أوباما مودعاً أوروبا: الديمقراطية أكبر من أي شخص


الخبر بالتفاصيل والصور



حاول الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته باراك أوباما اليوم الأربعاء، تهدئة المخاوف الخاصة بأن إدارة الرئيس المنتخب دونالد ترامب، تهدد بعدم استقرار الديمقراطية في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال أوباما في خطاب ألقاه في أثينا، فى معرض إشارته إلى ترامب الذي سوف يتولى رئاسة أمريكا في 20 يناير (كانون ثاني) المقبل: “الرئيس الأمريكي المقبل وأنا، لا يمكن أن نكون أكثر اختلافاً، مما نبدو عليه الأن. ولكن الديمقراطية الأمريكية أكبر من أي شخص”.

وتعهد أوباما بالقول “إدارتي سوف تفعل كل ما في وسعها لدعم الانتقال الأكثر سلاسة للسلطة”.

ومن ناحية أخرى، أعرب أوباما عن امتنانه لليونان لكونها “أضاءت الشعلة” التى أصبحت ديمقراطية الغرب المعاصرة.

وأضاف “لقد أتيت هنا وأنا أكن الامتنان لكل ما قدمته اليونان، هذا العالم الصغير الرائع، للبشرية عبر العصور”.

واعترف أوباما بأن الديمقراطية يمكن أن تكون “بطيئة، يمكن أن تكون محبطة، يمكن أن تكون صعبة ويمكن أن تكون مشوشة”، مضيفاً ولكن في النهاية، الديمقراطية أفضل من البدائل الأخرى”.

رابط المصدر: أوباما مودعاً أوروبا: الديمقراطية أكبر من أي شخص

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً