارتفاع حصيلة القتلى جراء القصف على حلب إلى 67

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً