فوائد زيت الخردل لصحة الأطفال والرضع

زيت الخردل يمكن أن يقدم العديد من الفوائد الصحية للرضع والاطفال، حيث يمكن أن يستخدم لتدليك الطفل، ويمكن ان يزيد من حرارة الجسم خلال فصل الشتاء ويفتح مسام العرق على الجلد، ويمكن أن يساعد في الحد من البرد والسعال، كما انه يمكنه السيطرة على الربو، وهو أمر جيد للتدليك فروة الرأس

وتحفيز نمو الشعر، وله خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للفطريات، ويمكن أيضا أن يكون بمثابة طارد للحشرات.معظمنا يعرف بذور الخردل والتي تكون مثل التوابل المستخدمة في المأكولات المختلفة، وتستخدم بذور الخردل في إعداد معجون الخردل، والذي هو أكثر شعبية في العالم الغربي بوصفه عنصرا من عناصر السندويشات، ويمكن ان يزرع نبات الخردل في مناطق كثيرة من العالم بما فيها شمال أفريقيا والشرق الأوسط ومنطقة البحر الأبيض المتوسط ودول جنوب شرق آسيا، وهو الآن يزرع تجاريا في دول مثل الهند ونيبال وبورما وروسيا والصين، وكندا، والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة، وفرنسا، والدنمارك، والأرجنتين، وشيلي.أنواع بذور الخردل:هناك أساسا ثلاثة أصناف من بذور الخردل المتاحة، والتي تشمل الأصفر والبني والأسود، وفي الغالب بذور الخردل الصفراء لها نكهة خفيفة، وتستخدم كبهار الخردل في الهوت دوج والسندويشات، وبطبيعة الحال يضاف الكركم أيضا الى الخردل لإعطاء هذا اللون الأصفر.بذور الخردل يمكن العثور عليها ليس فقط في المطبخ، ولكن هناك كمية لا بأس بها من وجودها في التاريخ والفلسفه، وقد أشير الى الخردل مرات عديدة في الكتب المقدسة القديمة.1. التدليك:التدليك لا بد منه للرضع لتقوية العظام وتنشيط الدورة الدموية، ويفضل زيوت مختلفة لتدليك الطفل، وتشمل زيوت مثل زيت عباد الشمس وزيت الزيتون والزيوت الأخرى، ولكن في بلدان مثل الهند يعتبر تقليديا زيت الخردل هو الخيار المفضل عن الزيوت الأخرى لتدليك الطفل.2. تدفئة الجسم:في المناطق الباردة، يمكن لزيت الخردل أن يكون ميزة كبيرة، حيث ان التدليك بزيت الخردل يمكن أن يكون بمثابة عازل كبير ويساعد في الحفاظ على تدفئة الجسم، وخلال فصل الشتاء يفضل التدليك بزيت الخردل لأنه يمكن أن يلتصق على الجلد ويتم استيعابه وامتصاصه ببطء.3. يقلل من السعال والبرد: التدليك بزيت الخردل يمكن أن يساعد في الحد من السعال والبرد خلال فصل الشتاء، حيث يمكن وضع واحد أو اثنين من فصوص الثوم في زيت الخردل وتسخينه، وبمجرد أن الزيت يكون فاتر، عليك تدليك طفلك بالزيت مع وجود رائحة قوية من زيت الخردل مع الثوم يمكن أن يقلل من احتقان الأنف، مما يساعد في علاج البرد والسعال.4. السيطرة على أزمة الربو:النكهة القوية من زيت الخردل يمكن أن يساعد على توفير الإغاثة من أزمة الربو، حيث يمكن إضافة القليل من زيت الكافور الى زيت الخردل وتسخينه قليلا، حتى يصبح فاتر، وتدليك الصدر بالزيت لمدة 5-7 دقائق حتى يمتص بشكل جيد.5. تدليك فروة الرأس:تدليك فروة الرأس بزيت الخردل يمكن أن يساعد في تحفيز نمو الشعر، حيث أن وجود الأحماض الدهنية مثل حمض الأوليك وحمض اللينوليك يحفيز الدورة الدموية في منطقة فروة الرأس ويزيد من نمو الشعر.6. خصائص مضادة للجراثيم: بصرف النظر عن استخدامه في تدليك الطفل، فإن زيت الخردل له أيضا خصائص مضادة للجراثيم، وقد أظهرت إحدى الدراسات أن زيت الخردل يمكن أن يقتل البكتيريا القولونية والتيفية، والمعروف ان كلا من هذه الأنواع البكتيرية تسبب أمراض مختلفة، وزيت الخردل يمكن السيطرة على هذه المشاكل.7. خصائص مضادة للفطريات: زيت الخردل هو أيضا فعال ضد أنواع من الفطريات التي تفسد الخبز، وفي دراسة بينت أن زيت الخردل ضد الأنواع الفطرية والسيطرة عليها بحد كبير، وتظهر الدراسة أن زيت الخردل مفيد جدا في الخصائص المضادة للفطريات.8. طارد الحشرات: زيت الخردل له رائحة قوية ونفاذة يمكن أن يكون لها تأثير ضد الحشرات، وقد تم توثيق ذلك في دراسة أن زيت الخردل فعال جدا في السيطرة على البعوض، كما بينت الدراسة أن المكونات الطبيعية مثل زيت الخردل يمكن أن تكون مفيده لطرد الحشرات بشكل فعال لأنها طبيعية، ويمكن أن تقلل من الاعتماد على المبيدات الاصطناعية وأيضا فهو طريقة اقتصادية وتحد من الآثار البيئية.9. فتح مسام العرق:التدليك بزيت الخردل يمكن أن يساعد في فتح مسام العرق، وهذه الخاصية مفيدة حتى خلال فصل الصيف، حيث ان انفتاح مسام العرق يسبب خروج العرق من الجسم، وبالتالي يقلل من كمية النفايات والسموم في الجسم.10. يستخدم لعلاج الالتهابات الجلدية: إذا كان طفلك معرض للالتهابات الجلدية التي هي بكتيريا أو فطريات في الطبيعة، يمكنك تطبيق زيت الخردل بسبب خواصه المضادة للبكتيريا والمضاد للفطريات، ويمكنك تقليل الالتهابات الجلدية بشكل كبير مع تطبيق زيت الخردل.بصرف النظر عن استخدام زيت الخردل في التطبيق الموضعي أو التدليك، فإنه يمكنك أيضا استخدامه في الطبخ وسنناقش بعض الفوائد الآن.مصدر جيد للأحماض الدهنية أوميغا 3: الرضع والأطفال الصغار بحاجة إلى كمية لا بأس بها من الأحماض الدهنية أوميغا 3 لتطوير أدمغتهم، وزيت الخردل هو مصدر جيد للأحماض الدهنية أوميغا 3، لذلك من المهم جدا استخدامه في الطبخ.1. يمكن أن يسبب تهيج: يحتوي زيت الخردل على مواد تعرف بإسم الأليل ثيوسيانات، ويعرف هذا بمركب كيميائي حيوي يسبب تهيج والتهابات في الرئتين والجهاز الهضمي، ويمكن أن تحدث هذه المشكلة عندما يتم استهلاك زيت الخردل بكميات كبيرة.2. تلف الجلد:نظرا لطبيعته فإنه يمكن لزيت الخردل أن يسبب مشاكل معينة بالجلد، حيث ان التعرض لفترة طويلة لزيت الخردل يزيد من فقدان المياه من خلال الجلد بسبب فتح مسام العرق، وهذا يمكن أن يؤدي إلى ظهور بثور بالجلد.3. يمكن أن يسبب الحساسية:زيت الخردل يمكن أيضا أن يسبب الحساسية لدى بعض الناس، ويرجع سبب ذلك إلى استجابة الجهاز المناعي لرائحة الخردل، وتشمل الأعراض العامة احمرار، حكة، وخلايا النحل، وجفاف الجلد وتشقق الجلد، وصعوبة في التنفس، وزيت الخردل يمكن أن يسبب أعراض الحساسية ليس فقط عندما تستهلكه ولكن أيضا عند تطبيقه على الجلد في الأشخاص الذين لديهم حساسية، واذا لاحظت هذا الطفح الجلدي أو خلايا النحل، عليك استشارة طبيب الأطفال على الفور، وأيضا والبحث عن وجود أو عدم وجود تاريخ عائلي للإصابة بالحساسية الغذائية.4. يجب تجنبه أثناء الحمل والرضاعة الطبيعية:ينبغي تجنب الخردل الأسود خلال فترة الحمل والرضاعة، و ويعتقد أن ذلك يمكن أن يسبب الإجهاض، ولكن ليس هناك أي أدلة كافية.5. وجود حمض الايرك:يعرف زيت الخردل باحتواء على حمض euric، وهو من الأحماض الدهنية النموذجي التي هو على خلاف من الأحماض الدهنية الأخرى، حيث انها تقع تحت فئه  أوميغا 9 من الأحماض الدهنية وكما هو معروف أنها سامة في الطبيعة، وقد وجدت العديد من الدراسات أن أعلى كمية من حمض euric في زيت الخردل كان حوالي 40-47٪.من المعروف أنها تسبب العديد من الأمراض مثل أمراض القلب والأوعية الدموية، ومشاكل الجهاز التنفسي والاسهال وفقر الدم، والسرطان، وما إلى ذلك، ومن ناحية أخرى فإن كمية حمض euric في زيت الخردل يمكن أن تتفاوت بين 20 إلى 40٪. لذلك، ليس هناك مؤشر قياسي على ان زيت الخردل يحتوي على الكثير من حمض euric.


الخبر بالتفاصيل والصور


زيت الخردل يمكن أن يقدم العديد من الفوائد الصحية للرضع والاطفال، حيث يمكن أن يستخدم لتدليك الطفل، ويمكن ان يزيد من حرارة الجسم خلال فصل الشتاء ويفتح مسام العرق على الجلد، ويمكن أن يساعد في الحد من البرد والسعال، كما انه يمكنه السيطرة على الربو، وهو أمر جيد للتدليك فروة الرأس وتحفيز نمو الشعر، وله خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للفطريات، ويمكن أيضا أن يكون بمثابة طارد للحشرات.
زيت الخردل

معظمنا يعرف بذور الخردل والتي تكون مثل التوابل المستخدمة في المأكولات المختلفة، وتستخدم بذور الخردل في إعداد معجون الخردل، والذي هو أكثر شعبية في العالم الغربي بوصفه عنصرا من عناصر السندويشات، ويمكن ان يزرع نبات الخردل في مناطق كثيرة من العالم بما فيها شمال أفريقيا والشرق الأوسط ومنطقة البحر الأبيض المتوسط ودول جنوب شرق آسيا، وهو الآن يزرع تجاريا في دول مثل الهند ونيبال وبورما وروسيا والصين، وكندا، والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة، وفرنسا، والدنمارك، والأرجنتين، وشيلي.

أنواع بذور الخردل:
هناك أساسا ثلاثة أصناف من بذور الخردل المتاحة، والتي تشمل الأصفر والبني والأسود، وفي الغالب بذور الخردل الصفراء لها نكهة خفيفة، وتستخدم كبهار الخردل في الهوت دوج والسندويشات، وبطبيعة الحال يضاف الكركم أيضا الى الخردل لإعطاء هذا اللون الأصفر.

بذور الخردل يمكن العثور عليها ليس فقط في المطبخ، ولكن هناك كمية لا بأس بها من وجودها في التاريخ والفلسفه، وقد أشير الى الخردل مرات عديدة في الكتب المقدسة القديمة.

1. التدليك:
التدليك لا بد منه للرضع لتقوية العظام وتنشيط الدورة الدموية، ويفضل زيوت مختلفة لتدليك الطفل، وتشمل زيوت مثل زيت عباد الشمس وزيت الزيتون والزيوت الأخرى، ولكن في بلدان مثل الهند يعتبر تقليديا زيت الخردل هو الخيار المفضل عن الزيوت الأخرى لتدليك الطفل.

2. تدفئة الجسم:
في المناطق الباردة، يمكن لزيت الخردل أن يكون ميزة كبيرة، حيث ان التدليك بزيت الخردل يمكن أن يكون بمثابة عازل كبير ويساعد في الحفاظ على تدفئة الجسم، وخلال فصل الشتاء يفضل التدليك بزيت الخردل لأنه يمكن أن يلتصق على الجلد ويتم استيعابه وامتصاصه ببطء.

3. يقلل من السعال والبرد:
التدليك بزيت الخردل يمكن أن يساعد في الحد من السعال والبرد خلال فصل الشتاء، حيث يمكن وضع واحد أو اثنين من فصوص الثوم في زيت الخردل وتسخينه، وبمجرد أن الزيت يكون فاتر، عليك تدليك طفلك بالزيت مع وجود رائحة قوية من زيت الخردل مع الثوم يمكن أن يقلل من احتقان الأنف، مما يساعد في علاج البرد والسعال.

4. السيطرة على أزمة الربو:
النكهة القوية من زيت الخردل يمكن أن يساعد على توفير الإغاثة من أزمة الربو، حيث يمكن إضافة القليل من زيت الكافور الى زيت الخردل وتسخينه قليلا، حتى يصبح فاتر، وتدليك الصدر بالزيت لمدة 5-7 دقائق حتى يمتص بشكل جيد.

5. تدليك فروة الرأس:
تدليك فروة الرأس بزيت الخردل يمكن أن يساعد في تحفيز نمو الشعر، حيث أن وجود الأحماض الدهنية مثل حمض الأوليك وحمض اللينوليك يحفيز الدورة الدموية في منطقة فروة الرأس ويزيد من نمو الشعر.

6. خصائص مضادة للجراثيم:
بصرف النظر عن استخدامه في تدليك الطفل، فإن زيت الخردل له أيضا خصائص مضادة للجراثيم، وقد أظهرت إحدى الدراسات أن زيت الخردل يمكن أن يقتل البكتيريا القولونية والتيفية، والمعروف ان كلا من هذه الأنواع البكتيرية تسبب أمراض مختلفة، وزيت الخردل يمكن السيطرة على هذه المشاكل.

7. خصائص مضادة للفطريات:
زيت الخردل هو أيضا فعال ضد أنواع من الفطريات التي تفسد الخبز، وفي دراسة بينت أن زيت الخردل ضد الأنواع الفطرية والسيطرة عليها بحد كبير، وتظهر الدراسة أن زيت الخردل مفيد جدا في الخصائص المضادة للفطريات.

8. طارد الحشرات:
زيت الخردل له رائحة قوية ونفاذة يمكن أن يكون لها تأثير ضد الحشرات، وقد تم توثيق ذلك في دراسة أن زيت الخردل فعال جدا في السيطرة على البعوض، كما بينت الدراسة أن المكونات الطبيعية مثل زيت الخردل يمكن أن تكون مفيده لطرد الحشرات بشكل فعال لأنها طبيعية، ويمكن أن تقلل من الاعتماد على المبيدات الاصطناعية وأيضا فهو طريقة اقتصادية وتحد من الآثار البيئية.

9. فتح مسام العرق:
التدليك بزيت الخردل يمكن أن يساعد في فتح مسام العرق، وهذه الخاصية مفيدة حتى خلال فصل الصيف، حيث ان انفتاح مسام العرق يسبب خروج العرق من الجسم، وبالتالي يقلل من كمية النفايات والسموم في الجسم.

10. يستخدم لعلاج الالتهابات الجلدية:
إذا كان طفلك معرض للالتهابات الجلدية التي هي بكتيريا أو فطريات في الطبيعة، يمكنك تطبيق زيت الخردل بسبب خواصه المضادة للبكتيريا والمضاد للفطريات، ويمكنك تقليل الالتهابات الجلدية بشكل كبير مع تطبيق زيت الخردل.

بصرف النظر عن استخدام زيت الخردل في التطبيق الموضعي أو التدليك، فإنه يمكنك أيضا استخدامه في الطبخ وسنناقش بعض الفوائد الآن.
مصدر جيد للأحماض الدهنية أوميغا 3:
الرضع والأطفال الصغار بحاجة إلى كمية لا بأس بها من الأحماض الدهنية أوميغا 3 لتطوير أدمغتهم، وزيت الخردل هو مصدر جيد للأحماض الدهنية أوميغا 3، لذلك من المهم جدا استخدامه في الطبخ.

1. يمكن أن يسبب تهيج:
يحتوي زيت الخردل على مواد تعرف بإسم الأليل ثيوسيانات، ويعرف هذا بمركب كيميائي حيوي يسبب تهيج والتهابات في الرئتين والجهاز الهضمي، ويمكن أن تحدث هذه المشكلة عندما يتم استهلاك زيت الخردل بكميات كبيرة.

2. تلف الجلد:
نظرا لطبيعته فإنه يمكن لزيت الخردل أن يسبب مشاكل معينة بالجلد، حيث ان التعرض لفترة طويلة لزيت الخردل يزيد من فقدان المياه من خلال الجلد بسبب فتح مسام العرق، وهذا يمكن أن يؤدي إلى ظهور بثور بالجلد.

3. يمكن أن يسبب الحساسية:

زيت الخردل يمكن أيضا أن يسبب الحساسية لدى بعض الناس، ويرجع سبب ذلك إلى استجابة الجهاز المناعي لرائحة الخردل، وتشمل الأعراض العامة احمرار، حكة، وخلايا النحل، وجفاف الجلد وتشقق الجلد، وصعوبة في التنفس، وزيت الخردل يمكن أن يسبب أعراض الحساسية ليس فقط عندما تستهلكه ولكن أيضا عند تطبيقه على الجلد في الأشخاص الذين لديهم حساسية، واذا لاحظت هذا الطفح الجلدي أو خلايا النحل، عليك استشارة طبيب الأطفال على الفور، وأيضا والبحث عن وجود أو عدم وجود تاريخ عائلي للإصابة بالحساسية الغذائية.

4. يجب تجنبه أثناء الحمل والرضاعة الطبيعية:
ينبغي تجنب الخردل الأسود خلال فترة الحمل والرضاعة، و ويعتقد أن ذلك يمكن أن يسبب الإجهاض، ولكن ليس هناك أي أدلة كافية.
5. وجود حمض الايرك:
يعرف زيت الخردل باحتواء على حمض euric، وهو من الأحماض الدهنية النموذجي التي هو على خلاف من الأحماض الدهنية الأخرى، حيث انها تقع تحت فئه  أوميغا 9 من الأحماض الدهنية وكما هو معروف أنها سامة في الطبيعة، وقد وجدت العديد من الدراسات أن أعلى كمية من حمض euric في زيت الخردل كان حوالي 40-47٪.

من المعروف أنها تسبب العديد من الأمراض مثل أمراض القلب والأوعية الدموية، ومشاكل الجهاز التنفسي والاسهال وفقر الدم، والسرطان، وما إلى ذلك، ومن ناحية أخرى فإن كمية حمض euric في زيت الخردل يمكن أن تتفاوت بين 20 إلى 40٪. لذلك، ليس هناك مؤشر قياسي على ان زيت الخردل يحتوي على الكثير من حمض euric.

رابط المصدر: فوائد زيت الخردل لصحة الأطفال والرضع

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً