تقنيات للكشف المبكر عن أورام الكبد والبروستاتا في زمن قياسي

كشف الملتقى السنوي لطب الأشعة في أبوظبي عن أجهزة حديثة ترصد الجلطات الدماغية في وقت قياسي. وعرض أطباء متخصصون في التصوير بالأشعة من

أوروبا والولايات المتحدة تقنيات للكشف المبكر عن أورام الكبد والبروستاتا والأمعاء، إلى جانب تصوير الجلطة القلبية في زمن يقدر بدقائق.كما عرض الملتقى أجهزة أشعة تداخلية لتصوير الجلطات وتشوهات الأوعية الدموية والدوالي.وأوصى الملتقى، الذي يعد الأكبر من نوعه في مجال الأشعة بالمنطقة العربية، بضرورة تدريب أطباء وفنيي الاشعة بصورة دورية ليطلعوا على أحدث التقنيات.وطالب المشاركون في المؤتمر، بتطبيق برنامج تدريبي يشمل كافة المستشفيات العامة والخاصة حول اكتشاف الأورام مبكراً باستخدام الاشعة، خصوصاً أورام الرئة.كما أوصوا باستمرار انعقاد الملتقى سنوياً في الإمارات وبصفة دورية، على أن تعقد الدورة المقبلة في شهر نوفمبر (تشرين الثاني) من العام المقبل.كما شدد الملتقى على ضرورة تدريب الفنيين على الطريقة الصحيحة لتصوير أمراض الكبد، منعا للتشخيص الخاطيء، إلى جانب التواصل المستمر بين الطبيب المعالج للمريض، وطبيب الأشعة، بما يضمن تشخيص المرض بالصورة المثلى.وقدم المعرض المصاحب للملتقى أجهزة اشعة، تجري تصويراً دقيقاً للأوعية الدموية والقلب لتشخيص الأمراض القلبية، ما يغني عن إجراء قسطرة جراحية لتشخيص المرض.وانطلق المؤتمر يوم الأحد الماضي، بتنظيم شعبة الأشعة بجمعية الإمارات الطبية، وشركة اندكس للمؤتمرات والمعارض، لنقل أفضل التقنيات والخبرات في مجال الأشعة للمنطقة العربية.وتحدث أطباء مشاركون عن أجهزة تصوير اشعاعي وصلت إلى الدولة، ومنطقة الخليج، تجري تصوير مقطعي لمنطقة البطن والجسم كاملاً خلال ثواني، ما يعد تقدماً كبيراً في مجال الخدمات الطبية.


الخبر بالتفاصيل والصور



كشف الملتقى السنوي لطب الأشعة في أبوظبي عن أجهزة حديثة ترصد الجلطات الدماغية في وقت قياسي.

وعرض أطباء متخصصون في التصوير بالأشعة من أوروبا والولايات المتحدة تقنيات للكشف المبكر عن أورام الكبد والبروستاتا والأمعاء، إلى جانب تصوير الجلطة القلبية في زمن يقدر بدقائق.

كما عرض الملتقى أجهزة أشعة تداخلية لتصوير الجلطات وتشوهات الأوعية الدموية والدوالي.

وأوصى الملتقى، الذي يعد الأكبر من نوعه في مجال الأشعة بالمنطقة العربية، بضرورة تدريب أطباء وفنيي الاشعة بصورة دورية ليطلعوا على أحدث التقنيات.

وطالب المشاركون في المؤتمر، بتطبيق برنامج تدريبي يشمل كافة المستشفيات العامة والخاصة حول اكتشاف الأورام مبكراً باستخدام الاشعة، خصوصاً أورام الرئة.

كما أوصوا باستمرار انعقاد الملتقى سنوياً في الإمارات وبصفة دورية، على أن تعقد الدورة المقبلة في شهر نوفمبر (تشرين الثاني) من العام المقبل.

كما شدد الملتقى على ضرورة تدريب الفنيين على الطريقة الصحيحة لتصوير أمراض الكبد، منعا للتشخيص الخاطيء، إلى جانب التواصل المستمر بين الطبيب المعالج للمريض، وطبيب الأشعة، بما يضمن تشخيص المرض بالصورة المثلى.

وقدم المعرض المصاحب للملتقى أجهزة اشعة، تجري تصويراً دقيقاً للأوعية الدموية والقلب لتشخيص الأمراض القلبية، ما يغني عن إجراء قسطرة جراحية لتشخيص المرض.

وانطلق المؤتمر يوم الأحد الماضي، بتنظيم شعبة الأشعة بجمعية الإمارات الطبية، وشركة اندكس للمؤتمرات والمعارض، لنقل أفضل التقنيات والخبرات في مجال الأشعة للمنطقة العربية.

وتحدث أطباء مشاركون عن أجهزة تصوير اشعاعي وصلت إلى الدولة، ومنطقة الخليج، تجري تصوير مقطعي لمنطقة البطن والجسم كاملاً خلال ثواني، ما يعد تقدماً كبيراً في مجال الخدمات الطبية.

رابط المصدر: تقنيات للكشف المبكر عن أورام الكبد والبروستاتا في زمن قياسي

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً