«خليفة الإنسانية» تدعم شرطة سقطرى بمركبات جديدة

wpua-300x300

تسليم سيارات لشرطة سقطرى ـــ من المصدر بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، سلمت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال

الإنسانية، الدفعة الأولى من سيارات ذات دفع رباعي، إلى شرطة محافظة أرخبيل سقطرى جنوبي اليمن. وتأتي هذه المساعدات في إطار الجهود المتواصلة التي تبذلها مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، لرفع كفاءة قطاع الأمن في جزيرة سقطرى والمناطق التابعة لها، وترسيخ الاستقرار ونشر الطمأنينة، ورفع مستوى جاهزية الأجهزة الأمنية، وتطوير كفاءتها، حتى تقوم بدورها على أكمل وجه. التزام وقال مصدر مسؤول في المؤسسة، إن المساعدات تأتي التزاماً من مؤسسة خليفة الإنسانية، بتنفيذ توجيهات القيادة الرشيدة لإغاثة الشعب اليمني الشقيق، انطلاقاً من مشاعر الأخوة تجاهه، وحرص القيادة على تخفيف معاناته في الظروف الصعبة التي يمر بها حالياً، كما تأتي أيضاً استكمالاً للمساعدات الإنسانية المتواصلة، في إطار جهود دولة الإمارات في إعمار الأرخبيل، الذي تضرر جراء إعصاري «تشابالا» و«ميغ»، اللذين اجتاحا الجزيرة في نوفمبر الماضي. شكر وتقدير من جانبهم، عبر المسؤولون في محافظة سقطرى، عن شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات على هذه الوقفة الإنسانية، مع إخوانهم في اليمن، الذين لن ينسوا هذه المواقف المشرفة لدولة الإمارات. وكان مدير عام شرطة محافظة أرخبيل سقطرى، العقيد الركن صالح علي سعد، قد تسلم سبع سيارات، كدفعة أولى، دعماً من المؤسسة لشرطة المحافظة. وفي التدشين الذي حضره قائد لواء أول مشاة بحري، العميد ركن محمد الصوفي، والوفد الإماراتي للاطلاع على احتياجات الأرخبيل، بمختلف المجالات، ثمن محافظ سقطرى، اللواء سالم عبد الله السقطري، الدعم التي تقدمه دولة الإمارات لمحافظة سقطرى بمختلف القطاعات، وخاصة دعم القطاعين الأمني والعسكري، اللذين يعتبران من أهم القطاعات في حماية الأرخبيل والحفاظ على الأمن. دعم ومساندة وأشار اللواء السقطري إلى أن الدعم والمساندة الذي تقدمه الإمارات لأبناء الأرخبيل في هذا الظروف الاستثنائية التي تعيشها البلاد، هو محل تقدير واحترام منا في السلطة المحلية، ومن كل أبناء الأرخبيل، الذين يثمنون الجهود التي تبذلها دولة الإمارات في تطبيع الأوضاع، والحفاظ على الكثير من القطاعات من الانهيار، جراء ضعف الإمكانات التي تواجهنا في المحافظة. من جانبه، أكد مدير عام الشرطة، العقيد الركن صالح علي سعد، أهمية الدعم الذي تقدمه الإمارات للشرطة، للحفاظ الأمن واستقرار المحافظة، لافتاً إلى أن الجهاز الأمني يفتقر للعديد من الاحتياجات الضرورية، ومنها وسائل النقل، ولكن مساندة الإمارات ودعمها للأمن في الأرخبيل، استطعنا التغلب على الكثير من العوائق، بما يحقق الازدهار للأجهزة الأمنية المختلفة في المحافظة، ويحافظ على الاستقرار الذي تتميز به. قافلة إغاثة في الاثناء سيّرت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية، أمس، قافلة إغاثة إلى مديرية المسيمير في لحج اليمنية، في إطار الدعم الإنساني الذي تقدمه دولة الإمارات للتخفيف من معاناة الأشقاء، وفاءً لقيمها وثوابتها الإنسانية الأصيلة، ومواصلةً لجهودها الخيرية والإنسانية التي تنفذها لمساعدة السكان على مواصلة حياتهم وتعزيز أمنهم واستقرارهم. وأكدت الهيئة أن القافلة، التي حملت 1400 سلة غذائية، جاءت انطلاقاً من الحرص الذي توليه دولة الإمارات على الأشقاء، وتقديم يد العون والمساعدة لهم، لاجتياز الأزمة التي يعيشونها من جراء الحرب الذي أشعلها الانقلابيون، معربةً عن أملها بأن تساعد القافلة على التخفيف من معاناة أهالي المديرية نتيجة الظروف المعيشية الصعبة التي يعيشونها. إلى ذلك، تسلّم وكيل محافظة لحج وضاح الحالمي سيارة نقل مقدمة من الهيئة هديةً للمحافظة، حيث قدّم الشكر والتقدير لدولة الإمارات العربية حكومةً وشعباً، ولهيئة الهلال الأحمر على كل ما تقدمه للمحافظات الجنوبية المحررة عامةً ومحافظة لحج خاصة. وقال الحالمي إن محافظة لحج تعرضت لدمار كبير في البنية التحتية خلال فترة الحرب التي شنّتها ميليشيا الحوثي وصالح، وهي الآن في مرحلة البناء والتنمية برغم شح الإمكانات. من جهة اخرى أعلنت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية إنجاز 70 % من عمليات حفر بئر ارتوازي جديد بحقل زمن المائي بمنطقة فوة غرب المكلا اليمنية، مشددة على مواصلة جهودها مع مؤسسة السليماني الشركة المنفذة، وبإشراف مباشر من المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي.


الخبر بالتفاصيل والصور


تسليم سيارات لشرطة سقطرى ـــ من المصدر

بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، سلمت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، الدفعة الأولى من سيارات ذات دفع رباعي، إلى شرطة محافظة أرخبيل سقطرى جنوبي اليمن.

وتأتي هذه المساعدات في إطار الجهود المتواصلة التي تبذلها مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، لرفع كفاءة قطاع الأمن في جزيرة سقطرى والمناطق التابعة لها، وترسيخ الاستقرار ونشر الطمأنينة، ورفع مستوى جاهزية الأجهزة الأمنية، وتطوير كفاءتها، حتى تقوم بدورها على أكمل وجه.

التزام

وقال مصدر مسؤول في المؤسسة، إن المساعدات تأتي التزاماً من مؤسسة خليفة الإنسانية، بتنفيذ توجيهات القيادة الرشيدة لإغاثة الشعب اليمني الشقيق، انطلاقاً من مشاعر الأخوة تجاهه، وحرص القيادة على تخفيف معاناته في الظروف الصعبة التي يمر بها حالياً، كما تأتي أيضاً استكمالاً للمساعدات الإنسانية المتواصلة، في إطار جهود دولة الإمارات في إعمار الأرخبيل، الذي تضرر جراء إعصاري «تشابالا» و«ميغ»، اللذين اجتاحا الجزيرة في نوفمبر الماضي.

شكر وتقدير

من جانبهم، عبر المسؤولون في محافظة سقطرى، عن شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات على هذه الوقفة الإنسانية، مع إخوانهم في اليمن، الذين لن ينسوا هذه المواقف المشرفة لدولة الإمارات.

وكان مدير عام شرطة محافظة أرخبيل سقطرى، العقيد الركن صالح علي سعد، قد تسلم سبع سيارات، كدفعة أولى، دعماً من المؤسسة لشرطة المحافظة.

وفي التدشين الذي حضره قائد لواء أول مشاة بحري، العميد ركن محمد الصوفي، والوفد الإماراتي للاطلاع على احتياجات الأرخبيل، بمختلف المجالات، ثمن محافظ سقطرى، اللواء سالم عبد الله السقطري، الدعم التي تقدمه دولة الإمارات لمحافظة سقطرى بمختلف القطاعات، وخاصة دعم القطاعين الأمني والعسكري، اللذين يعتبران من أهم القطاعات في حماية الأرخبيل والحفاظ على الأمن.

دعم ومساندة

وأشار اللواء السقطري إلى أن الدعم والمساندة الذي تقدمه الإمارات لأبناء الأرخبيل في هذا الظروف الاستثنائية التي تعيشها البلاد، هو محل تقدير واحترام منا في السلطة المحلية، ومن كل أبناء الأرخبيل، الذين يثمنون الجهود التي تبذلها دولة الإمارات في تطبيع الأوضاع، والحفاظ على الكثير من القطاعات من الانهيار، جراء ضعف الإمكانات التي تواجهنا في المحافظة.

من جانبه، أكد مدير عام الشرطة، العقيد الركن صالح علي سعد، أهمية الدعم الذي تقدمه الإمارات للشرطة، للحفاظ الأمن واستقرار المحافظة، لافتاً إلى أن الجهاز الأمني يفتقر للعديد من الاحتياجات الضرورية، ومنها وسائل النقل، ولكن مساندة الإمارات ودعمها للأمن في الأرخبيل، استطعنا التغلب على الكثير من العوائق، بما يحقق الازدهار للأجهزة الأمنية المختلفة في المحافظة، ويحافظ على الاستقرار الذي تتميز به.

قافلة إغاثة

في الاثناء سيّرت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية، أمس، قافلة إغاثة إلى مديرية المسيمير في لحج اليمنية، في إطار الدعم الإنساني الذي تقدمه دولة الإمارات للتخفيف من معاناة الأشقاء، وفاءً لقيمها وثوابتها الإنسانية الأصيلة، ومواصلةً لجهودها الخيرية والإنسانية التي تنفذها لمساعدة السكان على مواصلة حياتهم وتعزيز أمنهم واستقرارهم.

وأكدت الهيئة أن القافلة، التي حملت 1400 سلة غذائية، جاءت انطلاقاً من الحرص الذي توليه دولة الإمارات على الأشقاء، وتقديم يد العون والمساعدة لهم، لاجتياز الأزمة التي يعيشونها من جراء الحرب الذي أشعلها الانقلابيون، معربةً عن أملها بأن تساعد القافلة على التخفيف من معاناة أهالي المديرية نتيجة الظروف المعيشية الصعبة التي يعيشونها.

إلى ذلك، تسلّم وكيل محافظة لحج وضاح الحالمي سيارة نقل مقدمة من الهيئة هديةً للمحافظة، حيث قدّم الشكر والتقدير لدولة الإمارات العربية حكومةً وشعباً، ولهيئة الهلال الأحمر على كل ما تقدمه للمحافظات الجنوبية المحررة عامةً ومحافظة لحج خاصة.

وقال الحالمي إن محافظة لحج تعرضت لدمار كبير في البنية التحتية خلال فترة الحرب التي شنّتها ميليشيا الحوثي وصالح، وهي الآن في مرحلة البناء والتنمية برغم شح الإمكانات.

من جهة اخرى أعلنت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية إنجاز 70 % من عمليات حفر بئر ارتوازي جديد بحقل زمن المائي بمنطقة فوة غرب المكلا اليمنية، مشددة على مواصلة جهودها مع مؤسسة السليماني الشركة المنفذة، وبإشراف مباشر من المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي.

رابط المصدر: «خليفة الإنسانية» تدعم شرطة سقطرى بمركبات جديدة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً