نورة الكعبي:القيادة انتهجت تأصيل التسامح في نفوس الأجيال

أكدت معالي نورة بنت محمد الكعبي، وزيرة دولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، بمناسبة اليوم العالمي للتسامح أن قيادة دولة الإمارات انتهجت تأصيل التسامح في نفوس الأجيال وكانت سباقة في تبني قيم التسامح، ما مكنها لأن تكون نموذجاً يحتذى في ترسيخ هذه القيم. وقالت معاليها:

اليوم العالمي للتسامح الذي نشارك في الاحتفاء به اليوم هو تجسيد لنمط الحياة في دولة الإمارات التي ينعم أبناؤها والمقيمون على أرضها وفي ظل قيادتنا الرشيدة بالعيش الكريم في سلام ومحبة. فالتسامح هو من أهم القيم التي زرعها فينا الوالد المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، وهو نهج ثابت يحرص عليه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإخوانه أصحاب السمو حكام الإمارات، ويسعون إلى تأصيل مفاهيمه في أجيال المجتمع الإماراتي لتبقى دولة الإمارات نموذجاً يحتذى به في التسامح والتعايش والقيم السامية بين دول العالم.


الخبر بالتفاصيل والصور


أكدت معالي نورة بنت محمد الكعبي، وزيرة دولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، بمناسبة اليوم العالمي للتسامح أن قيادة دولة الإمارات انتهجت تأصيل التسامح في نفوس الأجيال وكانت سباقة في تبني قيم التسامح، ما مكنها لأن تكون نموذجاً يحتذى في ترسيخ هذه القيم.

وقالت معاليها: اليوم العالمي للتسامح الذي نشارك في الاحتفاء به اليوم هو تجسيد لنمط الحياة في دولة الإمارات التي ينعم أبناؤها والمقيمون على أرضها وفي ظل قيادتنا الرشيدة بالعيش الكريم في سلام ومحبة.

فالتسامح هو من أهم القيم التي زرعها فينا الوالد المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، وهو نهج ثابت يحرص عليه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإخوانه أصحاب السمو حكام الإمارات، ويسعون إلى تأصيل مفاهيمه في أجيال المجتمع الإماراتي لتبقى دولة الإمارات نموذجاً يحتذى به في التسامح والتعايش والقيم السامية بين دول العالم.

رابط المصدر: نورة الكعبي:القيادة انتهجت تأصيل التسامح في نفوس الأجيال

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً