بلدية دبي تعتمد معايير دولية للمحافظة على الصحة العامة

أكد المهندس حسين ناصر لوتاه مدير عام بلدية دبي، أن البلدية اعتمدت رؤية للتنمية المستدامة في جميع نواحي الحياة والاقتصاد في دبي، وهذه الرؤية تشمل الصحة المستدامة والتخطيط لها ووضع برامج لتنفيذها ومنها صحة وسلامة الحيوانات ومنتجاتها، والصحة العامة البيطرية، وتطوير ودعم وسائل الإنتاج

الحيواني المستدام، سلامة ورعاية الحيوانات، مشيراً إلى أن البلدية تعتمد على المعايير الدولية للمحافظة على الصحة العامة وسلامة المنتجات الغذائية وأهمها ما تقره منظمة حماية الصحة الحيوانية العالمية التابعة لمنظمة الأغذية والزراعة الدولية وكذلك معايير دستور الأغذية التابعة لنفس المنظمة، بالإضافة إلى المواصفات والمقاييس لدول مجلس التعاون الخليجي والقوانين الاتحادية والمحلية في الدولة، ونخطط على تطوير كل الوسائل التي تحقق المستوى العالمي من المعايير المطلوبة. جاء ذلك في كلمته الافتتاحية خلال فعاليات مؤتمر بلدية دبي العالمي «الأعلاف والأغذية الحيوانية» تحت شعار «استدامة سلامة الأعلاف والأغذية الحيوانية»، الذي أقيم تحت رعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس بلدية دبي، أمس، ويستمر يومين في سوق الطيور والحيوانات الأليفة في منطقة ورسان، بحضور ممثلي المنظمات الدولية للأغذية والزراعة، والصحة الحيوانية، وممثلي القنصليات في الدولة، وممثلي الوزارات والبلديات والدوائر المحلية في الدولة، وممثلي شركات الأعلاف والأغذية الحيوانية وعدد من المسؤولين من مختلف الجهات والأجهزة الرقابية بالدولة. سلامة وذكر لوتاه أن جميع هذه العوامل وخاصة المحافظة على الصحة العامة تأتي من سلامة الحيوانات ومنتجاتها كالحليب واللحم والبيض وغيرها، والتي تعتمد بالدرجة الأولى على سلامة الأغذية والأعلاف وخلوها من الترسبات الضارة كالسموم الفطرية، والمضادات الحيوية، والمبيدات الحشرية، والمواد الكيميائية الأخرى كالديوكسين والميلامين وغيرهما. وأشار لوتاه إلى أن بلدية دبي تلعب دوراً مهماً ورئيسياً في حماية الصحة العامة والصحة الحيوانية في مجتمع إمارتنا الحبيبة والدولة، وقد نمت تجارة الأعلاف والأغذية الحيوانية بشكل كبير خلال السنوات الماضية وخصوصاً بعد قيام إدارة خدمات الصحة العامة ممثلة بقسم الخدمات البيطرية بتطوير إجراءاتها في هذا الجانب. وأعرب المهندس لوتاه عن شكره لكل الرعاة من مؤسسات وشركات والذين لم يبخلوا بدعمهم السخي هذا المؤتمر كما قدم الشكر للجنة المنظمة التي أعدت برامج وفعاليات متميزة آخذة في الاعتبار أن تكون مشاعل في درب الأعلاف والأغذية الحيوانية. خدمات وأشادت زهور الصباغ مدير إدارة خدمات الصحة العامة ببلدية دبي ورئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر بأهمية هذا الحدث العالمي الذي تنظمه بلدية دبي، وقالت إن إدارة خدمات الصحة العامة في بلدية دبي تقدم دعماً تاماً للمختصين لديها في أعمال تخطيط وتطوير الاستراتيجيات والمشاريع ووسائل تنفيذها لتضمن سلامة الأعلاف والأغذية الحيوانية وتمنع ما ينعكس سلباً على صحة الإنسان والحيوان وهذا يتطلب التعاون وتضافر كافة الجهود من الجميع. كذلك الرؤية التي نسير عليها باعتماد استدامة الإنتاج الحيواني وسلامة الأغذية وذلك بالاستفادة قدر الممكن من الموارد المتاحة محلياً والتي يثبت فائدتها أو استخدامها كأعلاف ومواد غذائية. وذكرت أن أهمية هذا المؤتمر تنبع من كونه الأول من نوعه في المنطقة، فهو يسلط الضوء على قطاع الأعلاف والأغذية الحيوانية والقوانين والتشريعات المتعلقة به وتأثيراته على الصحة العامة والصحة الحيوانية، ويشكل هذا المؤتمر نقطة انطلاق مهمة ضمن سياسات وتوجهات بلدية دبي للتنمية المستدامة والإبداع والابتكار في جميع نواحي الحياة والاقتصاد في إمارة دبي، حيث يشارك في هذا المؤتمر نخبة من الخبراء والمختصين في مجال الأعلاف والأغذية الحيوانية من الهيئات الدولية. مشاركة شارك جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية في مؤتمر دبي العالمي لسلامة الأعلاف، بورقتي عمل الأولى حول القوانين والتشريعات الخاصة بالأعلاف في أبوظبي، يقدمها المهندس سيف خلف الأشخري، حيث تتضمن سلامة وجودة الأعلاف، من خلال السياسات المعمول بها في الجهاز والدور التفتيشي الذي يقوم به، والممارسات السليمة في حفظ الأعلاف والتغذية السليمة للثروة الحيوانية من الأعلاف.ويقدم الأشخري، شرحاً وافياً، عن وثيقة وسياسات سلامة الغذاء في إمارة أبوظبي، ونظام رقم 9 /‏2013، الذي يهدف إلى سلامة الأعلاف، من خلال الالتزام بالاشتراطات والضوابط المنظمة لتداول الأعلاف في الإمارة.


الخبر بالتفاصيل والصور


أكد المهندس حسين ناصر لوتاه مدير عام بلدية دبي، أن البلدية اعتمدت رؤية للتنمية المستدامة في جميع نواحي الحياة والاقتصاد في دبي، وهذه الرؤية تشمل الصحة المستدامة والتخطيط لها ووضع برامج لتنفيذها ومنها صحة وسلامة الحيوانات ومنتجاتها، والصحة العامة البيطرية، وتطوير ودعم وسائل الإنتاج الحيواني المستدام، سلامة ورعاية الحيوانات، مشيراً إلى أن البلدية تعتمد على المعايير الدولية للمحافظة على الصحة العامة وسلامة المنتجات الغذائية وأهمها ما تقره منظمة حماية الصحة الحيوانية العالمية التابعة لمنظمة الأغذية والزراعة الدولية وكذلك معايير دستور الأغذية التابعة لنفس المنظمة، بالإضافة إلى المواصفات والمقاييس لدول مجلس التعاون الخليجي والقوانين الاتحادية والمحلية في الدولة، ونخطط على تطوير كل الوسائل التي تحقق المستوى العالمي من المعايير المطلوبة.

جاء ذلك في كلمته الافتتاحية خلال فعاليات مؤتمر بلدية دبي العالمي «الأعلاف والأغذية الحيوانية» تحت شعار «استدامة سلامة الأعلاف والأغذية الحيوانية»، الذي أقيم تحت رعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس بلدية دبي، أمس، ويستمر يومين في سوق الطيور والحيوانات الأليفة في منطقة ورسان، بحضور ممثلي المنظمات الدولية للأغذية والزراعة، والصحة الحيوانية، وممثلي القنصليات في الدولة، وممثلي الوزارات والبلديات والدوائر المحلية في الدولة، وممثلي شركات الأعلاف والأغذية الحيوانية وعدد من المسؤولين من مختلف الجهات والأجهزة الرقابية بالدولة.

سلامة

وذكر لوتاه أن جميع هذه العوامل وخاصة المحافظة على الصحة العامة تأتي من سلامة الحيوانات ومنتجاتها كالحليب واللحم والبيض وغيرها، والتي تعتمد بالدرجة الأولى على سلامة الأغذية والأعلاف وخلوها من الترسبات الضارة كالسموم الفطرية، والمضادات الحيوية، والمبيدات الحشرية، والمواد الكيميائية الأخرى كالديوكسين والميلامين وغيرهما.

وأشار لوتاه إلى أن بلدية دبي تلعب دوراً مهماً ورئيسياً في حماية الصحة العامة والصحة الحيوانية في مجتمع إمارتنا الحبيبة والدولة، وقد نمت تجارة الأعلاف والأغذية الحيوانية بشكل كبير خلال السنوات الماضية وخصوصاً بعد قيام إدارة خدمات الصحة العامة ممثلة بقسم الخدمات البيطرية بتطوير إجراءاتها في هذا الجانب. وأعرب المهندس لوتاه عن شكره لكل الرعاة من مؤسسات وشركات والذين لم يبخلوا بدعمهم السخي هذا المؤتمر كما قدم الشكر للجنة المنظمة التي أعدت برامج وفعاليات متميزة آخذة في الاعتبار أن تكون مشاعل في درب الأعلاف والأغذية الحيوانية.

خدمات

وأشادت زهور الصباغ مدير إدارة خدمات الصحة العامة ببلدية دبي ورئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر بأهمية هذا الحدث العالمي الذي تنظمه بلدية دبي، وقالت إن إدارة خدمات الصحة العامة في بلدية دبي تقدم دعماً تاماً للمختصين لديها في أعمال تخطيط وتطوير الاستراتيجيات والمشاريع ووسائل تنفيذها لتضمن سلامة الأعلاف والأغذية الحيوانية وتمنع ما ينعكس سلباً على صحة الإنسان والحيوان وهذا يتطلب التعاون وتضافر كافة الجهود من الجميع. كذلك الرؤية التي نسير عليها باعتماد استدامة الإنتاج الحيواني وسلامة الأغذية وذلك بالاستفادة قدر الممكن من الموارد المتاحة محلياً والتي يثبت فائدتها أو استخدامها كأعلاف ومواد غذائية.

وذكرت أن أهمية هذا المؤتمر تنبع من كونه الأول من نوعه في المنطقة، فهو يسلط الضوء على قطاع الأعلاف والأغذية الحيوانية والقوانين والتشريعات المتعلقة به وتأثيراته على الصحة العامة والصحة الحيوانية، ويشكل هذا المؤتمر نقطة انطلاق مهمة ضمن سياسات وتوجهات بلدية دبي للتنمية المستدامة والإبداع والابتكار في جميع نواحي الحياة والاقتصاد في إمارة دبي، حيث يشارك في هذا المؤتمر نخبة من الخبراء والمختصين في مجال الأعلاف والأغذية الحيوانية من الهيئات الدولية.

مشاركة

شارك جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية في مؤتمر دبي العالمي لسلامة الأعلاف، بورقتي عمل الأولى حول القوانين والتشريعات الخاصة بالأعلاف في أبوظبي، يقدمها المهندس سيف خلف الأشخري، حيث تتضمن سلامة وجودة الأعلاف، من خلال السياسات المعمول بها في الجهاز والدور التفتيشي الذي يقوم به، والممارسات السليمة في حفظ الأعلاف والتغذية السليمة للثروة الحيوانية من الأعلاف.ويقدم الأشخري، شرحاً وافياً، عن وثيقة وسياسات سلامة الغذاء في إمارة أبوظبي، ونظام رقم 9 /‏2013، الذي يهدف إلى سلامة الأعلاف، من خلال الالتزام بالاشتراطات والضوابط المنظمة لتداول الأعلاف في الإمارة.

رابط المصدر: بلدية دبي تعتمد معايير دولية للمحافظة على الصحة العامة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً