«نموذج دبي» يحتفي بفرق وقادة الابتكار منتصف ديسمبر

ينظم مركز نموذج دبي، التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي، في منتصف ديسمبر المقبل «ملتقى حمدان»، الذي يعتبر الأول من نوعه، للاحتفاء بفرق وقادة الابتكار في حكومة دبي وجهودهم المتفانية في الارتقاء بالأداء الحكومي من خلال العمل المتواصل على تحسين الخدمات الحكومية، ولتكريم المرشحين في برنامج حمدان بن محمد

للحكومة الذكية على جهودهم الدؤوبة، وسعيهم الحثيث للوصول بخدماتهم الحكومية لمستويات غير مسبوقة من الريادة. ويأتي إطلاق الملتقى بهدف تسليط الضوء على جهود حكومة دبي للارتقاء بخدماتها وإسعاد الجمهور والتحول للحكومة الذكية. ويركز على جهود الجهات الحكومية في تقديم خدمات ذات جودة وكفاءة، وفق أعلى المقاييس، إذ تعمل فرق وقادة الابتكار في حكومة دبي على الارتقاء بخدمات الحكومة من خلال دورة التحسين السنوية، التي تبرز نتائجها في ترشيحات البرنامج. وقال الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، عبدالله الشيباني، إن الملتقى الذي يقام تحت شعار «فكر جديد»، يسعى إلى فتح قنوات جديدة لتعزيز التواصل بين فرق الابتكار وبناء القدرات المؤسسية في مجال تطوير الخدمات والارتقاء بمستوياتها والتعامل مع التحديات وصولاً إلى تحقيق تنمية مستدامة، يستفيد منها الجميع، وتكون أساساً داعماً للأجيال القادمة. عبدالله الشيباني: «الملتقى يسعى إلى فتح قنوات جديدة لتعزيز التواصل بين فرق الابتكار وبناء القدرات المؤسسية في مجال تطوير الخدمات». وعملت فرق وقادة الابتكار منذ إطلاق نموذج دبي للخدمات الحكومية في عام 2010 بشكل دؤوب وممنهج للارتقاء بخدمات حكومة دبي، ما كان له أكبر الأثر في الارتقاء برضا المتعاملين ورفع الكفاءة الحكومية وتحقيق الوفورات المالية الكبيرة. ويمثل الملتقى الذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، منبراً رئيساً للاطلاع على التجارب والأفكار الإبداعية في مجال تقديم الخدمات وتطويرها واستعراض أفضل التجارب المتميزة في حكومة دبي للعام الجاري، ولتعزيز فرص التواصل بين الجهات الحكومية المختلفة والمشاركة المعرفية والتعلم وتعزيز ممارسات الريادة في الخدمات في حكومة دبي، وليكون حافزاً لتعزيز ثقافة التطور المستمر والإبداع، بما يرتقي بمستوى أدائها للأفضل وينسجم مع رؤية دبي وخطتها الاستراتيجية 2021. ويستخدم الملتقى فكراً جديداً ومنهجية جديدة في الابتكار بتقديم الخدمات الحكومية وإسعاد المتعاملين والتركيز على تطوير الخدمات التي تمثل مرتكز العمل الحكومي. وسيتم من خلاله تسليط الضوء على قصص النجاح التي حققتها فرق الابتكار ومشاركتها مع المعنيين بهذا الشأن من خلال تجارب لاقت إشادة دولية. كما يُشكل «ملتقى حمدان» حلقة وصل بين الجهات الحكومية في كل ما هو متعلق بالخدمات الحكومية ومنصة لتبادل الأفكار، حتى بعد مراحل تطبيق هذه المبادرات، لضمان الاستمرارية ومواصلة تحقيق النجاحات. ولذا يستضيف في دورته الأولى نخبة من أهم قيادات تقديم الخدمات في القطاعات المختلفة، ويسلط الضوء أيضاً على جهود فرق «سباق بناة المدينة» والأفراد الذين عملوا بفكر جديد لتحسين الخدمات الحكومية وإسعاد المتعاملين. وسيقوم مركز نموذج دبي بتوثيق ونشر قصص النجاحات الأكثر تميزاً في حكومة دبي على مستوى العالم بأحدث الأساليب المعرفية، وباستخدام الأساليب التقنية الحديثة التي تمكن المهتمين من الاطلاع على تجارب حكومة دبي بشكل مبدع وغير تقليدي وتسهل نقل وتبادل المعرفة لدى الجميع. وقالت مدير مركز نموذج دبي، إيمان السويدي، إن «ملتقى حمدان» يعتبر تجمعاً حكومياً متخصصاً في عرض تطوير إبداعات الخدمات الحكومية وأفضل قصص النجاح الرائدة لهذا العام. وسيتم على هامشه الإعلان عن الفائزين بجائزة حمدان بن محمد للحكومة الذكية لهذا العام بطريقة جديدة، إيماناً بالدور الكبير الذي تلعبه الجهات والأفراد من قادة وفرق ابتكار لإسعاد المتعاملين.


الخبر بالتفاصيل والصور


ينظم مركز نموذج دبي، التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي، في منتصف ديسمبر المقبل «ملتقى حمدان»، الذي يعتبر الأول من نوعه، للاحتفاء بفرق وقادة الابتكار في حكومة دبي وجهودهم المتفانية في الارتقاء بالأداء الحكومي من خلال العمل المتواصل على تحسين الخدمات الحكومية، ولتكريم المرشحين في برنامج حمدان بن محمد للحكومة الذكية على جهودهم الدؤوبة، وسعيهم الحثيث للوصول بخدماتهم الحكومية لمستويات غير مسبوقة من الريادة.

ويأتي إطلاق الملتقى بهدف تسليط الضوء على جهود حكومة دبي للارتقاء بخدماتها وإسعاد الجمهور والتحول للحكومة الذكية. ويركز على جهود الجهات الحكومية في تقديم خدمات ذات جودة وكفاءة، وفق أعلى المقاييس، إذ تعمل فرق وقادة الابتكار في حكومة دبي على الارتقاء بخدمات الحكومة من خلال دورة التحسين السنوية، التي تبرز نتائجها في ترشيحات البرنامج.

وقال الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، عبدالله الشيباني، إن الملتقى الذي يقام تحت شعار «فكر جديد»، يسعى إلى فتح قنوات جديدة لتعزيز التواصل بين فرق الابتكار وبناء القدرات المؤسسية في مجال تطوير الخدمات والارتقاء بمستوياتها والتعامل مع التحديات وصولاً إلى تحقيق تنمية مستدامة، يستفيد منها الجميع، وتكون أساساً داعماً للأجيال القادمة.

عبدالله الشيباني:

http://media.emaratalyoum.com/images/polopoly-inline-images/2016/11/563439.jpg

«الملتقى يسعى إلى فتح قنوات جديدة لتعزيز التواصل بين فرق الابتكار وبناء القدرات المؤسسية في مجال تطوير الخدمات».

وعملت فرق وقادة الابتكار منذ إطلاق نموذج دبي للخدمات الحكومية في عام 2010 بشكل دؤوب وممنهج للارتقاء بخدمات حكومة دبي، ما كان له أكبر الأثر في الارتقاء برضا المتعاملين ورفع الكفاءة الحكومية وتحقيق الوفورات المالية الكبيرة.

ويمثل الملتقى الذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، منبراً رئيساً للاطلاع على التجارب والأفكار الإبداعية في مجال تقديم الخدمات وتطويرها واستعراض أفضل التجارب المتميزة في حكومة دبي للعام الجاري، ولتعزيز فرص التواصل بين الجهات الحكومية المختلفة والمشاركة المعرفية والتعلم وتعزيز ممارسات الريادة في الخدمات في حكومة دبي، وليكون حافزاً لتعزيز ثقافة التطور المستمر والإبداع، بما يرتقي بمستوى أدائها للأفضل وينسجم مع رؤية دبي وخطتها الاستراتيجية 2021.

ويستخدم الملتقى فكراً جديداً ومنهجية جديدة في الابتكار بتقديم الخدمات الحكومية وإسعاد المتعاملين والتركيز على تطوير الخدمات التي تمثل مرتكز العمل الحكومي. وسيتم من خلاله تسليط الضوء على قصص النجاح التي حققتها فرق الابتكار ومشاركتها مع المعنيين بهذا الشأن من خلال تجارب لاقت إشادة دولية.

كما يُشكل «ملتقى حمدان» حلقة وصل بين الجهات الحكومية في كل ما هو متعلق بالخدمات الحكومية ومنصة لتبادل الأفكار، حتى بعد مراحل تطبيق هذه المبادرات، لضمان الاستمرارية ومواصلة تحقيق النجاحات. ولذا يستضيف في دورته الأولى نخبة من أهم قيادات تقديم الخدمات في القطاعات المختلفة، ويسلط الضوء أيضاً على جهود فرق «سباق بناة المدينة» والأفراد الذين عملوا بفكر جديد لتحسين الخدمات الحكومية وإسعاد المتعاملين.

وسيقوم مركز نموذج دبي بتوثيق ونشر قصص النجاحات الأكثر تميزاً في حكومة دبي على مستوى العالم بأحدث الأساليب المعرفية، وباستخدام الأساليب التقنية الحديثة التي تمكن المهتمين من الاطلاع على تجارب حكومة دبي بشكل مبدع وغير تقليدي وتسهل نقل وتبادل المعرفة لدى الجميع.

وقالت مدير مركز نموذج دبي، إيمان السويدي، إن «ملتقى حمدان» يعتبر تجمعاً حكومياً متخصصاً في عرض تطوير إبداعات الخدمات الحكومية وأفضل قصص النجاح الرائدة لهذا العام. وسيتم على هامشه الإعلان عن الفائزين بجائزة حمدان بن محمد للحكومة الذكية لهذا العام بطريقة جديدة، إيماناً بالدور الكبير الذي تلعبه الجهات والأفراد من قادة وفرق ابتكار لإسعاد المتعاملين.

رابط المصدر: «نموذج دبي» يحتفي بفرق وقادة الابتكار منتصف ديسمبر

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً