أكثر من 27 ألف لاجئ وصلوا إيطاليا عبرالمتوسط الشهر الماضي

أعلنت الوكالة الأوروبية لحماية الحدود (فرونتكس) اليوم الأربعاء، أن عدد اللاجئين الذين وصلوا الشهر الماضي إلى السواحل الإيطالية بلغ مستوى قياسياً لم يحدث في أي شهر من قبل.

وأوضحت فرونتكس أن عدد اللاجئين الذين وصلوا عبر المتوسط إلى إيطاليا في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، وصل إلى نحو 27 ألف و500 لاجئ، ولفتت الوكالة الأوروبية إلى أن هذا العدد يمثل ضعف عدد اللاجئين الذين وصلوا إلى إيطاليا في سبتمبر (أيلول) الماضي.وعزت الوكالة هذا الارتفاع إلى تحسن الطقس ما دفع المهربين إلى نقل المزيد من الأشخاص على متن قوارب غير صالحة للإبحار، متابعة أن هذا ما يفسر العدد الكبير للقتلى في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، وأضافت أن 127 جثة تم انتشالها من عرض البحر المتوسط.ورجحت الوكالة أن يكون عدد من لقوا حتفهم أكبر من هذا العدد بشكل واضح.وتابعت فرونتكس أن إجمالي عدد اللاجئين الذين وصلوا إلى إيطاليا في العام الحالي بلغ حتى الآن نحو 160 ألف شخص بارتفاع بنسبة 13% مقارنة بالعام الماضي، وينحدر أغلب القادمين في الشهر الماضي من نيجيريا وإريتريا.


الخبر بالتفاصيل والصور



أعلنت الوكالة الأوروبية لحماية الحدود (فرونتكس) اليوم الأربعاء، أن عدد اللاجئين الذين وصلوا الشهر الماضي إلى السواحل الإيطالية بلغ مستوى قياسياً لم يحدث في أي شهر من قبل.

وأوضحت فرونتكس أن عدد اللاجئين الذين وصلوا عبر المتوسط إلى إيطاليا في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، وصل إلى نحو 27 ألف و500 لاجئ، ولفتت الوكالة الأوروبية إلى أن هذا العدد يمثل ضعف عدد اللاجئين الذين وصلوا إلى إيطاليا في سبتمبر (أيلول) الماضي.

وعزت الوكالة هذا الارتفاع إلى تحسن الطقس ما دفع المهربين إلى نقل المزيد من الأشخاص على متن قوارب غير صالحة للإبحار، متابعة أن هذا ما يفسر العدد الكبير للقتلى في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، وأضافت أن 127 جثة تم انتشالها من عرض البحر المتوسط.

ورجحت الوكالة أن يكون عدد من لقوا حتفهم أكبر من هذا العدد بشكل واضح.

وتابعت فرونتكس أن إجمالي عدد اللاجئين الذين وصلوا إلى إيطاليا في العام الحالي بلغ حتى الآن نحو 160 ألف شخص بارتفاع بنسبة 13% مقارنة بالعام الماضي، وينحدر أغلب القادمين في الشهر الماضي من نيجيريا وإريتريا.

رابط المصدر: أكثر من 27 ألف لاجئ وصلوا إيطاليا عبرالمتوسط الشهر الماضي

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً