«ملتقى طب الأشعة» يعرض تقنيات للكشف المبكر عن أورام الكبد والبروستات والأمعاء


الخبر بالتفاصيل والصور


  • المعرض المصاحب للملتقى عرض أحدث تقنيات الأشعة. من المصدر

كشف الملتقى السنوي لطب الأشعة في أبوظبي، عن أجهزة حديثة ترصد الجلطات الدماغية في وقت قياسي. وعرض أطباء متخصصون في التصوير بالأشعة من أوروبا والولايات المتحدة، تقنيات للكشف المبكر عن أورام الكبد والبروستات والأمعاء، إلى جانب تصوير الجلطة القلبية في

زمن قليل.

كما قدم المعرض المصاحب للملتقى، أجهزة أشعة تداخلية لتصوير (الجلطات وتشوّهات الأوعية الدموية والدوالي).

وأوصى الملتقى، الذي يعدّ الأكبر من نوعه في مجال الأشعة بالمنطقة العربية، بضرورة تدريب أطباء وفنيي الأشعة بصورة دورية، ليطلعوا على أحدث التقنيات.

وقال نائب رئيس شعبة الإمارات للأشعة، الدكتور أسامة البستكي، إن «الملتقى الذي اختتم أعماله، أول من أمس، أوصى بتطبيق برنامج تدريبي حول اكتشاف الأورام مبكراً باستخدام الأشعة، خصوصاً أورام الرئة. كما أوصى باستمرار انعقاد الملتقى سنوياً في الإمارات وبصفة دورية، على أن تعقد الدورة المقبلة في شهر نوفمبر من العام المقبل».

وأكد المؤتمر، الذي نظمته شعبة الأشعة بجمعية الإمارات الطبية، وشركة «إندكس» للمؤتمرات والمعارض، بتطبيق آلية تضمن خفض نسبة الإشعاع، مع ضمان جودة صورة الأشعة، ودعا إلى الاعتماد على أشعة الرنين المغناطيسي و«السونار»، باعتبارهما أجهزة لا تنبعث منهما أشعة.

وقال الرئيس التنفيذي لملتقى الأشعة، الدكتور عبدالسلام المدني، إن «الملتقى شارك فيه نحو 500 طبيب وفني من مختلف دول العالم». وأضاف: «يعدّ الملتقى السنوي لطب الأشعة في الإمارات، الحدث الأول من نوعه المتخصص في طب الأشعة والتصوير التشخيصي الطبي، وهدف إلى اطلاع الأطباء على أحدث التقنيات في مجال التصوير الإشعاعي، وركز على الأجهزة التي تساعد الأطباء على تشخيص الأمراض بدقة، وتقلل التدخل الجراحي».

رابط المصدر: «ملتقى طب الأشعة» يعرض تقنيات للكشف المبكر عن أورام الكبد والبروستات والأمعاء

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً