غشتاد .. سحر شاعري وطبيعة خلابة في قلب سويسرا

تضم قرية غشتاد الواقعةبـمنطقة أوبرلاند السويسرية مزيجا من التجارب الخاصة والمناظر الفريدة من نوعها، وعلى الرغم من أن تاريخ السياحة في المنطقة يعود إلى أكثر من 100 عاما، لا يزال أسلوب حياة جبال الألب سائدا بشكل كبير هناك؛ فالقرية موطن لحوالي 200 شركة زراعية وأكثر من 7 آلاف بقرة، كما أن

المنتجات المحلية مثل الجبن واللحوم وكذلك الفنون الحرفية شعبية جدا، الأمر الذي يساعدك على قضاء عطلة مريحة في أحضان الطبيعة بعيدا عن صخب وضوضاء الحياة. وإن كنت محظوظا عزيزي المسافر ستنطلق في رحلتك إلى غشتاد التي تعد واحدة من أكبر مناطق التزلج في جبال الألب خلال فصل الشتاء، إذ تضم القرية ما يقرب من 220 كيلومترا من المنحدرات ومنطقة التزلج الجليدية الوحيدة في بيرنيز أوبرلاند، علاوة على الشرفات المشمسة بالمطاعم الجبلية المريحة والتي تمنحك الفرصة لتناول أشهى الأطعمة مع إطلالة لا تقارن. التزلج على جبل إيجلي مع منحدرات واسعة مفتوحة تسمح للمتزلجين بالاستمتاع بشكل لا مثيل له، يقدم جبل إيجلي 53 مصعدا للتزلج وأكثر من 120 ميل من التضاريس المخصصة لهذه الهواية، ومن قمة ذلك الجبل ستشاهد أروع مشاهد الأنهار الجليدية والغابات والجداول والبحيرات. في وقت الغذاء، يمكنك أن تحجز مقعدك لتناول الطعام في مطعم جبل إيجلي، حيث ستجد الكثير من الأطعمة السويسرية التقليدية اللذيذة، فاختر منها ما يناسبك. ركوب الدراجات هناك الكثير من أنواع المغامرة الأخرى التي يمكنك القيام بها فصل الشتاء في غشتاد ، بما في ذلك ركوب الدراجات على طول نهر ساني بين الأشجار التي تغطيها الثلوج، والأراضي الزراعية ذات المظاهر الخلابة، ولمزيد من المسارات توجه إلى مركز الزوار في المدينة للتعرف عليها. التسوق سوف تجد في القرية المحلات التجارية الفاخرة مثل لويس فويتون ورالف لورين، والكثير من محلات بيع أي معدات رياضية قد تحتاجها، ولك أن تعلم أن غشتاد من بين أكثر المناطق السويسرية التي يفضلها أثرياء ومشاهير العالم، فقد تصادف أحدهم عند قيامك بجولة بين تلك المراكز التجارية. كما يمكنك أيضا زيارة محلات بيع المنتجات المحلية لإلقاء نظرة على بعض الجبن والآيس كريم، والذي يمكن أن يكون تناولهما من أجمل التجارب في القرية. الإقامة في منازل السكان المحليين إن كنت من محبي الهدوء والبساطة يمكنك الاستمتاع بتجربة الإقامة في أحد منازل القرية التي تديرها العائلات، فهذا الأمر سيمنحك الفرصة للاسترخاء والاستجمام علاوة على التقرب من طبيعة السكان المحليين، كما أن الكثير من فنادق المدينة القديمة قد تم تجديدها لتواكب تطلعات السائح العصري ناهيك عن الفنادق الفاخرة كفندق جراند بارك، و ألبينا غشتاد، و قصر غشتاد ، فندق جراند بلفيو، فندق أولدن، وقوس أون سيل، فأيا كان خيارك ستجد ما تبحث عنه في القرية. الطعام  الذواقة من محبي الطعام سيجدون غايتهم في تلك المنطقة، حيث تتوفر لديهم القدرة على الاختيار بين أكثر من 100 مطعم تقدم أشهى المأكولات والأطعمة. المهرجانات قضاء العطلات في غشتاد يمنح الزائرين الفرصة للمشاركة في العديد من الفعاليات الثقافية والرياضية التي من شأنها أن تضيف مزيدًا من البهجة، ففي كل عام توجد الكثير من الفعاليات والمناسبات التي يحظى بعضها بتنسيق دولي كبير، مثل مهرجان مينوهين، بطولة التنس المفتوحة، ومسابقات غشتاد الكبرى للكرة الطائرة الشاطئية، أو بطولة الكأس الذهبية للعبة البولو. سبل الراحة في غشتاد غشتاد ليست مجرد منتجع فاخر للتزلج فحسب، إذ توفر القرية إمكانية الاستمتاع بمختلف الأنشطة؛ بداية من مناطيد الهواء الساخن فوق الجبال الثلجية مع مناظر خلابة وبيئة رائعة إلى مسارات السير المتعددة، وحتى الاسترخاء بين مجموعة واسعة من العلاجات وخدمات السبا في مختلف فنادق المنطقة.


الخبر بالتفاصيل والصور


تضم قرية غشتاد الواقعةبـمنطقة أوبرلاند السويسرية مزيجا من التجارب الخاصة والمناظر الفريدة من نوعها، وعلى الرغم من أن تاريخ السياحة في المنطقة يعود إلى أكثر من 100 عاما، لا يزال أسلوب حياة جبال الألب سائدا بشكل كبير هناك؛ فالقرية موطن لحوالي 200 شركة زراعية وأكثر من 7 آلاف بقرة، كما أن المنتجات المحلية مثل الجبن واللحوم وكذلك الفنون الحرفية شعبية جدا، الأمر الذي يساعدك على قضاء عطلة مريحة في أحضان الطبيعة بعيدا عن صخب وضوضاء الحياة.

وإن كنت محظوظا عزيزي المسافر ستنطلق في رحلتك إلى غشتاد التي تعد واحدة من أكبر مناطق التزلج في جبال الألب خلال فصل الشتاء، إذ تضم القرية ما يقرب من 220 كيلومترا من المنحدرات ومنطقة التزلج الجليدية الوحيدة في بيرنيز أوبرلاند، علاوة على الشرفات المشمسة بالمطاعم الجبلية المريحة والتي تمنحك الفرصة لتناول أشهى الأطعمة مع إطلالة لا تقارن.

التزلج على جبل إيجلي

%d8%ac%d8%a8%d9%84-%d8%a7%d9%8a%d8%ac%d9%84%d9%8a

مع منحدرات واسعة مفتوحة تسمح للمتزلجين بالاستمتاع بشكل لا مثيل له، يقدم جبل إيجلي 53 مصعدا للتزلج وأكثر من 120 ميل من التضاريس المخصصة لهذه الهواية، ومن قمة ذلك الجبل ستشاهد أروع مشاهد الأنهار الجليدية والغابات والجداول والبحيرات.

في وقت الغذاء، يمكنك أن تحجز مقعدك لتناول الطعام في مطعم جبل إيجلي، حيث ستجد الكثير من الأطعمة السويسرية التقليدية اللذيذة، فاختر منها ما يناسبك.

ركوب الدراجات

%d8%b9%d8%b4%d8%aa%d8%a7%d8%af

هناك الكثير من أنواع المغامرة الأخرى التي يمكنك القيام بها فصل الشتاء في غشتاد ، بما في ذلك ركوب الدراجات على طول نهر ساني بين الأشجار التي تغطيها الثلوج، والأراضي الزراعية ذات المظاهر الخلابة، ولمزيد من المسارات توجه إلى مركز الزوار في المدينة للتعرف عليها.

التسوق

%d8%a7%d9%84%d8%aa%d8%b3%d9%88%d9%82-%d9%81%d9%8a-%d8%ba%d8%b4%d8%aa%d8%a7%d8%af

سوف تجد في القرية المحلات التجارية الفاخرة مثل لويس فويتون ورالف لورين، والكثير من محلات بيع أي معدات رياضية قد تحتاجها، ولك أن تعلم أن غشتاد من بين أكثر المناطق السويسرية التي يفضلها أثرياء ومشاهير العالم، فقد تصادف أحدهم عند قيامك بجولة بين تلك المراكز التجارية.

كما يمكنك أيضا زيارة محلات بيع المنتجات المحلية لإلقاء نظرة على بعض الجبن والآيس كريم، والذي يمكن أن يكون تناولهما من أجمل التجارب في القرية.

الإقامة في منازل السكان المحليين

%d9%81%d9%86%d8%a7%d8%af%d9%82-%d8%ba%d8%b4%d8%aa%d8%a7%d8%af

إن كنت من محبي الهدوء والبساطة يمكنك الاستمتاع بتجربة الإقامة في أحد منازل القرية التي تديرها العائلات، فهذا الأمر سيمنحك الفرصة للاسترخاء والاستجمام علاوة على التقرب من طبيعة السكان المحليين، كما أن الكثير من فنادق المدينة القديمة قد تم تجديدها لتواكب تطلعات السائح العصري ناهيك عن الفنادق الفاخرة كفندق جراند بارك، و ألبينا غشتاد، و قصر غشتاد ، فندق جراند بلفيو، فندق أولدن، وقوس أون سيل، فأيا كان خيارك ستجد ما تبحث عنه في القرية.

الطعام 

%d8%b7%d8%b9%d8%a7%d9%85-%d8%ba%d8%b4%d8%aa%d8%a7%d8%af

الذواقة من محبي الطعام سيجدون غايتهم في تلك المنطقة، حيث تتوفر لديهم القدرة على الاختيار بين أكثر من 100 مطعم تقدم أشهى المأكولات والأطعمة.

المهرجانات

غشتاد

قضاء العطلات في غشتاد يمنح الزائرين الفرصة للمشاركة في العديد من الفعاليات الثقافية والرياضية التي من شأنها أن تضيف مزيدًا من البهجة، ففي كل عام توجد الكثير من الفعاليات والمناسبات التي يحظى بعضها بتنسيق دولي كبير، مثل مهرجان مينوهين، بطولة التنس المفتوحة، ومسابقات غشتاد الكبرى للكرة الطائرة الشاطئية، أو بطولة الكأس الذهبية للعبة البولو.

سبل الراحة في غشتاد

غشتاد ليست مجرد منتجع فاخر للتزلج فحسب، إذ توفر القرية إمكانية الاستمتاع بمختلف الأنشطة؛ بداية من مناطيد الهواء الساخن فوق الجبال الثلجية مع مناظر خلابة وبيئة رائعة إلى مسارات السير المتعددة، وحتى الاسترخاء بين مجموعة واسعة من العلاجات وخدمات السبا في مختلف فنادق المنطقة.

رابط المصدر: غشتاد .. سحر شاعري وطبيعة خلابة في قلب سويسرا

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً