قطر تعرقل الصين وسوريا ترفض الخسارة

أجبرت قطر مضيفتها الصين على الاكتفاء بالتعادل 0-0 أمس في الجولة الخامسة من منافسات المجموعة الأولى للدور الحاسم للتصفيات الآسيوية المؤهلة الى مونديال روسيا 2018. واحتفظ منتخب إيران لكرة القدم بصدارة المجموعة الأولى في الدور الحاسم من التصفيات الآسيوية المؤهلة الى مونديال 2018 في

روسيا برغم تعادله مع مضيفه السوري سلبا في ماليزيا في الجولة الخامسة من منافسات المجموعة الاولى. وأقيمت المباراة في ماليزيا لتعذر خوض المنتخب السوري مبارياته على أرضه بسبب الحرب الدائرة فيها منذ اكثر من خمسة أعوام. وكانت كوريا الجنوبية فازت على اوزبكستان 2-1، في حين تعادلت الصين مع قطر سلبا ضمن المجموعة ذاتها. ورفعت إيران رصيدها الى 11 نقطة، مقابل 10 نقاط لكوريا الجنوبية، و9 لأوزبكستان، و5 لسوريا و4 لقطر ونقطتين للصين. ويتأهل الى نهائيات كأس العالم بطل ووصيف كل من المجموعتين، على ان يلعب صاحبا المركز الثالث مواجهتين فاصلتين في ملحق آسيوي، ثم يتأهل الفائز لملاقاة رابع منطقة الكونكاكاف في ملحق آخر. وكانت الصين تخوض مباراتها الأولى بقيادة المدرب الإيطالي الفذ مارتشيلو ليبي الذي تنتظره دون شك مهمة صعبة بعد أن حل خلفا لغاو هونغبو الذي استقال من منصبه عقب الخسارة امام اوزبكستان (صفر-2) في 11 الشهر الماضي على أمل ان ينجح بخبرته في إعادة المنتخب لدائرة المنافسة مع تبقي 5 جولات على نهاية التصفيات. لكن المهمة ازدادت صعوبة بعد التعادل أمام قطر التي حصلت على نقطتها الرابعة في ثلاث مباريات بقيادة مدربها الجديد الاوروغوياني خورخي فوساتي الذي حل خلفا لمواطنه دانيال كارينيو. فوز وعاد المنتخب الكوري الجنوبي وصيف بطل كأس آسيا 2015 من بعيد وحول تخلفه امام ضيفه الاوزبكستاني الى فوز 2-1 امس في سيول، وذلك في الجولة الخامسة من منافسات المجموعة الأولى للدور الحاسم من تصفيات آسيا لمونديال روسيا 2018. ودخل فريق المدرب الألماني اولي شتيلكه الى المباراة وهو يبحث عن تعويض هزيمته في الجولة السابقة أمام ايران (صفر-1)، لكنه وجد نفسه متخلفا منذ الدقيقة 25 بهدف رائع لمارات بيكماييف الذي استغل خطأ من الحارس في تشتيت الكرة فسددها «ساقطة» من بعيد الى الشباك الكورية الخالية من حارسها. وانتظر أصحاب الأرض حتى الشوط الثاني لإدراك التعادل عبر نام تاي-هي (67) وعندما كانت المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة خطف كو جاشيول هدف التقدم والفوز إثر تمريرة رأسية من البديل كيم شينووك (85)، مانحا بلاده، الباحثة عن مشاركتها التاسعة على التوالي في النهائيات والعاشرة في تاريخها، فوزها الثالث فيما منيت أوزبكستان بهزيمتها الثانية.


الخبر بالتفاصيل والصور


أجبرت قطر مضيفتها الصين على الاكتفاء بالتعادل 0-0 أمس في الجولة الخامسة من منافسات المجموعة الأولى للدور الحاسم للتصفيات الآسيوية المؤهلة الى مونديال روسيا 2018.

واحتفظ منتخب إيران لكرة القدم بصدارة المجموعة الأولى في الدور الحاسم من التصفيات الآسيوية المؤهلة الى مونديال 2018 في روسيا برغم تعادله مع مضيفه السوري سلبا في ماليزيا في الجولة الخامسة من منافسات المجموعة الاولى. وأقيمت المباراة في ماليزيا لتعذر خوض المنتخب السوري مبارياته على أرضه بسبب الحرب الدائرة فيها منذ اكثر من خمسة أعوام.

وكانت كوريا الجنوبية فازت على اوزبكستان 2-1، في حين تعادلت الصين مع قطر سلبا ضمن المجموعة ذاتها. ورفعت إيران رصيدها الى 11 نقطة، مقابل 10 نقاط لكوريا الجنوبية، و9 لأوزبكستان، و5 لسوريا و4 لقطر ونقطتين للصين. ويتأهل الى نهائيات كأس العالم بطل ووصيف كل من المجموعتين، على ان يلعب صاحبا المركز الثالث مواجهتين فاصلتين في ملحق آسيوي، ثم يتأهل الفائز لملاقاة رابع منطقة الكونكاكاف في ملحق آخر.

وكانت الصين تخوض مباراتها الأولى بقيادة المدرب الإيطالي الفذ مارتشيلو ليبي الذي تنتظره دون شك مهمة صعبة بعد أن حل خلفا لغاو هونغبو الذي استقال من منصبه عقب الخسارة امام اوزبكستان (صفر-2) في 11 الشهر الماضي على أمل ان ينجح بخبرته في إعادة المنتخب لدائرة المنافسة مع تبقي 5 جولات على نهاية التصفيات.

لكن المهمة ازدادت صعوبة بعد التعادل أمام قطر التي حصلت على نقطتها الرابعة في ثلاث مباريات بقيادة مدربها الجديد الاوروغوياني خورخي فوساتي الذي حل خلفا لمواطنه دانيال كارينيو.

فوز

وعاد المنتخب الكوري الجنوبي وصيف بطل كأس آسيا 2015 من بعيد وحول تخلفه امام ضيفه الاوزبكستاني الى فوز 2-1 امس في سيول، وذلك في الجولة الخامسة من منافسات المجموعة الأولى للدور الحاسم من تصفيات آسيا لمونديال روسيا 2018.

ودخل فريق المدرب الألماني اولي شتيلكه الى المباراة وهو يبحث عن تعويض هزيمته في الجولة السابقة أمام ايران (صفر-1)، لكنه وجد نفسه متخلفا منذ الدقيقة 25 بهدف رائع لمارات بيكماييف الذي استغل خطأ من الحارس في تشتيت الكرة فسددها «ساقطة» من بعيد الى الشباك الكورية الخالية من حارسها. وانتظر أصحاب الأرض حتى الشوط الثاني لإدراك التعادل عبر نام تاي-هي (67) وعندما كانت المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة خطف كو جاشيول هدف التقدم والفوز إثر تمريرة رأسية من البديل كيم شينووك (85)، مانحا بلاده، الباحثة عن مشاركتها التاسعة على التوالي في النهائيات والعاشرة في تاريخها، فوزها الثالث فيما منيت أوزبكستان بهزيمتها الثانية.

رابط المصدر: قطر تعرقل الصين وسوريا ترفض الخسارة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً