أمريكا والفلبين تجريان مناورات مشتركة لمكافحة الإرهاب

بدأ جنود فلبينيون وأمريكيون تدريبات على مكافحة الإرهاب، اليوم الأربعاء، بالرغم من خطة الرئيس الفلبيني، رودريجو دوتيرتي، بوقف جميع المناورات بين البلدين. وقال

المتحدث باسم الجيش الكولونيل، بنيامين هاو، إن “التدريبات العسكرية المسماة “بالانس بيستون” ستستمر حتى 14 ديسمبر(كانون الأول) في مدينة بويرتو برنسيسا غربي البلاد”.وأضاف: “هذا الحدث السنوي هو لاختبار مهارات القتال الرئيسية في الحرب لجنودنا وتحسين العلاقة بين القوات المسلحة للبلدين”.وأعلن دوتيرتي في سبتمبر(أيلول) أنه يرغب في وقف التدريبات المشتركة بين الفلبين والولايات المتحدة أثناء رئاسته، غير أن مسؤولي دفاع شرحوا له على ما يبدو فوائد تلك المناورات.وقال مسؤولون إن “دوتيرتي وافق على التدريبات المخطط لها، لكن على نطاق ضيق”.ويشارك 40 جندياً فلبينياً فقط في التدريبات، بحسب هاو، دون أن يذكر عدد الجنود الأمريكيين المشاركين. ولن تكون هناك أنشطة لإطلاق نار حي أثناء التدريبات التي تستمر أكثر من ثلاثة أسابيع.


الخبر بالتفاصيل والصور



بدأ جنود فلبينيون وأمريكيون تدريبات على مكافحة الإرهاب، اليوم الأربعاء، بالرغم من خطة الرئيس الفلبيني، رودريجو دوتيرتي، بوقف جميع المناورات بين البلدين.

وقال المتحدث باسم الجيش الكولونيل، بنيامين هاو، إن “التدريبات العسكرية المسماة “بالانس بيستون” ستستمر حتى 14 ديسمبر(كانون الأول) في مدينة بويرتو برنسيسا غربي البلاد”.

وأضاف: “هذا الحدث السنوي هو لاختبار مهارات القتال الرئيسية في الحرب لجنودنا وتحسين العلاقة بين القوات المسلحة للبلدين”.

وأعلن دوتيرتي في سبتمبر(أيلول) أنه يرغب في وقف التدريبات المشتركة بين الفلبين والولايات المتحدة أثناء رئاسته، غير أن مسؤولي دفاع شرحوا له على ما يبدو فوائد تلك المناورات.

وقال مسؤولون إن “دوتيرتي وافق على التدريبات المخطط لها، لكن على نطاق ضيق”.

ويشارك 40 جندياً فلبينياً فقط في التدريبات، بحسب هاو، دون أن يذكر عدد الجنود الأمريكيين المشاركين. ولن تكون هناك أنشطة لإطلاق نار حي أثناء التدريبات التي تستمر أكثر من ثلاثة أسابيع.

رابط المصدر: أمريكا والفلبين تجريان مناورات مشتركة لمكافحة الإرهاب

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً