«الثقافة» تطلق لقاء ً موسعاً استعداداً لليوم الوطني

ينطلق اليوم اللقاء الموسع الذي تنظمه وزارة الثقافة وتنمية المعرفة بدبي، وبمشاركة كافة فئات المجتمع الإماراتي برعاية وحضور الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة رئيس اللجنة العليا لليوم الوطني ال 45، وذلك لإطلاق فعاليات وبرامج ومبادرات، الفعالية الوطنية بصورة مبتكرة.تركز الفعاليات على استطلاع آراء

كافة فئات المجتمع المؤثرة من أجل تحقيق اكبر انتشار ممكن للفعاليات وتحقيق أهدافها السامية، بحضور اللجنة العليا المنظمة للفعاليات، على مستوى الدولة، وممثلي الدول العربية والأجنبية التي تشارك فرقها الشعبية وجالياتها في الفعاليات، إضافة إلى رؤساء المؤسسات الإعلامية العاملة بالدولة «إذاعة – تلفزيون – صحافة» والفنانين والشخصيات البارزة في مجال مواقع التواصل الاجتماعي، كما يشارك في هذا اللقاء الموسع أعضاء المجالس الشبابية بكافة إمارات الدولة، وممثلو المراكز الثقافية، وذلك لبحث كيفية دعم، وتكامل كافة الجهود لتخرج فعاليات اليوم الوطني بالصورة التي تليق بهذه المناسبة الوطنية الأهم في تاريخ الإمارات، ولتحقيق الأهداف السامية التي تقف خلف الاحتفالات باليوم الوطني.وقالت عفراء الصابري وكيلة وزارة الثقافة وتنمية المعرفة، إن الهدف الرئيسي لهذا الحوار الموسع لا يتوقف عند إطلاق فعاليات اليوم الوطني ال 45، لكنه يركز أيضاً على إتاحة الفرصة لكافة فئات المجتمع وعناصره الفاعلة التي تمتلك رؤية واضحة حول أهمية وقيمة هذه الفعاليات، لتقديم رؤيتها وأفكارها، والأسلوب الأمثل لتقديم الدعم اللازم لكي تحقق هذه الفعاليات أهدافها السامية، مؤكدة أن الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وجّه بأهمية أن تتضافر جهود كافة فئات المجتمع لكي تخرج الفعاليات بالصورة التي تليق به ثقافياً وتاريخياً ووطنياً وشبابياً، إضافة إلى الدور الإعلامي في رصد وإلقاء الضوء والمشاركة في الفعاليات، وكذلك دور مواقع التواصل الاجتماعي، كما يركز اللقاء على أهمية دور الجاليات العربية والأجنبية المقيمة على أرض الوطن من خلال ممثلي السفارات، وذلك لكي تتاح الفرصة لهم للاحتفال مع أبناء الإمارات باليوم الوطني.وأكدت انه تم تصميم مكان اللقاء على أن تخصص طاولة لكل فئة من الفئات الست المشاركة بداية من اللجنة العليا لليوم الوطني، والإعلام والسلك الدبلوماسي للدول المشاركة بفعاليات اليوم الوطني، والفنانين ومواقع التواصل الاجتماعي إضافة على طاولة خاصة بمجالس الشباب التي يجتمع عليها شباب من كافة إمارات الدولة، على أن تضع وزارة الثقافة وتنمية المعرفة جدول فعاليات اليوم الوطني أمام كل مجموعة لمناقشته وتقديم توصيات وأفكار حول كيفية تقديم الدعم لهذه الفعاليات، كلٌ في تخصصه، ثم يلقي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان كلمته التي تتعلق بأهداف الفعاليات وأهمية وصولها على كافة فئات وأفراد المجتمع الإماراتي، وبعدها يتجول بين الفئات المختلفة المشاركة في هذا اللقاء للاطلاع على ما أنجزته المجموعات المختلفة، معربة عن أملها بأن يخرج هذا اللقاء برؤية متكاملة تدعم فعاليات اليوم الوطني.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

ينطلق اليوم اللقاء الموسع الذي تنظمه وزارة الثقافة وتنمية المعرفة بدبي، وبمشاركة كافة فئات المجتمع الإماراتي برعاية وحضور الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة رئيس اللجنة العليا لليوم الوطني ال 45، وذلك لإطلاق فعاليات وبرامج ومبادرات، الفعالية الوطنية بصورة مبتكرة.
تركز الفعاليات على استطلاع آراء كافة فئات المجتمع المؤثرة من أجل تحقيق اكبر انتشار ممكن للفعاليات وتحقيق أهدافها السامية، بحضور اللجنة العليا المنظمة للفعاليات، على مستوى الدولة، وممثلي الدول العربية والأجنبية التي تشارك فرقها الشعبية وجالياتها في الفعاليات، إضافة إلى رؤساء المؤسسات الإعلامية العاملة بالدولة «إذاعة – تلفزيون – صحافة» والفنانين والشخصيات البارزة في مجال مواقع التواصل الاجتماعي، كما يشارك في هذا اللقاء الموسع أعضاء المجالس الشبابية بكافة إمارات الدولة، وممثلو المراكز الثقافية، وذلك لبحث كيفية دعم، وتكامل كافة الجهود لتخرج فعاليات اليوم الوطني بالصورة التي تليق بهذه المناسبة الوطنية الأهم في تاريخ الإمارات، ولتحقيق الأهداف السامية التي تقف خلف الاحتفالات باليوم الوطني.
وقالت عفراء الصابري وكيلة وزارة الثقافة وتنمية المعرفة، إن الهدف الرئيسي لهذا الحوار الموسع لا يتوقف عند إطلاق فعاليات اليوم الوطني ال 45، لكنه يركز أيضاً على إتاحة الفرصة لكافة فئات المجتمع وعناصره الفاعلة التي تمتلك رؤية واضحة حول أهمية وقيمة هذه الفعاليات، لتقديم رؤيتها وأفكارها، والأسلوب الأمثل لتقديم الدعم اللازم لكي تحقق هذه الفعاليات أهدافها السامية، مؤكدة أن الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وجّه بأهمية أن تتضافر جهود كافة فئات المجتمع لكي تخرج الفعاليات بالصورة التي تليق به ثقافياً وتاريخياً ووطنياً وشبابياً، إضافة إلى الدور الإعلامي في رصد وإلقاء الضوء والمشاركة في الفعاليات، وكذلك دور مواقع التواصل الاجتماعي، كما يركز اللقاء على أهمية دور الجاليات العربية والأجنبية المقيمة على أرض الوطن من خلال ممثلي السفارات، وذلك لكي تتاح الفرصة لهم للاحتفال مع أبناء الإمارات باليوم الوطني.
وأكدت انه تم تصميم مكان اللقاء على أن تخصص طاولة لكل فئة من الفئات الست المشاركة بداية من اللجنة العليا لليوم الوطني، والإعلام والسلك الدبلوماسي للدول المشاركة بفعاليات اليوم الوطني، والفنانين ومواقع التواصل الاجتماعي إضافة على طاولة خاصة بمجالس الشباب التي يجتمع عليها شباب من كافة إمارات الدولة، على أن تضع وزارة الثقافة وتنمية المعرفة جدول فعاليات اليوم الوطني أمام كل مجموعة لمناقشته وتقديم توصيات وأفكار حول كيفية تقديم الدعم لهذه الفعاليات، كلٌ في تخصصه، ثم يلقي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان كلمته التي تتعلق بأهداف الفعاليات وأهمية وصولها على كافة فئات وأفراد المجتمع الإماراتي، وبعدها يتجول بين الفئات المختلفة المشاركة في هذا اللقاء للاطلاع على ما أنجزته المجموعات المختلفة، معربة عن أملها بأن يخرج هذا اللقاء برؤية متكاملة تدعم فعاليات اليوم الوطني.

رابط المصدر: «الثقافة» تطلق لقاء ً موسعاً استعداداً لليوم الوطني

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً