أميركا تُقِر قانون «قيصر» لعزل الأسد ومعاقبة روسيا وإيران

صادَقَ مجلس النواب الأميركي،فجر اليوم الأربعاء، على مشروع قانون “قيصر” الذي يفرض عقوبات على نظام الأسد وداعميه؛ بما فيهم روسيا وإيران؛ بتهم ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية. وذكر بيان صادر عن مجلس النواب أن نواب الحزبين الجمهوري والديمقراطي متفقون على عزل نظام

الأسد بسبب جرائمه ضد الشعب السوري؛ وأشار البيان إلى أن مجلس النواب يقدّر للبيت الأبيض توقفه عن ممارسة الضغط لتجميد العقوبات. كما مرّر المشرّعون الأميركيون قانوناً لتجديد العقوبات على إيران لمدة عشرة سنوات مقبلة؛ مؤكدين أنهم سيلعبون دوراً قوياً في سياسة الشرق الأوسط بغضّ النظر عمن يشغل البيت الأبيض. وأكد المشرعون أنهم مصرّون على بقاء العقوبات ضد طهران واستمرارها لعشر سنوات مقبلة؛ للرد على الاستفزازات الإيرانية، وأن القانون الجديد تم التصويت عليه والمصادقة وينتظر فقط موافقة مجلس الشيوخ وتوقيع الرئيس الأميركي الحالي باراك أوباما. ويأتي التصويت على قانون استمرار العقوبات ضد إيران عقب أسبوع واحد من انتخاب الجمهوري دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة؛ حيث إن ترامب والجمهوريين كانوا ضد الصفقة النووية التي تمت بين القوى العظمى وطهران وانتقدوها بشدة.


الخبر بالتفاصيل والصور


صادَقَ مجلس النواب الأميركي،فجر اليوم الأربعاء، على مشروع قانون “قيصر” الذي يفرض عقوبات على نظام الأسد وداعميه؛ بما فيهم روسيا وإيران؛ بتهم ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.

وذكر بيان صادر عن مجلس النواب أن نواب الحزبين الجمهوري والديمقراطي متفقون على عزل نظام الأسد بسبب جرائمه ضد الشعب السوري؛ وأشار البيان إلى أن مجلس النواب يقدّر للبيت الأبيض توقفه عن ممارسة الضغط لتجميد العقوبات.

كما مرّر المشرّعون الأميركيون قانوناً لتجديد العقوبات على إيران لمدة عشرة سنوات مقبلة؛ مؤكدين أنهم سيلعبون دوراً قوياً في سياسة الشرق الأوسط بغضّ النظر عمن يشغل البيت الأبيض.

وأكد المشرعون أنهم مصرّون على بقاء العقوبات ضد طهران واستمرارها لعشر سنوات مقبلة؛ للرد على الاستفزازات الإيرانية، وأن القانون الجديد تم التصويت عليه والمصادقة وينتظر فقط موافقة مجلس الشيوخ وتوقيع الرئيس الأميركي الحالي باراك أوباما.

ويأتي التصويت على قانون استمرار العقوبات ضد إيران عقب أسبوع واحد من انتخاب الجمهوري دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة؛ حيث إن ترامب والجمهوريين كانوا ضد الصفقة النووية التي تمت بين القوى العظمى وطهران وانتقدوها بشدة.

رابط المصدر: أميركا تُقِر قانون «قيصر» لعزل الأسد ومعاقبة روسيا وإيران

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً